أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - هويدا احمد الملاخ - أسوان جسر التواصل مع أفريقيا














المزيد.....

أسوان جسر التواصل مع أفريقيا


هويدا احمد الملاخ

الحوار المتمدن-العدد: 4795 - 2015 / 5 / 3 - 02:24
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


أفتتح ميناء قسطل البرى في أسوان الذى يربط بين مصر والسودان ، بهدف تعزيز العلاقات المصرية مع دول القارة الافريقية بوجه عام ، ودول حوض النيل بوجه خاص .
يعد ميناء (قسطل ـ اشكيت ـ وادى حلفا) أول طريق برى يربط بين مصر والسودان منذ 100 عام ، وتبلغ مساحة ميناء قسطل البرى 45 ألف متر مربع، وتبلغ مساحة منطقة الإعاشة للعاملين به حوالي 15 ألف متر مربع، وقد بلغت التكلفة الاستثمارية للميناء حوالى 85 مليون جنيه، بالإضافة إلى البنية التحتية التى بلغت 160 مليون جنيه ، ومن المتوقع أن يؤدى افتتاح المعبر الحدودي إلى ارتفاع حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال عامين إلى ما بين 2 و3 مليارات دولار سنويًا.
ميناء قسطل في أسوان صمم ليضم الكثير من المنشآت والمباني الإدارية الخاصة بالجوازات والجمارك والمرور والحجر الصحي والبيطري والرقابة علي الصادرات والواردات ، والجدير بالذكر أن هذه المنشآت مزودة بأحدث الأجهزة المتطورة في التفتيش والوزن ، بجانب 3 مولدات كهربائية طاقــة كل منها 500 ك / وات ، بالإضافة إلي ساحــة لانتظار الحافلات وسيارات النقل الثقيل ، علاوة علي طريق ترابي خاص بمرور الجمال بطول 280 م ، وعرض 6 م ، كما تم تزويد الطريق بالعلامات الإرشادية والتحذيرية علي جانبي الطريق لتجنب وقوع أي حوادث.
كما تم أنشاء نقاط إسعاف علي طريق قسطل - حلفا لتقديم كافـة الخدمات الصحية والإسعافات الأولية السريعة ، لتسهيل حركة النقل علي الطريق والعاملين في المنطقة ، مع الأخذ في الاعتبار توفير الأمصال واللقاحات الطبية وفـي مقدمتها أمصال العقارب والثعابين ، إضافة إلى ذلك إنشاء محطات للوقود وغيرها من الخدمات اللوجستية التي تساهم بشكل مباشر فـي دفع حركـة الاستثمار بين البلدين الشقيقين بشكل خاص وكافـة دول القارة السمراء بشكل عام .
لا شك بان الميناء يعد بمثابة شريان تنموى جديد للاستفادة من الإمكانيات والقدرات الطبيعية والبشرية الموجودة فى كل من مصر والسودان ، وتشجيع السياحة ودعم أواصر العلاقات الاقتصادية والاجتماعية ، والعمل على تسهيل عمليات التصدير والإستيراد والتبادل التجارى بين الدول واختصار المسافات والفترات الزمنية ، ولاشك بان هناك فرص استثمار عظيمة من خلال إنشاء مصانع قريبة من الحدود الجنوبية مع السودان ، تحد من ارتفاع نسبة البطالة ،بإضافة سوق حرة جديدة تعمل علي تنمية حركة الصادرات والواردات للبضائع والثروة الحيوانية ، علاوة علي حركة المسافرين والبضائع بين شطري وادي النيل .
كما يساهم الميناء فى تسهيل التواصل بين الشعبين الشقيقين الذى تربط بينهما روابط ثقافية واجتماعية ، كما ان ميناء قسطل الجديد سوف يساعد على اكتمال منظومة المرور بين البلدين ، حيث ان رحلات الشاحنات والأتوبيسات يمكنها التحرك مباشرة من أي مدينة مصرية في اتجاه أسوان ثم إلي ابوسمبل والعبور مباشرة عبر البحيرة بواسطة العبارات للوصول إلي أي منطقة داخل الأراضي السودانية ، مما يعنى خلق افاق واعدة تحويل الصحراء إلى مجتمعات بشرية منتجة عامرة بالسكان ، مما يساهم في تأمين حدونا الجنوبية .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,232,769,402
- أهم المحميات الطبيعية في أسوان
- التنمية الاقتصادية في أسوان .. ادفو نموذجا
- التراث العراقي .. وهمجية عبدة الشيطان
- رمز الصداقة المصرية السوفيتية في أسوان
- تراث أسوان.. ورحلة الصمود
- الجيش المصري وباب المندب
- التحدي الأكبر للقارة الأوروبية
- اليمن السعيد الى اين ؟


المزيد.....




- الأمير بندر بن سلطان يرد على تقرير مقتل خاشقجي ودور محمد بن ...
- الأمريكية كلويه جاو والراحل تشادويك بوزمان يتوجان بجائزتين ف ...
- الأمير بندر بن سلطان يرد على تقرير مقتل خاشقجي ودور محمد بن ...
- رئيس أرمينيا يدعو إلى عدم تعريض البلاد لهزات
- الأمير هاري: -أخشى أن يعيد التاريخ نفسه-
- رئيس غانا: لا تشككوا بلقاح كورونا فلن يغير حمضكم النووي
- زعيمة ميانمار المعتقلة تمثل أمام المحكمة عبر تقنية الفيديو
- طهران: نرفض بقوة اتهامنا بتفجير السفينة الإسرائيلية وسنرد عل ...
- برلين تستبعد فرض رقابة كاملة على الحدود مع إقليم موزيل الفرن ...
- روسيا وسوريا تتهمان الولايات المتحدة بنقل المساعدات الإنساني ...


المزيد.....

- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد
- دراسات (Derasat) .. أربع مقالات للدكتور خالد الرويحي / موسى راكان موسى
- مفهوم ( التكييف الهيكلي ) الامبريالي واضراره على الشعوب النا ... / مؤيد عليوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - هويدا احمد الملاخ - أسوان جسر التواصل مع أفريقيا