أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد مزيد - ليست قصيدة






المزيد.....

ليست قصيدة


محمد مزيد

الحوار المتمدن-العدد: 4942 - 2015 / 10 / 1 - 19:26
المحور: الادب والفن
    


ليست قصيدة ..
........
لدّي مسرات لا تُعد ولا تحصى
كما لدّي انكسارات لاتُعد ولاتحصى
أعرف أن ذلك لايعنيكم ،
وأعرف أن زورق الموت لايعنيكم ،
وأنني اذا مت لا أعنيكم !!
مسراتي أكاذيب صغيرة اداولها مع نفسي
بصمت ومن دون إعلان يبهر الاخرين
مسراتي أن احب امرأة تخاف الاقتراب مني
خشية من حقل الزنابير الذي يقع في نهاية شارع
يسكنه معتوهون امثالي ،
أنا رجل يحب أن يمارس جنونه في وضح النهار .
ويعد انكسراته واحدة بعد الاخرى ،
كأنما يكرز الفستق
يعدها ويكتبها متفاخرا وهو يضع رأسه على الوسادة.
انكساراتي أيها السادة : أكاذيب كبيرة ،
كالذهاب الى البحر وصعود زورق المطاط
والغرق في بحر ايجه
وأنا اضحك للموت كأي بليد احمق ..
واحدة من اعظم انكساراتي
أنني أعيد ترتيب الجنون وأسخر من المنظرين
والفلاسفة الجدد الذين ملأوا حياتنا ترهات ،
او عندما اكتشف زيف صديق حدثته عن امرأة فاضلة
فاتصل بها ليخبرها انني رجل فاقد صوابه .
واحدة من اعظم انكسارتي انني لحد الان
لم اتلق العزاء على موتي
عندما كنا في زورق بحر ايجه
وصدقنا المعتوهه ميركل وهي تورطنا
في مذبحة الوهم ..
الم اقل لكم ان مسراتي وانكساراتي
لا تُعد و لا تحصى !!






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصة قصيرة جدا
- الجارة
- قراءة في رواية شاكر نوري ..- جحيم الراهب - .. التجديف خارج ا ...
- اعتراف بالحب
- المفوهون العرب
- دولة الاحزاب ام دولة المؤسسات
- قصة قصيرة
- الثقافة العراقية والتسييس المهمش
- رد على نقد
- الناشر والبوكر وحارس التبغ لعلي بدر
- صحراء نيسابور
- نجيب محفوظ .. الصانع الامهر
- كيف ينبغي قراءة نجيب محفوظ


المزيد.....




- إلهام شاهين تحدد أهم فنانة في جيلها... وتتحدث عن فضل عادل إم ...
- فيديو: وتر العود يستعيد إيقاعه تدريجيا في إيران بعد عقود من ...
- فيديو: وتر العود يستعيد إيقاعه تدريجيا في إيران بعد عقود من ...
- لوحة في مكتب محمد بن سلمان -الداعم- للمواهب تثير تفاعلا (فيد ...
- مكتب مجلس النواب.. تعميم الحماية الاجتماعية ثورة من شأنها ال ...
- العثماني يطالب بتكثيف الجهود لتنزيل مقتضيات القانون المتعلق ...
- انتخاب المغرب رئيسا للمجلس التنفيذي لمنظمة حظر الأسلحة الكيم ...
- مجلس النواب يصادق على مشروع قانون يتعلق بمكافحة غسل الأموال ...
- أصوات من السماء.. الحافظ خليل إسماعيل صوت الشجن البغدادي في ...
- كتاب -مشارف الخمسين- تأليف إبراهيم عيسى


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد مزيد - ليست قصيدة