أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مؤمن رميح - هديليا العيد














المزيد.....

هديليا العيد


مؤمن رميح
محام ومستشار قانونى وسياسي مصري

(Moamen Romaih)


الحوار المتمدن-العدد: 5627 - 2017 / 9 / 1 - 15:57
المحور: الادب والفن
    


هديليا العيد

تمنعت لقيانا فى خجل عند صلاة العيد
معتذرة فى صمت كيف ألقاك ونحن بعد فى عداد المغربين
كيف أسير مختالة بك ولم توضع فى يدينا روح المخطوبين
انتظر برهة حتى يتعانق لقيانا فى ثالث العيد
.......
لا عيد ولا صلاة الا بك فليس من رب العالمين تقبيل
انت العيد وانت الصلاة وكل الوجود يتغنى باسمك فى ترتيل
هديليا... هديليا ...هديليا ...فيا له من صوت جميل
غابت اشراقة العيد عنى فلم أحضر بديع سر الترتيل
.....
أسير فى الطرقات مهموما لوحدى فليس هناك هديل
آه يا قلب لما جعلت للعادات تنتصر فى تجبيل
سأكفر بالعادات كلها وأؤمن بمعتقد هديل
لقد كفرت ولكن للعادات جبر وتأصيل
......
سألقاها فى الليل بعد العشاء متلمسا رحماتها لما كل هذا التعقيد
اشكوا لها ... ابكى أمامها من ظلم هذا القانون العتيد
يا مليكتى ومولاتى لما لا نعلن خروجنا من هذا البؤس الفريد
انتظر جوابك رغم علمى به فجنوحى لا يماثل عقلك المجيد
........
لقيانا لك عند الليل هو الرحمة من كل هذا العذاب الأليم
تكفينى ابتسامتك لتضئ لى الدنيا وتسكب بمائها على الجحيم
سأزلزل الأرض عن جنبيك واستصرخها فليس عندى سوى هديل
سأخطفك لنبنى عالمنا لوحدنا دون عقد شريك او جحيم عادات عند ثالث العيد

مؤمن






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الرسالة الأولى... هديليا
- دعوى بشأن تطبيق نظام السندات الضريبية لتمويل فرق سعر الصرف ب ...
- الحل القانونى لمشكلة الإيجار القديم بمصر فى ظل قانون التأجير ...
- الهروب من .......
- تلاميس اللقاء الأول
- فارس الأحلام ‏
- اعتذار ‏
- عودة الروح ‏
- وحلمنا مسيرنا نطوله ‏
- جميلة تاج الزهور ‏
- اعتراف ‏
- مأساة عشيق ‏
- الاصلاح الاستخباراتى فى المواجهات الارهابية
- الشرطة المجتمعية : حق يراد به باطل
- السلطة الكهنوتية للاوقاف المصرية
- لعبة الانتقام داخل القضاء
- دمى ودموعى وابتسامتى
- زوار فى فجر يوم الزفاف
- التماس اعادة النظر فى قضية التجسس النووى بمصر
- المسؤولية عن الحماية فى القانون الدولى


المزيد.....




- كواليس وخلفيات توتر مغربي ألماني
- مصر.. إسلام خليل يكشف سبب خلافه مع سعد الصغير
- مصر.. مصدر طبي يكشف تطورات الحالة الصحية لسمير غانم
- مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يتعلق بالتمويلات الصغيرة ...
- مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يتعلق بالتمويلات الصغيرة ...
- مجلس الحكومة يصادق على مقترحات تعيينات في مناصب عليا
- بوريطة يتباحث مع نظيره الغابوني
- ألمانيا تعارض خطة أمريكية للتنازل عن حقوق الملكية الفكرية لل ...
- لوبس: العبودية تاريخ فرنسي.. آن لقصة نانت مع تجارة الرقيق أن ...
- -فكرة طاش ما طاش-... السدحان يعلق بمشهد كوميدي على أزمة الصا ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مؤمن رميح - هديليا العيد