أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - لوتس رحيل - مذكرات عذراء رقم 15















المزيد.....

مذكرات عذراء رقم 15


لوتس رحيل

الحوار المتمدن-العدد: 4369 - 2014 / 2 / 18 - 17:53
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


ما اصعب الاحساس بالفشل ثانية والعودة الى ملفات الماضي والبكاء على الاطلال...والسماع الى اغاني الحب والعداب....لا لن اياس ..لن اسقط ساقف من جديد...واجري واجري...وروما تنادي ...وشبح العنوسة يزحف نحوي ثانية...لن استسلم لك ايتها العنوسة ..ساحاربك وساقضي عليك...وكل الطرق تؤدي الى روما...تبا لك ايها الحب الابدي..سادفنك اجل ساواريك الثرى..وقلبي..حجرة صماء اريدك...فالمهم روما وبرج روما وعرش قيصر...وفارس هدا العصر..مميز..شروطه مميزة..واوراق دخوله روما مميزة هي الاخرى..وانا مستعدة..انتظر الاشارة فقط لاركض نحوك روما...ساجري واجري واجري..وفارسي الجديد..اصلع...ودكتوراه في الاقتصاد..وخبرة في مجال الاعمال والاستثمارات...عاد هو الاخر الى ارض الوطن بعض ان ضحى بشعيرات راسه في سبيل الحصول على الدكتوراه...انا افتخر بعلماء بلادي...وانحني اجلالا لصلعتك ايها الفارس...وفشلك في الدخول الى روما صحبة افرنجية تجعلني ازيد احتراما لك وتشبتا بمرافقتك الى روما فانا اولى من الافرنجية...روما تفضل سلالتنا العربية..ووريثا عربيا اصيلا ايها الفارس الاصلع...ومشاريعك الناجحة...وعائلتك الغنية...لا يهم فانت تريدني رفيقة لك ولا دخل لعائلتك في الامر..وعائلتي البسيطة ايضا لادخل لها في الامر...روما في انتظارنا...انه الفتح الاكبر..وانا اعد العدة..سانتصر هذه المرة..فسلاحي جديد في الميدان..وفارسي الاصلع يعاني من شعر مكثف في عنقه..مضطر الى حلق عنقه دوما..لا يهم في سبيل روما ساغض الطرف عن صلعتك العلمية وعن عنق القرود....ما يهم الان غزوك يا روما...وصدر الفارس شعر كثيف..وجسده شعر كثيف..فارس روما من سلالة القردة..اه يا روما..الدخول اليك باهظ التكاليف..وانا لن اتراجع...ساتعود على هذا الشعر..انه حرير دودة قز يا روما ..لاداعي لانتسابه لطينة القرود....لبيك روما..ساضحي بكل غال ونفيس في سبيل غزوك..في سبيل تحرير رقبتك..ساتربع عرشك عاجلا ام اجلا يا روما..وقيصر المعظم سيعتلي كرسيه تحت مقارع الطبول والهتافات وحفل الطاعة والولاء...هيا بنا ادن...وفارسي القردي..يدخن بشراهة فالتدخين يساعده على انتعاش افكاره وبلورة مشاريعه...لا يهم ايها الفارس..يدخن ثلاث الى اربع علب يوميا وثمن الواحدة يفوق مدخول العامل اليومي...مرحى مرحى فنفقات تدخينه الشهرية تفوق مرتب اطار في الحكومة...لا يهم يا زهرة ..وما دخلك انت في المداخيل والمخارج؟مادخلك في رئتيه؟؟ خطتك الهجوم فقط غزو روما ركزي في الهدف وليذهب الجميع الى الجحيم...ويشرب خمرة ايضا...ولم لا فالخمرة رمز الاستبداد..الخمرة رمز النفوذ ...وروما تستحق التضحية والتنازلات...فلتشرب الخمرة ولتدخن ايها الفارس فربما سيتغير كل شيء عند الدخول الى روما...والخمرة تسحر القلوب يا زهرة...والفارس يعترف بادمانه للخمرة..زهرة اعشق الخمر يا زهرة انا مدمن خمر يا زهرة ومائدتي دوما بها خمر ....خمر او عصير او ماء لا يهم ايها الفارس احترم رغباتك ولن اتدخل في حياتك ...ولكنك ستكونين شريكة عرشي في روما يا زهرة ..اريدك ان تشاركيني مقارعة الكؤوس في روما...ولكني لم ادخل معهد تدريس المقارعات ايها الفارس ولا دراية لي بدلك....زهرة ايتها الاميرة المستقبلية...اريدك عروسا زاهية...اريدك دوما متالقة في قفاطين مغربية وقمصان مغربية اصيلة...اريد نسيان حياة الافرنجة يا اميرتي...اريد روما عربية اصيلة يا زهرة...وفي مخدعنا الملكي اريدك بارميطة يا زهرة.....وانا لا افهم شيئا ولكني حتى الان مستعدة للتضحية باي شيء وتنفيذ اية خطة عسكرية لغزو روما والنجاح في فتوحاتي الاسلامية.....ورافقت الفارس الاصلع القردي الى بيته..يريدني ان اعاين روما قبل الدخول اليها رسميا..