أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - خالد خليل - ملاحظات حول العلاقة بين الدين والعلم














المزيد.....

ملاحظات حول العلاقة بين الدين والعلم


خالد خليل

الحوار المتمدن-العدد: 4796 - 2015 / 5 / 4 - 07:41
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    



اعتقد ان المقابلة بين العلم والدين تنطوي على بعض القصور اذا ما تم اعتبارهما نقيضين بشكل جارف، لان لهذا وذاك سمات قد تتقاطع احيانا وقد تتناقض احيانا اخرى.
ليس بالضرورة ان تعني انسنة الدين وعقلنته خلع الربانية عنه، وليس بالضرورة ان تعني أسطرته خلع الانسانية والعقلنة عنه، وكذلك فان تعدد الأديان والملل لا ينزع عن المعطى الديني صفة الكونية لانه بالأساس مشترك انساني. المشكلة الرئيسية تكمن بالتحيز الايديولوجي الذي يضع العراقيل امام اتصال وتواصل الديني مع الكوني او الروحي مع العقلي على اساس القيم الانسانية والمعرفة المشتركة التي تدعو اليها كل الأديان السماوية والأرضية في مرحلة الفطرة او في تعريفها الفلسفي المحض، اي قبل الاستخدام السياسي الايديولوجي لها.
لا شك ان الأسس والمبادئ العامة للأديان متشابهة ومتداخلة الى حد كبير رغم اختلاف التفاصيل المتعلقة بالتشريعات. حيث ان مسائل العبادة وعمل الخير والتسامح والتعاون الى اخر القائمة كلها مشتركة وهي ما يميز الجانب الاخلاقي في كل الأديان.  
الصراعات الدينية ليست حول المبادئ والأصول بقدر ما هي تفصيلية ومتعلقة بالفهم الذاتي الذي عادة ما تستخدمة مجموعات المصالح الدينية السياسية والاجتماعية والاقتصادية لتحوله الى ثقافة وأيديولوجيا غالبا ما يكون هدفها توظيف الدين من اجل مصالحها في الدوائر
المذكورة.
ان واحدة من السمات الجوهرية للدين السياسي (اي دين) هي تأكيده على انه هو الاستثناء غير الخاضع لنقد الاخرين ، بل يرفض المساواة معهم ويصنف نفسه فوق الجميع . فالأديان عموما ومثلها الملل والمذاهب داخل كل دين محدودة الانفتاح على الاخر ان لم تكن تعمل على الغائه او اقصائه.
وهي أيضاً محدودة الانفتاح على العلم ليس لخلل في المبادئ الاصلية للدين وإنما بسبب الاستخدام الايديولوجي المصلحي له بالأساس. 
ورغم ذلك هناك امكانية للمصالحة والعقلنة والانسنة للأديان وبالتالي ايجاد صيغ تفاعلية للتلاقي بين الدين والعلم . وباعتقادي الحالة التوافقية تقترب ليس فقط كلما ابتعد الدين عن التسييس والادلجة، وانما كذلك كلما ابتعد العلم عن التسييس والادلجة، فهما بلا شك يطالان العلم مثلما يطالان الدين. 
التعامل مع الدين ينبغي ان يتجاوز التمترس في النص نحو التركيز على الجوهر واعمال العقل على قاعدة "قل ربي زدني علما" ، كما ان التطور العلمي يتجاوز الشواهد الامبيرقية والتجارب المحسوسة فقط الى التخيل، الذي اعتبره أينشتاين اهم من المعرفة في كثير من الاحيان.
مشاكل العالم وتحديات الطبيعة لا يمكن ان تحل بتعميق إشكالية العلاقة بين الدين والعلم او من خلال الإصرار الفظ على تازيمها، وانما هناك حاجة ماسة لإعادة النظر في تلك المقاربات الجامدة التي وقع فيها الجميع والتي قادت في الغالب الى التزمت الذي عادة ما يكون نقيضا لمفهوم التطور. فالعلم والدين منظومات تفكيرية وكلاهما جزء من البراديغما الكلية للمجتمع الانساني الذي هو جزء من الطبيعة ، وهذه الباراديغما او المنظومة التفكيرية الشاملة عناصرها لا تنتفي او تنفي بعضها البعض حتى مع وجود تناقضات ، بل تتمدد وتتسع باستمرار مثلما تفعل الطبيعة. وهذا التمدد ليس مجرد مراكمة كمية للخبرات والمعرفة بقدر ما هو جزء من عملية التطور التفاعلية التي لا تسير فقط على قاعدة 1+1=2 وانما احيانا تساوي شيئا جديدا وفقا لعملية التفاعل، تماهيا مع التفاعلات الفيزيائية والكيميائية في الطبيعة. على هذا الاساس ودون الإغراق في الاطلاق الفلسفي او المعرفي فان الفهم للتناقضات على اساس الوحدة اكثر دقة وعلمية من النفي المطلق. 
لذلك فان اعتبار الركائز التي يقوم عليها العلم الحديث تختلف تماما، بل تتناقض، مع تلك التي يقوم عليها أي دين وبالتالي تنفي ركائزه ، هو ضرب من التعصب المعرفي شبيه بالتعصب الديني. 
    ان منظومة العلم غير المؤدلج قادرة على التطور والتنامي والتكيف في مختلف الامور الانسانية والطبيعة ، وكذلك فان هذه القدرة كامنة في الدين غير المؤدلج وغير الملتصق بالنص فقط.



