أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - على المحلاوى - لا تتعجب فنحن فى زمن العسكر















المزيد.....

لا تتعجب فنحن فى زمن العسكر


على المحلاوى

الحوار المتمدن-العدد: 4392 - 2014 / 3 / 13 - 00:47
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


قرأت عبارة توقفت عندها كثيرا تنسب لجيفارا تقول( إن مقاومة الظلم أبدا لا يحددها الانتماء لدين أو عرق أو مذهب سياسى بل يحددها طبيعة النفس البشرية التى تأبى الاستعباد وتسعى للحرية )
وانطلاقا من هذا فإن ما سأقوله ليس من منطلق الانتماء لفصيل معين ضد فصيل أخر ولكنها ويعلم الله ، نظرة مواطن عادى يتمزق ألما على ما صارت إلية الاحداث وما أسفرت عنه من نتائج وما وصل إليه حال وطنى

ولذلك هذا الكلام ليس دفاعا عن أحد او انتماء لأحد بل هو طرح وجه نظر
شاهدت وسمعت وقرأت كم من الهجوم على حركة حماس الفلسطينية فاقت كل الحدود ، وسعت أجهزة الإعلام وضيوفها وكتابها ممن يدورون بفلك العسكر الى استخدام كم من الاكاذيب لتضليل المواطن العادى لم اسمع بها من قبل ، حتى انتهى الأمر الى حكم محكمة الامور المستعجلة التى وصمت حركة حماس بأنها جماعة إرهابيه، وهذا يدعو للسؤال هل لأن حماس تختلف فى أيديولوجيتها مع القائمين على الحكم بمصر توصم بالإرهاب ، أم ماذا وإذا كانت هذه المنظمة إرهابية أين كنتم قبل ذلك ، وأين كان قضائكم؟! ولماذا تعاملتم وبعثتم واستقبلتم الوفود معها ـ

من المضحكات المبكيات ، أننا بعد انقلاب 3 يوليو وسيطرة العسكر على الحكم ، اصبحت مصر واسرائيل فى خندق واحد فى وصم منظمة حماس بالمنظمة الارهابية ، وانضمت مصر الى اسرائيل فى عدائها ومواجهة جزء مهم من الشعب الفلسطينى، حتى سمعنا من بعض دراويش العسكر من ينادى بشن عمليات عسكرية على قطاع غزة بغرض تأديب حركة حماس (ألطم على خدودكم)
وهنا يتبادر للذهن سؤال ، نعلم جميعا موقف حماس مما حدث فى مصر مؤخرا من أحداث، فما هو يا ترى موقف اسرائيل ؟ وحتى تتضح الصورة ، أعرض لكم بعض (وليس كل ) المواقف والتصريحات الإسرائيلية بعد أحداث 3 يوليو ، خاصة وأن الكثير إما غافلا أو متعمدا يتجنب الخوض فيها ، والبعض ولغرض فى نفسة يركز جل اهتماماته وهجومه على حركة المقاومة الفلسطينية (حماس)، ولقد جمعت من بعض الصحف والمواقع البحثية والقنوات الإخبارية ، وإن جمعت معا سوف تساعد فى وضوح الصورة ، أو على الأقل ألقاء الضوء على جانب أرى أن السكوت عنة متعمدـ
فماذا قالت إسرائيل عن ما حدث فى مصر؟
لم تستطع الصحافة الإسرائلية إخفاء فرحتها على ما أقدمت عليه القوات المسلحة
(1) ففور وقوع الاحداث ذكرت الإذاعة الإسرائيلية ، أن رئيس الموساد توجه لواشنطن للتباحث فى كيفية الاستفادة من التغيرات التى حدثت بما يخدم مصلحة إسرائيل ، ولتحسين مكانتها فى المنطقة ، فى حين خرج أحد مفكرى إسرائيل ويدعى (أريه شفيت) على القناة الثانية يطلب من الرئيس الأمريكى أن يضغط على الدول العربية لدعم مصر ب 100 مليار دولار ، وقال أحد المعلقين الصهيونيين ويدعى (حنان كريستال) ان زجاجات كثيرة من الشمبانيا قد فتحت فى مكتب رئيس الوزراء احتفالا لاندحار الربيع العربى ، وكانت تعليقات جنرالات الجيش الإسرائيلى هو الشعور بالسعادة لما حدث ـ
(2) ووصل حد الاهتمام الإسرائيلى بالأوضاع فى مصر، أن قال معلق القناة الثانية بالتلفزيون الإسرائيلى ويدعى(أبرام وفيتش) إن نجاح الانقلاب عند نتنياهو أهم من البرنامج النووى الايرانى ، أما الجنرال الإسرائيلى (رؤوفين بيده تسور) فقد قال ، إن تورط الجيش المصرى في السياسة على هذا النحو سيضمن استمرار تفوقنا النوعى والكاسح على العرب ولسنين طويلة ، وهنا أتذكر مقولة السيسى (الجيش لو نزل إتكلم على مصر كمان 30 او 40 سنة قادمة)
(3) أما البروفيسور إفرايمى كام - كبير باحثي مركز أبحاث الأمن القومي "الإسرائيلي" فقد نشر مقالًا في صحيفة «إسرائيل اليوم بتاريخ 29 يوليو 2013 جاء فيه، تحذير من خطورة فشل الانقلاب العسكري في مصر وقال: "إن مصلحة "إسرائيل" الاستراتيجية تقتضي نجاح تحالف العسكر والليبراليين

