أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حميد طولست - غطرسة التدوينات وعجرفتها !!














المزيد.....

غطرسة التدوينات وعجرفتها !!


حميد طولست

الحوار المتمدن-العدد: 5518 - 2017 / 5 / 12 - 18:18
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


غطرسة التدوينات وعجرفتها !!
استفزاز، هو بكل أختصار وبكل صراحة ما يمكن قوله عما أصبح يطالعنا على "الفيس " من التدوينات المباشرة والحادة والمتعجرفة التي تقف وراءها الكثير من الجهات المتربصة بأمن وسلامة الوطن ، والمتحينة لفرص الانقضاض عليه وعلى موطنيه ،عند ادنى خطأ أو هفوة ، وحتى بدونهما، لفرض نمطية تفكير اقصائي فئوي عليهم وعلى ما يزخرون به من تنوع فكري ، وانفتاح على تلاقح الافكار، ببلطجة فكرية وقحة متغطرسة ، صيغت من شرائع متخلفة بالية ، وقيم ومعاير مقلوبة ، يسعى مبدعوها ، الذين لا يجدون السعادة أو راحة البال إلا إذا كانوا تحت أضوء المصابيح الكاشفة ، وموضوعا يتناوله الجميع بالاتفاق معهم أو بالاختلاف عليهم ، لا يهم ماداموا هم محور تلك الأحاديث وجوهر نقاشاتها ، وإذا نظرنا إلى الأمور بشيء من حسن الظن فإننا لن نجد عيبا في أن يسعى الإنسان للتأثير في وسطه سياسيا واجتماعيا ، حتى لو ارتبط بشيء من حب الظهور والحرص على الشهرة والجري وراء الأضواء ، شريطة أن يرتبط ذلك بما ينفع الناس ، أما أن يكون الهدف هو دغدغة عواطف الشارع المحافظ ، عاطفياً ودينياً لحشده وضمان اصطفافه لجهة ما ، وخدمة أهدافها المعلنة وغاياتهم المبطنة بالتدين المبالغ فيه ، حتى لو كان الثمن إلحاق الضرر بالغير ، بأفتعال المشاكل واشعال الفتنة بين الآمنين، فذاك الخطأ الذي لا يحق السكوت عنه ، و يجب لوم كل من يقع فيه..
كما هو حال التدوينة الاتهامية ، التي استكثرت على مي عيشة من خلالها مي البتول وقبلهما فتيحة- وغيرهما كثير من "ميات" هذا البلد اللواتي هن عنوان الإهمال والتبخيس والاستغلال الذي تتعرضن له في كل المواقع - تضامن الشارع المغربي المتدين والمتسامح ، واهتمام وسائل إعلامه الوطني المتميزة بموضوعها ، بدعوى اغفال ذكرى الاسراء والمعراج ، الحدث الذي لا أحد من المغاربة ينكر أهميته، التدوينة التي شذت وغيرها عن غايتها الدعوية الإصلاحية وكانت مجرد استصدار لأحكام جاهزة لغايات سياسية، وخلفيات أيديولوجية مستحكمة في نفس بعض دعاة "الوعظ/السياسي " التي بدل أن تتفرَّغ لتقديم نموذج جيد عن الدين من خلال خدمة الناس وانقاذهم من الأمية والفقر والمرض والجوع والتشرد والشعور بالخذلان ، تؤسس لأعراف تأخذ مكانها في صياغة واقع اجتماعي وسياسي يقوم على أصول أخلاقية وقانونية لبناء مجتمع قائم على العدالة التشاركية بين الناس باعتبارهم أرضية الوطن وثروته الحقيقية وحاضره ومستقبله ، يكون فيه المواطن سيد موقفه ورأيه، والتي ليست إلا مجرد تعبير عما في نفوس بعض الذين لا يهتمون إلا بجزئيات الأمور، دون الخوض في ما هو أهم وأجل وينفع الناس، ولا يعملون إلا على تجذير واستمرار ثقافة الانتهازية السياسية والوصولية، التي تكشف خباياها، ازدواجية الخطاب السلفي، بمختلف فروع السلفية ، سواء المعتمدة منها على إستراتيجية الانسياب داخل قوانين اللعبة الديمقراطية، أو التي تلعب على إستراتيجية مصادمتها وتكفيرها، من أجل الوصول إلى السلطة، عن طريق أدلجة الدين لاستغلال السذج، وإيهامهم بأنهم هم وحدهم الذين يمثلون الدين الإسلامي.
حميد طولست [email protected]
مدير جريدة"منتدى سايس" الورقية الجهوية الصادرة من فاس
رئيس نشر "منتدى سايس" الإليكترونية
رئيس نشر جريدة " الأحداث العربية" الوطنية.
عضو مؤسس لجمعية المدونين المغاربة.
عضو المكتب التنفيذي لرابطة الصحافة الإلكترونية.
عضو المكتب التنفيدي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان لجهة فاس مكناس
عضو المكتب التنفيدي لـ "لمرصد الدولي للإعلام وحقوق الأنسان "






