أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - قاسم حسن محاجنة - واللائي لم يَحِضْنَ ..!!














المزيد.....

واللائي لم يَحِضْنَ ..!!


قاسم حسن محاجنة
مترجم ومدرب شخصي ، كاتب وشاعر أحيانا


الحوار المتمدن-العدد: 4857 - 2015 / 7 / 5 - 17:59
المحور: الطب , والعلوم
    


واللائي لم يَحِضْنَ ..!!
"قررتُ أن أقوم ببحث حول موضوع عدم حصول الحيض بتاتا ، عندما عالجتُ أختين تعانيان من هذه الظاهرة (لها اسم علمي لكنني فضلتُ استعمال المصطلحات الواضحة والبسيطة – قاسم )، والأختان عربيتان اسرائيليتان ، والداهما أبناء عُمومة من الدرجة الأولى ." تقول الدكتورة دي بريس ، وهي طبيبة كبيرة متخصصة في الغدد وتعمل في قسم الغدد في مستشفى شنايدر (مستشفى كبير للأطفال ) .
والدكتورة قامت وزميلتها البروفسورة لينا باسل ، مديرة معهد الوراثة والامراض الوراثية في مستشفى شنايدر للأطفال ايضا ، قامتا بإجراء بحث كبير شمل 90 مشاركة ومشاركا ، من الوسط العربي في . اسرائيل . وبدون طول سيرة ، فقد اكتشفتا بأن السبب وراء هذه الظاهرة ، هو حدوث طفرة في جين وراثي ، مما يستدعي طرح سؤال هام ومن سياق ما ذُكر أعلاه ، وهو : لماذا بين الفتيات العربيات ؟ وهل لزواج الأقارب دورٌ في غياب الدورة الشهرية ؟
لكن يجب علينا التأكيد ، وإعتمادا على العلم (الطب ) ، الذي يُقدِّر بأن نسبة الفتيات والنساء اللائي لم يحضن في حياتهن ب- 1% من مجمل الإناث ..
كما ويجب التأكيد على أن هذه الظاهرة معروفة وموجودة منذ القِدم ، والجديد في الأمر ، هو إكتشاف الجين المسبب لهذه الظاهرة .
ولا يُساورنا شكٌّ بأن قسما من الرجال والنساء وعبر التاريخ والأزمان قد عرفوا بوجود هذه الظاهرة ، وخصوصا ألأمهات اللائي ومن عادتهن ، ترقُب بدء العادة الشهرية عند بناتهن . لأن حدوثها هو حدثٌ هام في حياة البنت وأمها .
وعنوان المقال مأخوذٌ من آية قرآنية وهي الآية رقم 4 من سورة الطلاق ، والتي تقول :
( واللائي يئسن من المحيض من نسائكم إن ارتبتم فعدتهن ثلاثة أشهر واللائي لم يحضن وأولات الأحمال أجلهن أن يضعن حملهن ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرا).
وعلى هذه الآية ، إعتمد ويعتمد كل من "يحلل " زواج الأطفال ، بل ومنهم من يُشجع عليه .. وبما أن القرآن نزل بلسان عربي ، فنحن نستطيع فهمه ، كما فهمه القدماء لغويا ، كما قال عميد الأدب العربي عن اللغة العربية وأهلها ، "ونحن نمتلكها كما كان القدماء يمتلكونها " !!
فالآية واضحة وصريحة ، وتتحدث عن النساء ، وليس عن الإناث أو عن الأطفال والطفلات . وكلمة النساء تعني فيما تعنيه النضوج الجسدي والجنسي بالتأكيد . والقرآن نفسه يؤكد هذا المعنى ،إذ يقول : " قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض " .. فالنساء يرتبطن ويتميزن بالحيض ، دلالة على النضج الجسدي والجنسي .
أما لسان العرب ، فيزودنا بتفسير لمعنى كلمة نسأ ، بما يلي : " نسئت المرأة تنسأ نسأ تأخر حيضها عن وقته وبدأ حملها فهي نسء ونسيء والجمع أنساء ونسوء وقد يقال نساء نسء على الصفة بالمصدر يقال للمرأة أول ما تحمل قد نسئت " .
فالمعنى اللغوي مرتبط بالنضوج الجسدي والجنسي ، الحمل والولادة مثلا ..
ورُبّ سائل يتسائل ، إذن لماذا يصر بعض الفقهاء على جواز تزويج الأولاد شرعا ؟؟ وبالإعتماد تحديدا على هذه الآية رقم 4 ، من سورة الطلاق .
ربما يعود ذلك إلى تحكيم المنقول (النقل ) على كل شيء ، بما في ذلك القرآن . فرفض "حديث " أورده البخاري أو أصحاب الصحاح ، هو بمثابة الكفر البواح من وجهة نظرهم . والمقصود به ، هو الحديث المروي عن عائشة بأن الرسول تزوجها وهي ابنة ست سنوات وبنى بها وهي ابنة تسعة .
ويرد ، مقدسو وأنصار النقل بأن :" تحديد سن عائشة رضي الله عنها حين عقد النبي صلى الله عليه وسلم عليها بـ (ست سنين) ، وحين بنى بها بـ (تسع سنين) لم يكن اجتهاداً للعلماء حتى ينظر في صوابه من خطئه ، وإنما هو نقل تاريخي ثبت بما يؤكد صحته وضرورة التسليم به ، وذلك من أوجه : " .. والأوجه كثيرة تتمحور حول عدالة الرواة فقط .
ويقدس هؤلاء ، النقل التاريخي ، وكأن النقل منزل من السماء السابعة ..!!
أردتُ القول ، بأن أهل العلم منشغلون في دراسة الظواهر الغريبة والنادرة ، والبحث عن الاسباب لهذه الظواهر ومحاولة علاجها ، و"علماؤنا " مشغولون بالترويج للبيدوفيليا ، ولو بِليِّ أعناق النصوص !!
فالنصوص في المحصلة النهائية ، لم تُشجع على تزويج الأولاد والبنات قبل البلوغ ، بل تقترح المذاهب تحديد سِن أدنى للزواج .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إمبراطورية -غزة- ..
- من أجل خاطر عيون المونوبول ..
- الميل الجنسي والاداء الوظيفي - تداعيات على مقال الزميل كمال ...
- رمضان والبطيخ
- تعزية لزميلنا الكاتب شاكر فريد حسن .
- الجشع وسِفاح المحارم ..
- مكانة عرب إسرائيل وواقع الحال ..
- أُوباما : أسود وخفيف !!
- الكُنى والأسماء المُستعارة
- وحَطِّمِ آلأصنامَ تحطيماً ..!!
- بين الفخر والإزدراء ..
- ثقافة السرقات الادبية ..!!
- لآقْعُدْ على دربك ..وآرُدك ..!!
- -قوميسارة- الادب والفن ..!!
- المجرم الضحية
- التطرف القومي والأوغاد ...
- ألديك والحِمار ..
- ألبومات النصر ..وذاكرة نكسة ..
- مِنْ -فضل آلرحمان - ..
- ألسيوطي والكاماسوترا ..