#خالد_خليل (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ايران والمخطط السعودي الاسرائيلي لمذهبة الصراع
- اسرائيل وامريكا استراتيجيات متداخلة ادواتها عرب الاعتدال
- العدوان على اليمن حرب بالوكالة
- حول الاستراتيجية الامريكية في ضوء القطبية المتعددة
- حول تشكل حضارة كلانية
- رسالة مفتوحة الى رئيس البيت الابيض
- البصرة بين العمالة والحماقة
- ثلاث سيناريوهات مفترضة لاحداث البصرة
- الحوار الإيراني الأمريكي والأمن المصنوع في العراق
- عنتريات السيد الرئيس - احمدي نجاد-
- صراع كاذب يدور بين إيرانيين
- استراتيجية بوش ، خلط الزيت بالماء


المزيد.....




- العلماء الروس يضعون أول خارطة تفصيلية لأحد أقمار زحل
- حقن إنسان بفيروس قاتل للسرطان
- روسيا تصنع سفنا صاروخية جديدة لجيشها
- هل يوجد فرق بين ألزهايمر والخرف؟
- لماذا يخشى الغرب انتصار روسيا في أوكرانيا إلى هذه الدرجة
- السلطات الأمريكية تسمح بنشر أقمار صناعية من الجيل الثاني
- زعيم كوريا الشمالية يعزي بكين في وفاة الرئيس الصيني الأسبق ج ...
- نتنياهو يضم حزبا من أقصى اليمين لائتلافه الحكومي والمعارضة ت ...
- وثيقة ألمانية مسربة تتوقع مزيدا من التوتر مع الصين
- روسيا وأوكرانيا: كييف تتهم موسكو بقصف الأراضي الأوكرانية بصو ...


المزيد.....

- وجهات نظر في نظريات علم الاجتماع المعاصر (دراسة تحليلية - نق ... / حسام الدين فياض
- درس في الإلحاد 3 - الوجود ووهم المُوجد / سامى لبيب
- المادة : الفلسفة النشاط : الدرس النظري لإشكالية الأولى : / حبطيش وعلي
- علم الكلام وثلاثية النص والواقع والعقل / نادر عمر عبد العزيز حسن
- هل يؤثر تغيير إتجاه القراءة على تكوين الذهن للمعاني؟ / المنصور جعفر
- لماذا نحتاج إلى فلسفة للعلوم الطبيعية / دلير زنكنة
- نقد العقل العراقي / باسم محمد حبيب
- عبء الاثبات في الحوار الفلسفي: الفصل الرابع: أنطوني فلو: افت ... / عادل عبدالله
- عِبءُ الإثباتِ في الحوار الفلسفي على أيٍّ من الطرفين يقعُ عب ... / عادل عبدالله
- الفئات الفقيرة الهشة بين استراتيجيات البقاء ومجتمع المخاطرة ... / وليد محمد عبدالحليم محمد عاشور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - خالد خليل - ملاحظات حول العلاقة بين الدين والعلم