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رهان إصلاح التعليم؟؟
- زمن القيم والمعاير المقلوبة !!
- رسالة مفتوحة الى معالي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني ...
- التضليل المتعمد والتحريف المقصود!!
- ماذا لو فازت لوبين بالرئاسة؟؟
- ولد لفشوش والحكومة الجديدة !!
- لماذا لا نلغي منصب الوزير؟؟
- استجداء المناصب التنفيذية !!
- شتان بين الأسماء والأفعال
- شم النسيم والإعلام المأجور !
- كيفما كنتم تكون حكومتكم !!
- مماحكات حزبية !!
- رهاب السفر!!
- الإسلاميون واستوزار رجال المخزن!!
- وزراء -بالصح- أم مجرد حقائب للمراضات؟؟
- هل بدأ عقد حزب الاستقلال في الانفراط؟
- لاشك أن هناك خللا ما في القمم العربية!!
- المسارات السياسية للصورة الصحفية !! صورة تقديم تشكيلة الحكوم ...
- الطب النفسي يشكل الحكومة بعيدا عن -صلح الحديبية- !!
- حظة الهاربة من زمن مشاورات تشكيل الحكومة !


المزيد.....




- واحدة من أغرب الطائرات في العالم..تنقل السيارات مع ركابها
- 5 خطوات لتجنب الصداع خلال رمضان
- السر يكمن في الطحين.. كيف يمكنك التأكد من أن الخبز الذي تتنا ...
- بلينكن في بروكسل الأربعاء لبحث الملفين الأوكراني والأفغاني ...
- بلينكن في بروكسل الأربعاء لبحث الملفين الأوكراني والأفغاني ...
- 30 قتيلا في معارك بين الجيش اليمني وجماعة -أنصار الله- شمال ...
- رئيسة مجلس النواب الأمريكي تدعو بايدن لإلقاء كلمة بالكونغرس ...
- ارتفاع عدد ضحايا حادث حافلة أسيوط إلى 20 قتيلا
- المخدرات: -كيف اجتاح وباء مخدر كريستال ميث العراق- - الإندبن ...
- رمضان: كيف تتجنب الإحساس بالجوع خلال الصيام وما علاقة جنس ال ...


المزيد.....

- نهج البحث العلمي - أصول ومرتكزات الاجتهاد البحثي الرصين في أ ... / مصعب قاسم عزاوي
- ظروف وتجارب التعليم في العالم / زهير الخويلدي
- تطور استخدام تقنية النانو / زهير الخويلدي
- من أجل نموذج إرشادي للتوجيه يستجيب لتحديات الألفية الثالثة / عبدالعزيز سنهجي
- الجودة وضمانها في الجامعات والأكاديميات الليبية الحكومية 20 ... / حسين سالم مرجين، عادل محمد الشركسي ، مصباح سالم العماري، سالمة إبراهيم بن عمران
- مدرس تحت الصفر / إبراهيم أوحسين
- مقترحات غير مسبوقة لحل أزمة التعليم بالمغرب / المصطفى حميمو
- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - حميد طولست - غطرسة التدوينات وعجرفتها !!