أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سامان نوح - درس غلق المعابر.. الأمن الغذائي الكردستاني على المحك !














المزيد.....

درس غلق المعابر.. الأمن الغذائي الكردستاني على المحك !


سامان نوح

الحوار المتمدن-العدد: 5033 - 2016 / 1 / 3 - 16:02
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


خلال أيام، اختفت مواد غذائية، وأخرى تضاعفت اسعارها، وبدأ الخزن والاحتكار
- 18 يوما من اغلاق معبر "ابراهيم الخليل" مع تركيا نتيجة الحرب التي تشنها حكومة اردوغان ضد الكرد في مدينتي جزيرة وسلوبي المحاصرتين والتي يمر عبرهما الطريق الدولي، وهو ما أدى الى ارتفاع اسعار الفواكه والخضروات ومعظم المواد الغذائية في كردستان بما فيها المعلبات والاجبان. بعضها ارتفع الى الضعف، فيما اختفى البيض من الاسواق كما مواد اخرى سريعة الاستهلاك.
- اليوم ادت العواصف الثلجية الى قطع طريق "حاجي عمران" مع ايران، ووقف العمل في المعبر الثاني الأهم في توفير المواد الغذائية للاقليم. والذي كانت تصل من خلاله جزء مهم من البضائع التركية كما اغلبية البضائع الغذائية الايرانية.
- بقي معبر "سيمالكه" مع سوريا، مازال يمد مدينة دهوك ببعض حاجاتها من المواد الغذائية الأساسية.
- أيام قليلة من قطع بعض المعابر، وضعت الاقليم غذائيا في وضع مقلق، وارتفعت معها اسعار الكثير من المواد الغذائية والمنزلية ... ترى ماذا سيحدث لو تم قطع الطرق اسابيعا وأشهر بقرارات من تلك الدول؟!!
- وبوجود ازمة اقتصادية خانقة، يمر بها الاقليم، هل يمكن اضافة اعباء مالية جديدة على العائلة الكردستانية؟!! نتيجة سوء التخطيط في اقليم يستورد نحو 90% من حاجاته الغذائية، رغم امتلاكه اراض خصبة وكميات مياه جيدة!!
- نعم تركيا دولة كبيرة ولا غنى عنها اقتصاديا، هذا أمر ليس محل جدل، لكن سياسة حكومة كردستان التي دمرت الزراعة وقضت على الصناعات البسيطة، هي من تضع الاقليم في وضع حرج وتجعله خاضعا ضعيفا رهينا بقرارات وارادات دول الجوار.
- تركيا رفضت خلال الأيام الماضية عدة طلبات كردية لفتح معبر ابراهيم الخليل، ورئيس حكومة كردستان نيجيرفان بارزاني خلال زيارته لأنقرة قبل ايام، طلب من تركيا ذلك لكنها لم تستجب. فالرئيس التركي رجب طيب اردوغان كرر ان العملية التركية في جزيرة وسلوبي ودياربكر وشرنخ، ستستمر حتى ابادة حزب العمال وانهاء "الارهاب" في تركيا.
- أزمة تراجع الاقتصاد نتيجة تراجع اسعار النفط، وما حدث في الأيام الماضية من غلق للمعابر، يجب ان تكون درسا لقادة الاقليم، الذين لم يلتفتوا او لم يستوعبوا عشرات المقالات والتقارير التي نشرت في العامين الأخيرين وحذرت من تراجع اسعار النفط، كما لم يلتفتوا لعشرات المقالات والتقارير التي حذرت من خطورة تدمير الزراعة والصناعة في كردستان، والاعتماد في غذاء شعب كردستان على دولتين عدوتين.
- ترى هل سيتعلم قادة الاقليم الدرس، ام ان الأبراج العالية التي يعيشون فيها والتي تزداد علوا يوما بعد آخر، وانقطاعهم التام عن الواقع نتيجة خلقهم لحياة مغايرة تماما عن حياة المواطن الكردي البسيط وبوجود طبقة المساعدين والمستشارين الفاسدين الذين يتجنبون نقل الوقائع وحقائق الامور ويصرون على تصدير الأوهام والأفلام.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,969,321,672
- سنجار تحترق.. دمار هائل، فوضى، سلب ونهب، صراعات ومفخخات
- عن سر الانهيار السريع لداعش في سنجار والمعركة الحقيقية المنت ...
- هل يعيد الاتحاد تجربة شراكاته السابقة مع ‏الديمقراطي ليعم -ا ...
- الحرب الاقليمية تتسع، والدولية على الأبواب.. والساسة الكرد ي ...
- لماذا لا تستطيع كردستان دفع رواتب موظفيها رغم الصادرات النفط ...
- مع غياب الشعب... حراك أحزاب السليمانية لتغيير موازين القوى ا ...
- قرار تاريخي وبشرى عظيمة للشعب الكردستاني من حكومته الائتلافي ...
- الأزمات تضرب ‏الاقليم شمالا ويمينا والحكومة منشغلة بالسينما ...
- ئايلان كوباني.. الصغير الغريق أيقونة مأساة شعوب -شرق الحروب ...
- في اقليم الرخاء النفطي..من لم يعرف تلك الوجوه؟ ومن لم يسمع ب ...
- خلافات السياسة وتدهور الاقتصاد يشعل الخوف والانقسام بكردستان
- كردستان على شفا الهاوية... ادارتان ورئيسان افضل من حرب مدمرة
- في كردستان، لا اتفاق ولا توافق.. الديمقراطي -الكبير- رهينة ا ...
- في ذكرى المذبحة.. سنجار محتلة، لجنة التحقيق ميتة، والايزيديو ...
- البحث عن وطن بديل .. هجرة الشباب الكردي بين التخوين والتكفير ...
- احتجاجات الجنوب .. ومواجهة المسؤولين الذين ملؤوا الأرض فسادا
- ‏العقد الأخير للوجود الايزيدي والمسيحي في كردستان
- الجولة الأولى لصراع الارادات الحزبية تقسم الشارع الكردي.. ال ...
- في كردستان..أزمة بنزين، وكهرباء، ورواتب، وديون، ورئاسة، ودست ...
- السلم والديمقراطية او الحرب والفوضى ... المنطقة تحبس انفاسها ...


