أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - فهد المضحكي - تحديات التنمية البشرية!














المزيد.....

تحديات التنمية البشرية!


فهد المضحكي

الحوار المتمدن-العدد: 5141 - 2016 / 4 / 23 - 08:36
المحور: الادارة و الاقتصاد
    


تشهد المجتمعات العربية تحديات كبيرة تواجه التنمية البشرية والتنمية عمومًا!

ما الذي يعيق التنمية البشرية في المنطقة العربية سؤال يطرح كل سنة بعد صدور تقرير التنمية البشرية. ولا يمكن بالطبع الحديث عن تنمية حقيقية إلا اذا توافرت لها شروط أساسية تتضمن إصلاحات اقتصادية واجتماعية جذرية قائمة على الديمقراطية والعدالة والمساواة وحقوق المواطنة الحقيقية.
وكالعادة ما إن صدر تقرير التنمية البشرية لعام 2015 حتى أصبح هذا السؤال في مقدمة الأسئلة.
وعلى صعيد الجهود المبذولة، أطلق – المصدر أبوظبي سكاي نيوز – برنامج الأمم المتحد الإنمائي في التقرير السالف الذكر، دعوة لـ «مواجهة التحديات وانتهاز الفرص في عالم العمل الجديد»، في حين أشار الى حتمية تكثيف الجهود من أجل تحفيز التقدم في مجال التنمية البشرية، في ظل التقدم التكنولوجي السريع والعولمة وهموم المجتمعات والتحديات البيئية.
ويدعو البيان الى الإنصاف وتوفير العمل اللائق، وانتهاز فرصة لتحسين حياة المواطنين وسبل عيشهم.
كثيرة هي الجهود والبرامج التي تعزز التنمية في الدول العربية ومع ذلك فإن التنمية البشرية تواجه جملة من المعوقات لا تزال من دون حلول، ولهذا نجد التقارير السنوية المعنية والخاصة بهذا المجال تشير كل عام الى التحديات والصعوبات ذاتها التي تعيق تنفيذ برامج التنمية البشرية والتنمية المستدامة بشكل عام، وهو ما ينطبق ايضا على سائر الدول النامية الأخرى.
قبل أعوام عدة صدر عن مجموعة من الخبراء تقرير تحديات التنمية في الدول العربية، الناشر برنامج الأمم المتحدة، عرض عبدالحافظ الصاوي.
ويرى التقرير أن الدول العربية تحتاج الى نموذج جديد للتنمية لا ينظر فيه للاستقرار من منظور أمني محض، ولا ينظر فيه الى التقدم من منظور منفعة السلع والخدمات، بل من منظور القدرات الجوهرية التي يتمكن من خلالها الفرد أن يعيش حياة كريمة يشعر فيها بدوره الحقيقي
ولا يتحقق ذلك الأمن خلال نموذج الدول التنمية، التي لا تعتمد على الريع، ولا على إنتاج مجموعة من السلع الأولية، او تلك السلع والخدمات ذات القيمة المضافة المتواضعة، كما أن الدولة التنموية في حاجة الى رقابة حقيقية ومساءلة.
صحيح وبمقياس قيمة دليل التنمية البشرية تحل دول الخليج العربي في طليعة بلدان المنطقة العربية إلا أن مجمل التقارير التي صدرت ولاسيما في عامي 2014، 2015 تشير الى النزاع والبطالة وعدم المساواة من معوقات التنمية العربية (المصدر جريدة العرب 26.7.2017) ويضيف المصدر: وهي مخاطر إذا ما بقيت دون معالجة يمكن أن تعطل مسيرة التنمية البشرية اليوم وفي المستقبل.
وعلى صعيد عدم المساواة، تبلغ عدم المساواة في التعليم مستويات مرتفعة، يصل متوسطها الى 38 في المئة، وكذلك في الصحة والدخل، حيث يصل متوسط عدم المساواة الى أكثر من 17 في المئة.
ويؤكد التقرير أن الأعداد الكبيرة من الشباب في المنطقة تتطلب اهتمامًا خاصًا على مستوى السياسة العامة، ليحظوا بفرص العمل اللائق ولتستفيد المنطقة من العائد الديمقراطي. ويدعو الى الالتزام بالتشغيل الكامل هدفًا في السياسة العامة، وتعميم الخدمات الاجتماعية الأساسية والحماية الاجتماعي
وفي مقابل ذلك، تجتمع عوامل كثيرة منها ضعف تمثيل المرأة في البرلمانات، والفوارق بين الجنسين في المشاركة في القوى العاملة، لتضع المنطقة العربية في موقع متأخر حسب دليل الفوارق بين الجنسين.
لكن من الممكن تجاوز ذلك وفق ما أكدته «هيلين كلارك»، مديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي «بدرء المخاطر يصبح للجميع حصة من التقدم في التنمية، وتصبح التنمية البشرية أكثر إنصافًا واستدامةً».
وعلى صعيد التنمية والبحث العلمي في البلدان العربية، يقول د. علاء محمود التميمي ثمة نواقص أساسية تواجه هذه الدول وهي أولاً نقص الحرية، وثانيًا نقص تمكين المرأة، وثالثًا نقص المعرفة. في حين لا يفصل ذلك عن عدم وجود استراتيجية تنمية بشرية تتيح للجميع فرص العمل والقضاء على البؤس وامتهان الكرامة المقترن بذلك، وأن يكون للجميع نصيب في عائدات الرخاء الاقتصادي. ومن معوقات التنمية العربية ايضا انتشار الفساد المالي والإداري وضيق هامش الديمقراطية؛ لأن الفساد يقتل روح المبادرة والتنافس العلمي الشريف ويحبط رغبة الأفراد في الترقي وفي تحصيل العلم والمعرفة، ويعطل فرص التنمية الاقتصادية وهو في الوقت نفسه يشوه قيم الثقافة الوطنية المجتمعية.
وإذا كان كما يقول خبراء التنمية إن توسيع المشاركة وحرية الرأي واحترام الذات ومحاربة الفساد الضمانة لبناء مستقبل المنطقة العربية فإن ما تحتاجه هذه المنطقة لضمان مستقبل الأجيال هو توافر الإرادة السياسية للاستثمار في القدرات البشرية والمعرفة، وفي إقامه الحكم الصالح.