(4) . أما (دان حال وتس) رئيس أركان الجيش "الإسرائيلي" الأسبق فقال في حوار لإذاعة الجيش "الإسرائيلي": «أهم نتيجة لخطوات السيسي الأخيرة هي إضعاف الجيش المصري على المدى البعيد» (5) و أما وكيل وزارة الخارجية "الإسرائيلية" الأسبق (آليون ليفين)، فقد نشر بحثًا حول عزل مرسى كان عنوانه «انتهى حلم الديمقراطية العربية
(6) أما مجلة سيكور موكدا البحثية الصهيونية فقد أصدرت عددًا خاصًّا تحت عنوان "العالم العربي يتفكك
(7) المدير السياسي والعسكري لوزارة الدفاع الإسرائيلية عاموس جلعاد قال (محورا اقويا من الدول السنية بالشرق الأوسط يتشكل بالمنطقة "لا يعتبر إسرائيل عدوا لدودا" وأنه "يتصدى للإرهاب الجهادي المتطرف
(8) قالت صحيفة هآرتس على لسان الكاتب عاموس هاريل إنه( من الصعب تجاهل حقيقة أن الإسرائيليين والسلطات الجديدة بمصر يتشاركان ليس فقط تعاونا تكتيكيا مؤقتا وإنما تقاطعان للمصالح الإستراتيجية بين البلدين.) وأضاف (على المدى القصير فإن أمن إسرائيل على حدودها الجنوبية والغربية قد تغير بشدة ناحية الأفضل بعد الانقلاب العسكري) (وأفادت الصحيفة أن الجيش المصري توجّه بالشكر والامتنان للجانب الصهيوني على جهوده "الجبّارة" المبذولة لدعم الجنرالات المصريين وتعزيز مكانتهم لدى واشنطن. )
(9) حذرت ورقة بحثية إسرائيلية أعدها السفير الإسرائيلي الأسبق بمصر تسفي مزال من أن الغرب "سيبكي لأجيال" إذا سمح بإفشال الانقلاب الذي قاده في مصر عبد الفتاح السيسي
(10)صحيفة يديعوت احرونوت كتبت مقالا طويلا عنونته بـ"التحالف مع مصر يخرج من رحم الفوضى الأمنية في مصر" حيث أشارت الصحيفة إلى التعاون المتزايد بين المصريين والإسرائيليين لحماية أمن إسرائيل

(11) في 23 يوليو2013، جاء في تقرير صادر عن الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية بشأن خلفيات الموقف الإسرائيلي من عزل مرسي. ويفهم من مضمون التقرير الذي أعده ما يعرف بـ"لواء الأبحاث" في الاستخبارات العسكرية، وقدم لأعضاء لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست، وكشفت محتواه إذاعة الجيش الإسرائيلي، إن الحماس الإسرائيلي لإنجاح الانقلاب لا يرجع للرضا الإسرائيلي من التخلص من حكم الإخوان المسلمين، بل لأن الانقلاب يؤذن بالقضاء على ما وصفه التقرير بـ "القوة الناعمة" التي كان يمكن أن يراكمها نجاح أول تجربة ديموقراطية في مصر،. وقد شدد التقرير على أن نجاح الانقلاب وتسليم الشعب المصري بنتائجه مهم جداً؛ لأنه سيسمح بمحاصرة الربيع العربي وتجنيب إسرائيل "ثماره السلبية
(12) قال المفكر الصهيونى يحز كل درور أن «الربيع العربى كان كارثيا لنا ليس لأنه جلب الإسلاميين، بل لانه جعلنا فى مواجهة مباشرة مع الإرادة الشعبية العربية ».