ولم لا..سادخل روما خلسة واتجول في ربوعها ...واستقبلتنا الخادمة التي دهبت لتعد لنا شرابا...وكانت المفاجاة وجود بار صغير عند مدخل الصالون...وقنينات خمر وكؤوس...وفوق الكونطوار لفافة اخدها الفارس ليخرج منها قميص نوم قصير احمر وهو لا يكف عن التدخين..ليطلب مني ان ارتدي القميص...وانا حائرة احاول الاستفسار...فقال لي انه يرغب في دخول روما رفقتي في اقرب الاجال...وهو يود الان ان امثل دور الدخول ولو قبل الدخول...كما قام بصب كاس ويسكي وتناوله دفعة واحدة وهو يستطرد:زهرة ايتها الحبيبة المنسية ..اريدك ان تنفضي الغبار عن افكارك الرجعية ..صحيح انني معجب بك وبطريقة لباسك الكلاسيكي وانت تحيين في نفسي رغبتي الدفينة في العودة الى الماضي وجلبابك البسيط وغطاء شعرك المحتشم وقوامك..كل دلك يعجبني ...امام العالم..امام العائلة ...انه الحياء..انه الوقار والحشمة...اريدك محتشمة مدفونة في ملابسك المحتشمة امام الجميع...لكن روما شيء اخر يا زهرة..عالم اخر..روما للقيصر والملكة فقط..لا حياء ولا رداء..وانا مدمن خمرة..معبدي المقدس هو الحانة او البار يا زهرة..اقيم صلواتي اليومية فيه افهمت الان...واريدك بعد الدخول الى روما رفقتك..ان تكوني حانتي وان تلعبي دور البارميطة يا زهرة ..اريدك ان تصبي لي الخمر وترقصي لي في مثل هدا القميص القصير وانثر عليك الاوراق النقدية..وان تجهزي لي (القطعة) الزيتون الحار والكاوكاو واللوز والفروماج وتفتحي لي القنينات الباردة وتصبي لي وتشربي معي ايضا..فنشوتنا يجب ان تكون مشتركة يا زهرة فمخدعنا مشترك وعرش روما عرشنا معا ....لم افهم شيئا كنت انظر اليه في ذهول....وهو يتحدث بطلاقة تنتابها كؤوس ويسكي يتناولها دفعة واحدة...وبيته الجميل الواسع واثاثه الفخم...وحديقة كبيرة وحوض سباحة..يا له من عالم جميل فعلا .روما تغريني بالقبول..قبول الشروط...يا الهي ..بارميطة؟رقص؟خمر؟اوراق نقدية تتطاير في الهواء...زهرة تدخن وتسكر وترقص ؟؟؟؟؟؟؟هذه شروط الدخول الى روما؟؟؟فيلا واسعة..وكلاب حراسة..وسيارت مختلفة..وخدم...وصالونات مزخرفة ...واشعر بدوار الطائرة...افعلا ساطير اليك يا روما...افعلا سارتدي هدا القميص واتجرع الخمر برفقة شريكي في عرشك؟؟؟؟؟؟وهو يتحدث لا يكف عن الحديث وهو يشجعني على ارتداء القميص...انها ليلتنا الكبرى سنطير معا هده الليلة...جربي زهرة ان دور البارميطة سهل جدا ستقومين به ليلا فقط عند الدخول الى المخدع اما طيلة اليوم سترتدين قفاطينك وتتزينين..وتبدين في كامل اناقتك ايتها الاميرة الغجرية....وفجاة وجدت نفسي اجيبه بكل ثبات وثقة.:ولم لا ايها القيصر المعظم زهرة طوع امرك..ساكون بارميطتك الليلية وبائعة هوى ليليلة ابيعك الهوى واقارعك الكؤوس ايها الفارس..واجمع اوراقك النقدية واضع لك (القطعة) وافتح القنينات...وارقص رقص افعى سامة...ساستجيب لك ولكل رغباتك الليلية..فدخول روما صعب..وخطة الهجوم تتطلب قوة وذكاء خارقا...وكي اتقن الدور انا في حاجة الى تمرينات ايها الفارس..اريدك ان تاخدني الى الحانة حيث تقوم بقضاء صلواتك...اريدك ان تقدم لي طلبا الى مدير حانتك..اجل ايها الفارس..اريد ان انجح في المهمة...لدا انا في حاجة الى دورة تدريبية في الحانة..ساتدرب على مهنة البارميطة في حانتك..واقارع الكؤوس هناك وارقص هناك وارتدي القميص القصير وارقص واسكر على نغمات موسيقى حانتك الصاخبة واتلقى اوراق زملائك في الحانة النقدية ..واعجاباتهم وتهليلاتهم...ما رايك ايها الفارس؟اريدك ايضا ان تقدمني بين الفينة والاخرى الى احد الفرسان المعجبين برقصي في حانتك؟؟؟؟؟؟وكان ينظر الي ويستمع الى كلامي مشدوها وتوقف عن الشرب ليصفعني صفعة دوت لها الارجاء وهو يصرخ:اتسخرين مني ؟اتعتقدين اني قواد...وحافظت على هدوئي رغم الم الصفعة لاصفعه انا بدوري بكل ما اوتيت من قوة وانا اتجه نحو الباب الخارجي.دون اكتراث.. لاصطدم بالخادمة اتية من المطبخ وهي محملة بصينية انقلبت راسا على عقب.....