#فهد_المضحكي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سيداو والضجة المفتعلة!
- الثقافة والحرية
- الإصلاح الإداري والرقابة والمحاسبة!
- طرابيشي يترجل
- العالم العربي والإصلاح السياسي!
- شيء من التاريخ الصهيوني وانتخابات الرئاسة الأمريكية!
- الثامن من مارس محطة مضيئة في حياة نساء العالم
- المواطنة ومناهج التربية!
- العولمة والسيادة والاقتصاد!
- فاطمة ناعوت
- البرلمانات العربية!
- عن استراتيجية التنمية الدولية!
- انهيار اسعار النفط والقرارات المطلوبة!
- الثقافة الوطنية الديمقراطية
- عن -الربيع العربي--
- الدين العام مرة أخرى!
- دولة الإمارات والابتكار وتمكين المعرفة
- العمالة المحلية في القطاع الخاص!
- الكتابة بحبر أسود
- البطالة في الدول العربية!


المزيد.....




- النفط يتراجع مع خفض السوق لعلاوة المخاطر
- الذهب يرتفع مع زيادة الطلب بفعل التوتر في الشرق الأوسط
- المركزي الصيني يبقي الفائدة دون تغيير متماشيا مع التوقعات
- تراجع أسعار النفط بعد الهجوم الإيراني على إسرائيل
- تنزيل واتساب الذهبي اخر تحديث WhatsApp Gold V11.30 الإصدار ا ...
- بريطانيا تبحث مجددا إمكانية وقف صادرات الأسلحة إلى الاحتلال ...
- إلغاء رحلات وتعديل المسارات.. هجوم إيران يربك شركات الطيران ...
- أسواق النفط تترقب تداعيات الهجوم الإيراني على إسرائيل
- صحيفة: إسرائيل تكبدت 1.35 مليار دولار لصد هجوم إيران
- لوفتهانزا تعلق رحلاتها إلى عمان وبيروت وأربيل وتل أبيب


المزيد.....

- تنمية الوعى الاقتصادى لطلاب مدارس التعليم الثانوى الفنى بمصر ... / محمد امين حسن عثمان
- إشكالات الضريبة العقارية في مصر.. بين حاجات التمويل والتنمية ... / مجدى عبد الهادى
- التنمية العربية الممنوعة_علي القادري، ترجمة مجدي عبد الهادي / مجدى عبد الهادى
- نظرية القيمة في عصر الرأسمالية الاحتكارية_سمير أمين، ترجمة م ... / مجدى عبد الهادى
- دور ادارة الموارد البشرية في تعزيز اسس المواطنة التنظيمية في ... / سمية سعيد صديق جبارة
- الطبقات الهيكلية للتضخم في اقتصاد ريعي تابع.. إيران أنموذجًا / مجدى عبد الهادى
- جذور التبعية الاقتصادية وعلاقتها بشروط صندوق النقد والبنك ال ... / الهادي هبَّاني
- الاقتصاد السياسي للجيوش الإقليمية والصناعات العسكرية / دلير زنكنة
- تجربة مملكة النرويج في الاصلاح النقدي وتغيير سعر الصرف ومدى ... / سناء عبد القادر مصطفى
- اقتصادات الدول العربية والعمل الاقتصادي العربي المشترك / الأستاذ الدكتور مصطفى العبد الله الكفري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادارة و الاقتصاد - فهد المضحكي - تحديات التنمية البشرية!