(13) وقال يهودا بلجه، الأستاذ بقسم الدراسات الشرق أوسطية بجامعة بار إيلان الإسرائيلية، والباحث بمركز ديان لدراسات الشرق الأوسط، في تقرير له نشرته صحيفة «يديعوت احرونوت»، ، إنه «بناء على بعض التقديرات، فإن الانقلاب العسكري في مصر عرضها لخطر المواجهات الداخلية والتي إن احتدت فمن الممكن أن تتحول لحرب أهلية».بتاريخ 8ـ1 ـ2014
(14) ذكرت القناة الأولى في التلفزيون الإسرائيلي: أن الجيش المصري هو الذي قام بتحويل معلومات لاسرائيل مكنتها من تنفيذ الهجوم على مجموعة جهادية في سيناء
(15) صرح ايهود بارك فى 9 يوليو 2013 فى مقابلة تلفزيونية أن إسرائيل تدعم الجنرال السيسى ودعا دول العالم لدعمة

نخرج مما سبق بالات
(أ) من الشواهد ما توحى أن هناك تعاون وتنسيق بين السلطات القائمة حاليا وبين السلطات العبرية ، ولكن لا يعرف عنه الكثير، وسوف تكشف السنوات القادمة مدى وحجم ما لعبته اسرائيل في ما قبل و بعد الانقلاب

(ب) أتذكر هنا أننا ونحن صغار علمونا (قديما ) في كتب التاريخ ، أن من أسباب سقوط الأندلس هو التناحر بين ملوك الطوائف ، واستعانة بعضهم بالمسيحين لنصرتهم على أبناء جلدتهم من المسلمين العرب ، (حديثا) قيل أن المصالح والأطماع الشخصية لحكام بعض الدول العربية ، وعدم التنسيق بين الجيوش العربية لعبت دورا هاما في هزيمة حرب 1948 وضياع فلسطين ، ولذلك أتقدم باقتراح وهو أن يعاد تدريس مادة التاريخ للقائمين على الحكم حاليا في مصر ، وشرط نجاهم في تلك المادة قبل توليهم حكم البلاد

(ث) أيها السادة ، كم تربينا على حلم جميل بالوحدة العربية ، أخشى ما أخشاه أن أصحو في يوم من الأيام من نومى ، على هياج يعم الفضائيات وصور تملأ الشاشات لقصف ودمار وقتلى وجرحى وعويل أطفال ونساء وخبر مكتوب أسفل الشاشة بالخط الأحمر يقول ـ ـ عاجل (طائرات حربية من سلاح الجو المصرى بالتعاون مع طائرات حربية إسرائيلية يقومان بقصف أهداف لحركة حماس الإرهابية في غزة ، وقد أتصل وزير الدفاع الإسرئيلى بنظيرة المصرى لتهنئته بنجاح تلك الضربة ، والقضاء على أوكار الإرهابيين الفلسطينيين ) فإن حدث هذا الكابوس لا تتعجب فنحن في زمن العسكر

«اللَّهُمَّ اهْدِ قَوْمِي فَإنَّهُمْ لا يعْلَمُونَ»
[email protected]






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- من المضحكات المبكيات
- الرد على مقال (كارثة العروبة على مصر )
- لا تنزع هذا الثوب
- هل حلال لكم حرام لهم ؟؟ (2)
- هل حلال لكم حرام لهم (1)
- آهات -بهية-
- بكرة تشوفو مصر
- هل فعلا بالدستور العجلة تدور


المزيد.....




- ارتفاع عدد القتلى في غزة إلى 48 بينهم 14 طفلاً.. وإصابة أكثر ...
- أم تُفاجأ برد فعل غوريلا في حديقة حيوان ببوسطن بعد أن أظهرت ...
- كيف يقارن التصعيد الحالي بين الفلسطينيين وإسرائيل بعام 2014؟ ...
- ارتفاع عدد القتلى في غزة إلى 48 بينهم 14 طفلاً.. وإصابة أكثر ...
- كيف يقارن التصعيد الحالي بين الفلسطينيين وإسرائيل بعام 2014؟ ...
- رئيس الوزراء الروسي: اشتغلت أعمالا حرة كثيرة في شبابي لتحصيل ...
- الاتحاد الأوروبي يجهز عقوبات على ساسة لبنانيين
- ظريف من دمشق: الزيارة كانت مقررة في أعتاب الانتخابات.. وتصاع ...
- أضرار مادية وبشرية في حولون وسط إسرائيل بعد استهدافها بالصوا ...
- بيسكوف يشيد برد فعل معلمي مدرسة قازان التي شهدت هجوما دمويا ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - على المحلاوى - لا تتعجب فنحن فى زمن العسكر