المزيد.....




- بومبيو: أمريكا استهدفت شبكة روسية لتعزيز نفوذ موسكو في ليبيا ...
- ترامب يعلق على فيديو صوره الأمير هاري وزوجته بشأن الانتخابات ...
- مادورو يدعو دول العالم للتحرك ضد عقوبات واشنطن
- ترامب يغادر مؤتمرا صحفيا بشكل مفاجئ بسبب -اتصال طارئ-
- وفيات كورونا تنخفض مجددا في مصر واستقرار نسبي في عدد الإصابا ...
- تبون للجمعية العامة: حق الفلسطينيين في إقامة دولة عاصمتها ال ...
- روحاني: الولايات المتحدة تكرر حسابات صدام حسين الخاطئة
- المدعي العام في كنتاكي الأمريكية يبرئ الشرطة في قضية مقتل ال ...
- لا اتهامات لشرطيين في قضية مقتل الأمريكية السمراء بريونا تيل ...
- -لن يكون هناك انتقال-.. ترامب يرفض الالتزام بنقل السلطة سلمي ...


المزيد.....

- معركة القرن1 واشنطن وبكين وإحياء منافسة القوى العظمى / حامد فضل الله
- مرة أخرى حول مسألة الرأسمال الوطني / جيلاني الهمامي
- تسفير / مؤيد عبد الستار
- قطاع غزة تحت الحصار العسكري الصهيوني / زهير الصباغ
- " رواية: "كائنات من غبار / هشام بن الشاوي
- رواية: / هشام بن الشاوي
- ايدولوجية الانفال وجينوسايد كوردستان ا / دكتور كاظم حبيب والمحامي بهزاد علي ادم
- إبراهيم فتحى وحلقة هنرى كورييل ومستقبل الشيوعية فى مصر / سعيد العليمى
- من الكتاب الأسود للمجرم جمال عبد الناصر، مؤامرة الوحدة الإن ... / الصوت الشيوعي
- من الكتاب الأسود للمجرم جمال عبد الناصر، مؤامرة إنقلاب الموص ... / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سامان نوح - درس غلق المعابر.. الأمن الغذائي الكردستاني على المحك !