أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - حسن نبو - مقاضاة المسؤولين عن الانتهاكات في سوريا














المزيد.....

مقاضاة المسؤولين عن الانتهاكات في سوريا


حسن نبو

الحوار المتمدن-العدد: 5393 - 2017 / 1 / 5 - 10:27
المحور: حقوق الانسان
    


اقرت الجمعية العامة للامم المتحدة في22- 12 -2016 مشروهع القرار الذي قدمته قطر وليختنشتاين والذي يتضمن تشكيل مجموعة عمل مستقلة تعمل بالتنسيق مع لجنة الامم المتحدة للقيام بتقصي الادلة وجمعها بشأن ارتكاب جرائم حرب وانتهاكات خطيرة في مجال حقوق الانسان في سوريا منذ اذار 2011 وحتى الآن .
وقد تحول المشروع الى قرار بعد ان صوتت لصالحه مائة وخمسة من الدول الاعضاء في الامم المتحدة واعترضت عليه خمسة عشر دولة ، بينما امتنعت اثنتان وخمسون دولة عن التصويت .
وقد جاء في القرار ان مجموعة العمل المستقلة المشكلة بموجب القرار الصادر ستقوم بإعداد الملفات عن الجرائم المرتكبة في سوريا لتسهيل وتسريع الاجراءات الجنائية النزيهة والمستقلة وفقا لقواعد القانون الدولي في المحاكم الوطنية او الاقليمية او الدولية التي لها ولاية قضائية على الجرائم المرتكبة في سوريا .
وبهذه المناسبة لابد من التأكيد على ان القرار المشار اليه ليس له اي صفة الزامية ، وانما يتمتع بصفة معنوية فقط . بمعنى آخر : ان مجموعة العمل المستقلة المشكلة بموجب القرار الاممي تستطيع فقط ان تجمع الادلة التي تدين كل من ارتكب جرائم حرب أومارس انتهاكات خطيرة في مجال حقوق الانسان دون ان تتمكن من احالة الأدلة الى المحكمة الجنائية الدولية ، او اي محكمة اخرى ، لأن احالة الملف الى المحكمة الحنائية الدولية تتطلب ان تكون سوريا عضوة في نظام روما الاساسي لعام 1998 الذي انشأت بموجبه محكمة الجنايات الدولية سنة 2002 ، وكما هو معروف فإن سوريا ليست عضوة في نظام روما . ومن غير المتوقع ان يقبل النظام الحاكم في دمشق بصلاحية او ولاية المحكمة المذكورة في الاتهامات الموجهة اليها من قبل مجموعة العمل المستقلة التي أنشأت بموجب القرار الاممي المذكور . واما الطريق الثالث الذي يمكن بموجبه احالة الملف الى المحكمة الجنائية الدولية هو صدور قرار من مجلس الامن بذلك . ومن غير المتوقع ، بل من المستحيل ان تسمح روسيا بتمرير قرار من مجلس الامن بهذا الخصوص لأن الملف قد يتضمن توجيه اتهامات لروسيا ايضا كما اشارت الى ذلك العديد من التقارير وفي مقدمتها مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة الذي اصدر حتى الآن اكثر من عشر تقارير تتضمن الاف الادلة لارتكاب جرائم حرب من قبل كل من النظام وروسيا ، وكذلك من قبل بعض الميليشيات المنتشرة على الاراضي السورية .
وبشكل عام فإن نشاط مجلس الامن في هذا المجال نادر جدا ، فمنذ تأسيس المحكمة الجنائية الدولية في 1/ 7/ 2002 وحتى الآن فإن المجلس تمكن من احالة ملفين فقط الى المحكمة الجنائية الدولية ، هما : ملف اقليم دارفورد في السودان عام 2005 وملف ليبيا عام 2011 . وبالمقابل فشل في احالة ملفات اخرى هامة توفرت فيها ادلة قوية على ارتكاب جرائم خطيرة على نطاق واسع مع وجود دلائل مؤكدة على عدم ملاحقة مرتكبيها امام المحاكم الداخلية او الوطنية .
الهدف من اصدار القرار المذكور هو ان تكون الملفات جاهزة للاستخدام حين يتاح لمحكمة لها صلاحية النظر في جرائم مماثلة ان تنظر في هذه القضايا وهو امر ليس قائما حاليا كما قال مندوب ليختنشتاين في الامم المتحدة .
وهكذا يبدو جليا ان الامم المتحدة عاجزة عن اصدار قرار يفسح المجال لمحاكمة مرتكبي جرائم الحرب وجرائم ضد الانسانية في سوريا رغم وجود عشرات التقارير التي تؤكد حدوث هذه الجرائم على نطاق واسع .






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,469,679
- المنظمتان الدوليتان ومدى تحقيقهما الاهداف التي وجدتا من اجله ...
- حول اجتماع حميميم
- المتقدمون في العمر وحقهم في الحباة
- ماذا وراء انسحاب روسيا الاتحادية من محكمة الجنايات الدولية
- شمال صائب ، استاذ جامعي وفنان مرموق
- لو كنت رساما
- ماهي اسباب تمسك روسيا بنظام الاسد
- كاويس اغا من صعوبة في الكلام الى سهولة في الغناء
- ذلك اليوم
- حول اصرار تركيالإعادة علاقاتها مع روسيا الى الوضع الطبيعي
- اسباب توجه الشباب النسلم نحو لتنظيمات السلفية الجهادية التكف ...
- عائسة بنت الصحابي طلحة بن عببد الله وسيد علي اصغري كردستاني
- استراتيجية النظام السوري تجاه الثورة .
- هل يوجد مايسمى بالاسلام المعتدل ؟
- الثورات والاستبداد
- الولابات المتحدة وقوات الحماية الشعبية
- في تلك المدينة
- القضاء في سوريا في ظل حكم البعث
- استقلال القضاء
- نظام بشار الاسد والتدخل التركي العسكري في سوريا


المزيد.....




- حريق في مركز للمهاجرين في العاصمة اليمنية صنعاء وسقوط قتلى و ...
- الهند تعتقل عشرات اللاجئين الروهينغا تمهيداً لترحيلهم إلى مي ...
- الهند تعتقل عشرات اللاجئين الروهينغا تمهيداً لترحيلهم إلى مي ...
- الأمم المتحدة: 8 قتلى بينهم مهاجرون في حريق بمركز احتجاز في ...
- المخابرات العراقية تعلن اعتقال مسؤول خلية الإعدامات في تنظيم ...
- الأمم المتحدة: 8 قتلى بينهم مهاجرين في حريق بمركز احتجاز في ...
- هيئة الأسرى الفلسطينيين: في يوم المرأة.. 35 أسيرة من بينهن 1 ...
- اعتقال أحد زعماء المافيا الإيطاليين في مركز إسباني للتوظيف
- إيران تفرج عن موظفة الإغاثة البريطانية زاغاري راتكليف
- الخارجية الفلسطينية: فريق يستعد للتوجه إلى لاهاي لبحث خطوات ...


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - حسن نبو - مقاضاة المسؤولين عن الانتهاكات في سوريا