أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - علي عامر - عن ديالكتيك التربية الأسرية.














المزيد.....

عن ديالكتيك التربية الأسرية.


علي عامر

الحوار المتمدن-العدد: 5623 - 2017 / 8 / 28 - 14:30
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


{عن نظرية التربية الأسرية}

يمكن تقسيم جوهر التربية الأسرية إلى ثلاثة مدارس كليّة:

1- التربية لأجل الكل.

تقوم الأسرة بنفخ روح المجتمع والأسرة والدولة في عقل الطفل. ولكن هنا, ما يتعلمه الطفل, إطار الروح وشكلها دون مضمونها, يتعلم وحدتها دون الصراعات فيها.
لا يتعلّم الطفل هنا روح العصر من خلال صراعات العصر (من خلال صراعات وتناقضات المجتمع وتشظيه) بل من خلال وحدته وتماسكه.
يتعلم الطفل (الوحدة الخاوية من التناقضات والصراعات), وكأنّ هدف المجتمع هو خلق حالة من السلام والهدوء الداخلي, ينتج من الطفل هنا: فرداً خادماً لتلك الوحدة (روح المجتمع), وليس فاعلاً حقيقياً فيها.
وهو في خدمته السلبية للمجتمع إنما يعمل ضد حياة المجتمع ونموّه.

2- التربية لأجل الفرد.

تقوم الأسرة بنفخ روح العصر في الطفل, ولكن تأخذ مضمون الروح, دون شكلها, أي تأخذ الصراع والتناقض دون الوحدة والتماسك, وهي بذلك تعرّي روح العصر من إطارها المتماسك, عوضاً عن لحن موسيقي يحوي مختلف النغمات, ينتج نغمات مبعثرة هنا وهناك لا معنى لها.
ينتج من الطفل فرداً اجتماعياً, نشطاً فعّالاً, ولكن هذا النشاط والفاعلية لا يأتي إلّا من منابع أنانية فردية, لا يأتي إلّا تعبيراً عن الأهواء والنزوات العارضة والطارئة... يتلاشى الكلي تحت نزوات الفرد وميوله العابرة.

3- التربية الجدلية (الديالكتيكية)

نفخ روح العصر بجوهرها وشكلها في عقل الطفل.
ولكن على مراحل.
تبدأ من الشكل وصولاً إلى المضمون.
حيث يتعّلم الطفل بدايةً روح العصر الحالي السائدة, مفاهيمه الدينية, تقاليده الاجتماعية, طقوسه, ثقافته, لغته, ثم وبنمو الطفل, ينمو فيه تعلّم وإدراك مضمون روح العصر, مضمون الاختلاف والصراع والتنوّع والتناقض.
أي أن ينمو الطفل من أساسه الكلّي الذي تغيب فيه الذاتية, إلى ذاتيته الكاملة الاستقلال.
هل هنا ينتج فرد أناني؟
لا بالعكس تماماً.
سينتج شخصية اجتماعية حيوية ايجابية, تدرك ذاتها من خلال الكلي.
تنفصل عن الأسرة عند لحظة النضوج, وتخرج من إطارها, لا لتتمرد على نظام الأسرة, بل لإنشاء أسرة جديدة مستقلة.
فرد يوجد داخل المجتمع, يوجد بكامله داخل المجتمع, ولكن لا يوجد ساكناً خاملاً, بل إنّ كل لحظات وجوده هي لحظات صراع وكفاح ونضال (نضال مضمون الروح ضد شكلها).






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنجلس والعلم
- نظرية التراجيديا عند هيجل
- ماديّة البنيوية ولا-جدليتها
- هل تعكس الرياضيّات الواقع؟ - الجزء الثالث: هل اللانهائي موجو ...
- هل تعكس الرياضيّات الواقع؟ - الجزء الثاني: تناقضات الرياضيات
- قانون التقدم العلمي في ظل النظام الرأسمالي
- هل تعكس الرياضيّات الواقع؟ - الجزء الأول: الأصل الماديّ للري ...
- مصير الفئة الدنيا من العمّال!
- السقف النظري للكيان الصهيوني
- مراقب الورشة- أرستقراطيّة العمّال
- طبيعة التناقض مع الكيان الصهيوني
- قراءة وكالة المخابرات المركزية للنظرية الفرنسية
- ملحق: شكل القيمة البسيط في تاريخ التبادل -الجدل الهيجلي في م ...
- ملحق عن الهوية الصورية والهوية الجدلية- الجدل الهيجلي في مؤل ...
- عرض وتعليق على رسالتي لينين عن الحب الحر.
- الجدل الهيجلي في مؤلف رأس المال - 8 - قصة نشوء النقد (1)
- على هامش رأس المال - 4 (قيمة البضاعة ليست في جسدها بل فيما ي ...
- ما هو الحساء البائس الذي رفضه لينين؟
- جدل الحريّة و الضرورة - 5
- جدل الحريّة و الضرورة - 4


المزيد.....




- ربيع: السماح لفردين من طاقم -إيفرغيفن- بالمغادرة.. والتحقيقا ...
- شاهد.. الأمير تشارلز متأثراً على رحيل والده وسط بحر من الزهو ...
- جينيفر لوبيز وأليكس رودريغيز يعلنان انفصالهما: نحن أفضل كأصد ...
- ربيع: السماح لفردين من طاقم -إيفرغيفن- بالمغادرة.. والتحقيقا ...
- ميشوستين والحريري يبحثان تطوير التعاون بين البلدين في مختلف ...
- فرنسا.. حصيلة ضحايا كورونا تقترب من 100 ألف حالة وفاة
- إيطاليا.. وفاة 4 أشخاص بسبب تجلط الدم بعد تطعيمهم بلقاح -أست ...
- الجيش الروسي يستخدم منظومة للحرب الإلكترونية تكافح أسرابا من ...
- وزير الخارجية الأمريكي يزور أفغانستان لمناقشة الانسحاب العسك ...
- شاهد: هونغ كونغ تحتفل بيوم تعليم الأمن القومي الصيني للمرة ا ...


المزيد.....

- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي
- ازدياد التفاوت بين الطبقات الاجتماعية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - علي عامر - عن ديالكتيك التربية الأسرية.