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مذكرات بارميطة رقم 9
- مذكرات بارميطة رقم 10
- مذكرات بارميطة رقم8
- مذكرات عذراء رقم14
- مذكرات بارميطة رقم7
- مذكرات بارميطة رقم6
- مذكرات بارميطة رقم4
- مذكرات بارميطة 5
- مذكرات بارميطة رقم2
- مذكرات بارميطة رقم3
- مذكرات بارميطة رقم1
- مذكرات عذراء رقم12
- مذكرات عذراء رقم5
- مذكرات عذراء رقم2
- احلام مغتصبة
- مذكرات عذراء رقم7
- مذكرات عذراء رقم8
- مذكرات عذراء -الغوص في المتاهة-
- مذكرات عذراء رقم 1
- مذكرات عذراء رقم4


المزيد.....




- عدد القتلى في غزة يتجاوز 100 شخص بينهم 27 طفلاً و11 امرأة
- عدد القتلى في غزة يتجاوز 100 شخص بينهم 27 طفلاً و11 امرأة
- استشهاد امرأة وطفلها وانتشال طفلين حيين من تحت انقاض منزل اس ...
- ملكة جمال إسرائيل تتعرض لانتقادات واسعة بعد تغريدة عن فلسطين ...
- هكذا تكرَّم المرأة يوم العيد.. تعرف على عادة -حق الملح- في ت ...
- كشف سبب ظهور البقع عند النساء
- امرأة تقود الاستخبارات الإيطالية للمرة الأولى
- بيان لـ7 منظمات حقوقية ونسوية: إغلاق التحقيق في اغتصاب فيرمو ...
- بيان مشترك: إغلاق التحقيق في اغتصاب الفيرمونت نتيجة طبيعية ل ...
- أوّل حكم مبرم غير قابل للنقض ضد قاتل سارة الأمين «زوجها»!


المزيد.....

- هل العمل المنزلي وظيفة “غير مدفوعة الأجر”؟ تحليل نظري خاطئ ي ... / ديفيد ري
- الهزيمة التاريخية لجنس النساء وأفق تجاوزها / محمد حسام
- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى
- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - لوتس رحيل - مذكرات عذراء رقم 15