المزيد.....




- سوريا.. خفض جديد في سعر الدولار للتجار والصناعيين
- لقاح Sinovac الصينى يُظهر فاعلية بنسبة 50% فى مجال الرعاية ا ...
- وكالة الأدوية الأوروبية تشير إلى وجود -صلة محتملة- بين لقاح ...
- بمميزات وألوان جديدة.. تعرف إلى iMac الجديد كلياً وسعره
- بدء عملية التطعيم ضد فيروس كورونا في اليمن
- فواكة الصيف مفتاحك لعلاج هشاشة العظام.. تناول الا?ناناس والف ...
- صاروخ روسي بوقود الغاز قد يحمل إلى الفضاء أقمار الإنترنت
- آيباد خارق وماك بوك أنحف وأسرع.. هذا ما أعلنت عنه آبل في مؤت ...
- 4 علامات تحذرك بعدم صحة كبدك.. أبرزها احتباس السوائل
- فرنسا مستعدة لنشر جرعات لقاح كورونا لشركة -Johnson & Johnson ...


المزيد.....

- فرضيات البداية الكونية ومكونات الكون البدئي / جواد بشارة
- نمو الطفل واضطراباته / عزيزو عبد الرحمان
- ثورات الفيزياء المعاصرة وآخر المستجدات الفيزيائية / جواد بشارة
- نحن والآخرون في هذا الكون الشاسع / جواد بشارة
- الحلقة الرابعة من دراسة نظرية الافجار العظيم 4 / جواد بشارة
- مرض السرطان الأسباب، التشخيص، الوقاية، والعلاج / مصعب قاسم عزاوي
- الكون البدئي والدعوة لعلم الفلك والكونيات البديل / جواد بشارة
- الحاجة إلى الثورة الرقمية الشمسية الثانية للبشر / جواد بشارة
- رحلة في رحاب الكون المرئي / جواد بشارة
- أبحاث متقدمة حول المادة في الكون المرئي 1-3 و 2-3 و 3-3 / جواد بشارة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الطب , والعلوم - قاسم حسن محاجنة - واللائي لم يَحِضْنَ ..!!