أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - باقر العراقي - وزارة الشباب والرياضة، للشباب أولا.














المزيد.....

وزارة الشباب والرياضة، للشباب أولا.


باقر العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 4785 - 2015 / 4 / 23 - 20:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


وزارة الشباب والرياضة، للشباب أولا./باقر العراقي
الشباب أهم عنصر مجتمعي في البلدان، وتعرف بشبابها أو شيخوختها، من نسبة الشباب إلى عدد السكان الكلي في ذلك البلد، فيما لو استغلت ووفرت لها الدولة مستلزمات النجاح، سيقوم الشباب ببقية الدور، وستكون نتائجه عظيمة، تصب في مصلحة المجتمع والبلد ككل.
برغم الحروب المستمرة والأمراض المجتمعية، يبقى العراق من أكثر بلدان العالم شبابا، بنسبة تتعدى 60%، وبذلك تكون مادة الشباب متوفرة، عكس بعض الدول التي تعاني الشيخوخة كألمانيا مثلا، فهي مستورد رئيسي للشباب من كل دول العالم.
هذه النعمة إن لم نحافظ عليها، ستزول في يوم ما، حالها حال كل النعم الأخرى، فلَم تكن هناك إستراتيجية واضحة للشباب خلال السنوات الماضية، البطالة تمثل نسبة عالية منهم والأمراض المجتمعية، تأخذ نسبة أخرى، ووقت الفراغ القاتل، يلتهم الجزء المتبقي، إن لم يلتحقوا بعصابات الجريمة، أو المؤسسات الإرهابية العالمية.
وزارة الشباب والرياضة معنية بهذا الأمر، أكثر من غيرها من الوزارات الأخرى، كالتربية والتعليم العالي والصحة والعمل والشؤون الاجتماعية، لأنها "أعلى جهة حكومية تعنى بقطاع الشبـاب الرياضة في العراق، وتكون مسؤولة عن وضع ومتابعة تنفيذ السياسة الشبابية والرياضية"، حسب المادة 2؛ ثانيا من قانون الوزارة.
ولأنها تهدف الى "إعداد الشباب وتحصينهم وحمايتهم وتأهيلهم فكرياً وسياسياً وعلمياً واجتماعياً وثقافياً ورياضياً وتوجيه طاقاتهم ومواهبهم نحو المســاهمة في بـناء العراق والتعبير عن روح المواطنة العراقية الصالحـة واحترام القانون ونبذ العنف وإشاعة ثقافة احترام الرأي والرأي الآخر"، حسب المادة 3 أولا من القانون.
الطريقة الأفضل التي يمكن أن تخدم الوزارة شبابها، من خلال توفير المؤسسات التي تحتضن الشباب، وحاليا المؤسسات قليلة جدا، نسبة لعدد الشباب، وبذلك لا تستطيع خدمة الشباب مهما صرفت من ميزانيات ضخمة بدون وجود المؤسسات.
بالرغم من أهمية المنشآت الرياضية العملاقة، كالمدن الرياضية والملاعب الكبيرة، لكن يجب أن تكون هناك أولية في بناء المنشآت التي تخدم الشباب أولا، كالمنتديات والمسابح والساحات الرياضية الصغيرة، المنتديات التي تهتم بالأنشطة النسوية.
في السنوات الماضية صرفت المليارات، على ترميم منشآت متهالكة أصلا، لا ينفعها التصليح، وصرفت مليارات على نشاطات لها علاقة بأنشطة سياسية، أكثر منها شبابية، واليوم نتطلع أن يكون التغيير لغرض خدمة هذه الطبقة العريضة والمهمة جدا من أبناء الشعب العراقي.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,232,746,489
- قصة الانبار من الاستقبال الى النزوح.
- ذُبابة هَزت مبادئي.....!/ قصة فصيرة
- التحالف الوطني، وتسعيرة الكهرباء الجديدة....!
- ثنائية الرفيق والحجي...!
- بعد وعاظ السلاطين: قضاة السلاطين..


المزيد.....




- الأمير بندر بن سلطان يرد على تقرير مقتل خاشقجي ودور محمد بن ...
- الأمريكية كلويه جاو والراحل تشادويك بوزمان يتوجان بجائزتين ف ...
- الأمير بندر بن سلطان يرد على تقرير مقتل خاشقجي ودور محمد بن ...
- رئيس أرمينيا يدعو إلى عدم تعريض البلاد لهزات
- الأمير هاري: -أخشى أن يعيد التاريخ نفسه-
- رئيس غانا: لا تشككوا بلقاح كورونا فلن يغير حمضكم النووي
- زعيمة ميانمار المعتقلة تمثل أمام المحكمة عبر تقنية الفيديو
- طهران: نرفض بقوة اتهامنا بتفجير السفينة الإسرائيلية وسنرد عل ...
- برلين تستبعد فرض رقابة كاملة على الحدود مع إقليم موزيل الفرن ...
- روسيا وسوريا تتهمان الولايات المتحدة بنقل المساعدات الإنساني ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - باقر العراقي - وزارة الشباب والرياضة، للشباب أولا.