أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - إيمان مصطفي محمود - والدم فيها أرخص ما فيها














المزيد.....

والدم فيها أرخص ما فيها


إيمان مصطفي محمود

الحوار المتمدن-العدد: 5488 - 2017 / 4 / 11 - 02:26
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


ولن ينتهي الشقاء , هذه الأيام نستيقظ كل يوم علي وجع أشد من ذي قبل كل الأشياء الصغيرة تخبرنا أنه قريب، مؤخرة سحابة أشد سوادا من الباقي، عصفور صغير نافق على الشرفة، ورقة خضراء تسقط من شجرة فتية ، أغنية حزينة في مذياع الحلاق، رجل مسن يقف في آخر الطابور منتظرا دوره في المشفى....
صرنا متأكدين أننا فقدنا هدوئنا القديم إلى الأبد ربما، كل ليلة نستيقظ مرتعبين من ساعة حائطٍ ضخمة تسقط على رأسنا لتنهشنا عقاربها التي تبدو كشِعر ميدوسا..
نستيقظ كل يوم مكبلين بإحساسٌ جامح أن أمرا سيئا سيحدث , قلوبنا أصبحت ساحة وجع ضخمة جدا يترك الجميع فيها آثار قذائفهم وشظايا أسلحتهم ولهيب حرائقهم .
أصبحنا نسير جنبا إلي جنب مع الموت ولم يعترض أحد طريقنا ليُخبرنا بحجم الهوة التي ننحدر إليها , يقول درويشي : علي هذه الأرض مايستحق الحياة .
وأقول : هذا العالم واسع جدا لكنه يضيق فقط عند حلم امرأة وحيدة جدا بأن يكون لها رفيق يحمل معها أعباء ليالي الشتاء الطويلة، أو عند أمل فلاح اسودت يده بالاعتناء بعنزة أن تلد له توأما و لو لمرة فقط
هذا العالم يمكنه فعل كل شيء،
إلا أن يؤخر موعد إنطلاق حافلة حتى تمنح رجلا يعمل حتى منتصف الليل مجالا ليقبل زوجته قبل الخروج في السادسة صباحا، أو أن يمنح شيخا لم يبلغ الستين من عمره فرصة أن يعدّ أبناءه قبل الموت
هذا العالم معطاء جدا ,
لكنه يغلق حنفيته عندما يبلغها طفل يتيم يستجدي موتا أكثر رأفة من الموت بالبرد أو الجوع، أو يحرم أمّا مكلومة من رؤية جثة ابنها الرضيع الذي تفتت جثته وسط حريق البرابرة.
هذا العالم بارع في جعل الأهداف تخطئ المرمى،
لكنه لا يترك مجالا واحدا للخطأ في قذيفة موجهة نحو بيت يعج بالأطفال، و لايجعل الموت يحيد عن طريق أب خرج ليبحث عن رغيف لأبنه المتوحد وزوجته الحبلي .
لذلك لا تلمني يا صاحبي عندما أنظر إلى السماء كل يوم و ألعنها لتحقق وعدها وتسقط دفعة واحدة فوق كل هذا البؤس !.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,241,072,547
- أهواكَ بلا أملِ
- رسالة إلي الله
- الام الفَقْدُ
- في حضرة هذا المساء
- يا حلم العمر
- حرية الديانة أو المعتقد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان
- شيطان الفلسفة -فريدريك نيتشه-
- العلمانية وموقف الإسلام


المزيد.....




- السنغال: تجدد التوتر في العاصمة بعد يومين من الصدامات
- السودان يتحول إلى نظام حكم فيدرالي
- أكاديمي روسي: الفيروس التاجي المستجد -محافظ جدا-
- شاهد: لبنانيون غاضبون يحرقون الإطارات ويغلقون الشوارع احتجاج ...
- علي بومنجل: من هو المناضل الجزائري الذي أقرت فرنسا بقتله بعد ...
- امريكا تؤكد تمسكها بحل الأزمة اليمنية
- القوات الحكومية تؤكد ان مأرب مؤمنة بالكامل ومستقرة
- تحذيرات اممية من عمليات نزوح كبيرة في محافظة مأرب
- شتاينماير: وفيات كورونا تأخذ -بعدا صادما- بتجاوزها 70 ألفا
- مصرع 11عسكريا... -الدفاع- التركية تصدر بيانا بشأن تحطم مروح ...


المزيد.....

- الانتحاريون ..او كلاب النار ...المتوهمون بجنة لم يحصلوا عليه ... / عباس عبود سالم
- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - إيمان مصطفي محمود - والدم فيها أرخص ما فيها