أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عدنان الصباح المقداد - نهاية الدولة العلوية على ايدي العلويين














المزيد.....

نهاية الدولة العلوية على ايدي العلويين


عدنان الصباح المقداد

الحوار المتمدن-العدد: 4472 - 2014 / 6 / 4 - 01:40
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


حافظ اسد وضباطه ومعاونيه ورجال الطائفة ... غذوا فكرة احتكار السلطة وعدم السماح للسنة باستلامها ثانية
إن العلويين المتنفذين بالاشتراك مع البعثيين لم ينتجوا عبر اربعين عاما سوى أجهزة الأمن والتعذيب والموت والخراب والتشليح والرشوة والاقتناص والانتهاك والهلاك لقد صنعوا الاستقرار على انقاض الجماجم والمحرقة والسجون والمقابر الجماعية
اسمحوا لي ان اقول هؤلاء الذين جعلوا من قادة المخابرات ((في عهد حافظ ))يقررون مصير سوريا من خلال طريقة مواجهة الثورة ..اولئك الذين اصابهم الذعر والجنون من فكرة خسارة السلطة وانتقالها الى الطائفة السنية ..كانوا قد قرروا ((الأسد أو لا أحد )) لقد قرروا نهاية سوريا
هؤلاء هم أغبياء الطائفة العلوية ..عندما يبيدون البشر الذين هم أداة انتاج الخيرات المادية يكونون قد دمروا الاقتصاد الذي تقوم عليه الدولة وعندما يغذون فكرة العنف والقتل يكون قد دمروا الانتاج الثقافي والعقل وعندما يغذون الطائفية والتمييز يكونون قد قضوا على المجتمع ...انها فكرة انهيار الدولة ..ونهاية الحكم العلوي في سوريا الذي دام اربعين عاما ويظن العلويون الأغبياء أنهم سيستمرون في حكم السوريين ...؟؟؟؟؟ الى ما لا نهاية
هم ((أقصد العلويون الاغبياء))يدمرون كل شيء ..يدمرون الاقتصاد ويدمرون الثقافة ويدمرون المجتمع ..فماذا بقي بعد من الدولة ويسببون انهيار الدولة وتسلملي عيون الحماصنة...هناك جملة حمصية شهيرة ((أي حاج عاد ((






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- خلق ارضية جديدة للثورةالسورية
- النتاج الفني الجديد في سوريا هيام عبدو 2
- الى ناجي العلي
- نفحات صوفية .....صلاة
- غوطة دمشق نداء الحياة
- ليس هناك حد
- أوراق متهم
- ((العين الواحدة ))
- -لا شيء يكسرنا- معرض للفنان حسام السعدي لرسوم الكاريكاتير
- النتاج الفني الجديد في سوريا


المزيد.....




- الحزب الشيوعي الكوبي بلا -كاسترو- للمرة الأولى منذ تأسيسه
- وفاة المعارض السوري البارز ميشيل كيلو متأثراً بإصابته بكورون ...
- خبير: بسبب خطورتها يسارع الأعداء المحتملون إلى الابتعاد عن ه ...
- مونت كارلو: وفاة الكاتب والمعارض السوري ميشيل كيلو متأثرا بف ...
- رفع السرية عن وثائق تكشف كيف قتل النازيون الأسرى والمدنيين ا ...
- المحاضرون بالمجان والخريجون المعطلون يعيدون الزخم لانتفاضة ا ...
- اطفال داعش يهددون مراسلة العربية بالذبح – عندما يُصنع الإرها ...
- سلطة الإسلام السياسي تتحمل استمرار الاستهتار بدماء العمال وا ...
- الإسلام السياسي إرهابي بطبيعته، في ذكرى اغتيال الرفيقين شابو ...
- قانون الطوارئ الصحية قانون فرض حالة استثناء


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عدنان الصباح المقداد - نهاية الدولة العلوية على ايدي العلويين