أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - برّ وتوكلات حكماء صهيون (4) الرابي وحمار الأعرابي














المزيد.....

برّ وتوكلات حكماء صهيون (4) الرابي وحمار الأعرابي


سيلوس العراقي

الحوار المتمدن-العدد: 4429 - 2014 / 4 / 19 - 11:29
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


كان الرابي شمعون بن شطح (120 ـ 40 ق .م) رجلا كبيراً بحكمته ، وكان لديه الكثير من التلاميذ . وكقاعدة أساسية لدى حكماء اسرائيل ـ بني صهيون ، فأن كلّ حاخامٍ كان يمارس عملا كمصدر لرزقه ولمعيشته ومعيشة عائلته الى جانب استمراره بمهمة التعليم، ليتمكن من اتباع العادة الجارية بتعليم التوراة للتلاميذ بوجه يكاد يكون مجانا تماماً ، انطلاقاً من القاعدة الأساس : أن الله منح التوراة مجاناً لبني اسرائيل، لذا على معلمي التوراة تعليمها لبني اسرائيل مجاناً. وفي هذا يمكن للمسيحيين أن يتذكروا قول يسوع المسيح "مجانا أعطيتم ، مجانا أُعطوا " مردّداً القاعدة الرابينية في تعليمه.
كان رابي شمعون بن شطح يمارس مهنة التجارة في بيع خيوط الكتان التي كانت تستخدم بشكل كبير في صناعة الأقمشة في اسرائيل، وكان يقوم بحمل كميات الخيوط التي يريد بيعها على كتفيه من بيته الى الشارين والمستفيدين في السوق أو في بيوتهم.
تلاميذ الرابي كانوا يحبونه كثيراً ويحترمونه ، ففكروا باراحته وازالة البعض من المشقة التي يتكبدها في حمل خيوط الكتان على كتفيه لبيعها، وطلبوا من الرابي السماح لهم بالقيام بشراء حمار قويّ وبصحة جيدة ليساعده في حمل خيوط الكتان، ويقوم الرابي بدفع كلفة الحمار. ووافق الرابي على طلبهم.
فذهب تلاميذه للبحث عن حمار جيد للرابي. وصادف أن كان هناك اعرابيّ بدويّ مع حماره ، رأى التلاميذ بأن حمار الأعرابي قوي وبحالة جيدة ، فسألوا الأعرابي إن كان يودّ بيعه.
فأجابهم : لما لا ؟ اذا دفعتم مبلغاً جيداً فسأبيع حماري.
فدفع التلاميذ للأعرابي الثمن الذي طلبه قيمة لحماره.
فأخذوا الحمار وعادوا في طريقهم باتجاه بيت الرابي.
وفي طريقهم توقفوا لتفحص الحمار ثانية ، فاندهشوا لرؤيتهم حجرةٍ من الأحجار الثمينة جداً مشدودة تحت رباط رقبة الحمار، والتي لم يراها أي منهم حين اشتروا الحمار من الأعرابي . فابتهج التلاميذ والحال هذه ، وفكروا خيراً بمعلمهم بأنه سوف يتمكن من الاستمرار بتعليم التوراة من دون القلق على معيشته ومعيشة أسرته أو الاضطرار للعمل كثيراً بعد أن يقوم ببيع الحجرة الثمينة جداً هذه.
وحين وصلوا الى الرابي، قالوا له بابتهاج : يا معلم سوف لن تضطرّ منذ الآن للعمل كثيراً في بيع خيوط الكتان ، لأنك أصبحت غنياً الآن".
فسألهم الرابي : لماذا ؟ ما الذي جرى ؟
فأجابوه : " نحن اشترينا هذا الحمار من أعرابيّ، ووجدنا تحت رباط عنقه حجرة ثمينة ، يمكنك أن تبيعها وبثمنها سيكون لديك مالاً كافيا وكثيراً لتعيش في راحة لسنين عديدة ".
فسألهم الرابي : وهل كان يعلم الأعرابي بأن الحجرة الثمينة جداً هذه كانت تحت رباط رقبة حماره ؟
فأجابه تلاميذه : لا .
فردّ الرابي على تلاميذه : انني اشتريت حماراً ، ولكنني لم أشترِ الحجرة الثمينة معه !
فذهب الرابي برفقة تلاميذه لإعادة الحجرة الثمينة للأعرابي .
وحين رأوا الأعرابي ثانية واقتربوا منه، أعاد الرابي الحجرة الثمينة له .
اندهش الأعرابيّ من الأمانة النادرة للرابي شمعون بن شطح قائلا : ليتبارك إله شعب اسرائيل الذي أمر باعادة ما هو مفقود لأصحابه ، وليتبارك هؤلاء المومنين باله اسرائيل الذين يطبقون وصاياه".
كان رابي شمعون بن شطح مقتنعاً مكتفياً بالبركة من فم الأعرابيّ ، واعتبرها شهادة وبركة أثمن بأضعاف كثيرة من قيمة الحجارة الثمينة".






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بر وتوكلات حكماء صهيون ( 3 ) الحاخام فنحاس وكيسي الشعير
- بر وتوكلات حكماء صهيون 2 رابي يهوشع والقصاب
- بر وتوكلات حكماء صهيون 1 رابي عقيبة : رحلة مع ديك وحمار
- زنبيل بيض النصراني يقتل خليفة أموياً
- أول رابي امرأة في التاريخ كانت عراقية وليس ألمانية
- الدجاجة في اليهودية
- صور رائعة ومشرقة من تاريخ الكنيسة الروسية
- ميزات الهوية الارثوذكسية للشعب الروسي
- جوهر الحكمة أن تُدرك كم أنك بعيد عن الحكمة
- لليهود تاريخ في شبه جزيرة القرم واوكراينا
- الزوجات يصنعن الرجال والحكومات من يصنعها ؟
- رسل : حامل صليب السلام وحب البشرية
- من تاريخ يهود روسيا : يهود جبال القوقاز
- الألعاب الأولمبية الشتوية على أرض الابادة الجماعية للشركس
- النبي ايليا وجمال المرأة
- رابي يهودي يضع يديه على رأس البابا
- رحلة مع ايليا النبي : لماذا يفعل الله هكذا بنا ؟
- مَن منّا غير مصاب بداء العنصرية ؟
- مار صموئيل : قمر من أقمار يهود العراق
- تفجير سيناغوغ الامبراطور


المزيد.....




- وزيرا الخارجية الأردني والفلسطيني: القدس خط أحمر.. وإخلاء سك ...
- وزيرا الخارجية الأردني والفلسطيني: القدس خط أحمر.. وإخلاء سك ...
- وسائل إعلام إسرائيلية تتحدث عن رسائل بين إسرائيل وقطر لمنع ا ...
- مصر.. مصرع شابين غرقا في بئر بسوهاج
- مسلحون يقتلون 7 شرطة بولاية ريفرز النيجيرية الغنية بالنفط
- الحرب الوطنية العظمى
- حرس الحدود السعودي يحبط تهريب 802 كغم من الحشيش و25.4 طن من ...
- مصادر لـRT: شركة أمريكية تشرف على صيانة طائرات F16 تقرر مغاد ...
- شاهد: البلجيكيون يعودون إلى المقاهي والحانات بعد 7 أشهر من ا ...
- البابا فرنسيس يدعو إلى رفع براءات اختراع اللقاحات لكورونا مو ...


المزيد.....

- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر
- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سيلوس العراقي - برّ وتوكلات حكماء صهيون (4) الرابي وحمار الأعرابي