أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمّد نجيب قاسمي - - دويلات دينيّة - فاشلة حول - دولة يهوديّة - ناجحة .














المزيد.....

- دويلات دينيّة - فاشلة حول - دولة يهوديّة - ناجحة .


محمّد نجيب قاسمي

الحوار المتمدن-العدد: 4354 - 2014 / 2 / 3 - 17:23
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


" دويلات دينيّة " فاشلة حول " دولة يهوديّة " ناجحة ..
الْتقت المخطّطات الصّهيونية الهادفة إلى تكوين "دولة يهوديّة "خالصة بأرض فلسطين مع مصالح حكّام من النّمط القديم المتهالك المتوارث لتدمير حضارة العرب المسلمين المبنيّة على التنوّع والتعايش السّلمي بين كل الطّوائف والمذاهب والأديان والأعراق.وبات من الواضح السّعي المحموم إلى إنشاء دُويْلات دينيّة طائفيّة فاشلة حول دولة يهوديّة ناجحة رائدة و قائدة .
طُرِدَ العربُ شرَّ طَرْدَةٍ من فلسطينَ التّاريخيةِ وهجُّروا عُراةً حفاةً هناك بعيدا إلى الصّحراء في غزّة وإلى البادية والأحراش في الأردن .أمّا من بقي منهم إلى في القدس وما حولها فهو محاصرٌ و مهانٌ يتجرّع في اليوم ألف غصّة وغصّة..أمّا في الضفّة الغربية لنهر الأردن فتحوّلت الجغرافيا إلى لعبةِ متاهةٍ بلا نهاية .وبدل كلّ فلسطيني مهجّر أو مقتول جيء بشتاتٍ من الأرض يزعمون أنّهم يدينون بدين موسى عليه السّلام وتحوّلت الدّور القديمة إلى قصورٍ وفيلاّتٍ وشققٍ فخمةٍ وأصبحت حقولُ القمح وبساتينُ الزياتين الصّغيرة ضيعاتٍ ضخمةً وتناثرت هنا وهناك البِيَعُ واختفت الكنائس والمساجد رويدا رويدا في انسحاب عجيب..وغرقت فلسطين في بحر من غرباء الوجه و اليد واللسان تَعْلوهم قلنسوّاتٌ عجيبة وتتدلّى منهم لحيٌّ طويلة وضفائرٌ شعرٍ فريدة وباتت أرض الجبابرة يهوديّةً أو تكاد...
ولم يبق سوى العائق القانوني ، سوى الاعتراف بيهودية الدولة بصفة رسمية ودولية لا لبس فيها ..فلا بدّ أن يكون كلّ شيء حسب الأصول طبعا..ولكن استعصى الأمر قليلا لأنّ انعكاساته عظيمة على العالم المتمدّن المتحضّر الذي يرفع لواء "العقد الاجتماعي" وينبذ التّيوقراطيّة ويفصل الدين عن الدّولة...
وكان الحلّ السحري الذي يصطاد ألف عصفور بخدعة بصريّة واحدة هو "الفوضى الخلاّقة" .وذلك بنشر الفوضى في أوطان العرب و تأليبهم على بعضهم البعض مرّة باسم الدين وأخرى باسم الطائفة وأخرى باسم القبيلة .تماما كما كان يفعل الرّومان قديما بالسّجناء المحكوم عليهم بالإعدام ..حيث كانوا "يهبونهم" فرصة التّقاتل حتى الموت ...وفي المدارج جمهورٌ يتفرّج ويلهو ويصفّق ويشجّع ويضحك ثم يعود مُنتشيًا ويُحْمَلُ المغلوبُ إلى الوحوش ويحْمَلُ" المنتصر" إلى زنزانته استعدادا لقتال جديد وقَتْلَةٍ فظيعة جديدة وجمهور يتسلّى مترنّحا.....
ويتكرّر المشهد بإخراج بديع وموسيقى جنائزية ومتقاتلين من "جنس" واحد ودين واحد وطائفة واحدة ويبذل كلٌّ غاية وسْعِه وطاقته في الذّبح والجزّ والهدم والرّدم والتّهجير والتّطهير والتّنكيل والتّفجير وتُرْفَعُ راياتُ "الإمارات " الدينية ويخيّر المسيحيون بين الإسلام أو القتال والسّبي وتتوالد فضائيات الفتوى الجاهزة بتكفير الجميع للجميع وتتدفّق أموال النّفط التي اشترت كلّ شيء وجلبت كلّ شيء سوى الديمقراطية وبقي أحفاد الرومان يصفّقون ويشجّعون ويجدّدون وقود النّار كلّما همّت بالخمود.وبدأت في الأفق ملامح دويلات دينية فاشلة ومتقاتلة أبدا حول دولة يهودية مستقرّة تراقب وتقهقه وتلهو مجانًا.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,228,592,990
- حَدِيثُ دُنْبَةَ
- حَدِيثُ دُنْبَة
- زيارةٌ إلى فلسطين السّليبة تنغّص فرحة وزيرة جديدة
- دُستورُ... بِأيّ ثَمنٍ وُضِعْتَ يَا دُسْتُورُ؟
- الإمامة والخلافة وجهان لعملة واحدة: الجزء الثاني
- فرحة المسلمين بذكرى مولد الرّسول الأكرم من الحلال الطيّب
- الخلافة والإمامة وجهان لعملة واحدة : الجزء الأول
- هل يجوز تكفير الشيعة؟
- الغناءُ والموسيقى نشاطٌ للبدن وراحةٌ للنّفس أم مزمارُ شَيطان ...
- تحليل نصّ -طموح أهل الفضل- من كتاب - كليلة ودمنة - لعبد الله ...
- تحليل نصّ : - آدم والشّعر - من رسالة الغفران لأبي العلاء الم ...
- هل من حقّنا - نحن العرب - أن نقول لأردوغان: ارحل؟
- المسلمون يفرحون أيضا بمولد عيسى بن مريم
- في الطّريق إلى الحريق
- إلى أيّ جحيم تأخذنا سياسة الأحزمة الناسفة والسيّارات المفخّخ ...
- نصّ من رواية ثورة الجسد
- الحريق الكبير
- أدب الثورة
- ثورة شعب على مرسي أم انقلاب عسكري؟ المقال الرابع: هل كان يمك ...
- ثورة شعب على مرسي أم انقلاب عسكري؟ المقال الثالث: انقلاب أم ...


المزيد.....




-  بعد هجوم سوريا.. الفصائل العراقية تهدد واشنطن وتنتقد الحكوم ...
- بعض مستخدمي هواتفGalaxy الحديثة يشتكون من عيوب في أجهزتهم! ...
- -هواوي- تسعى لتصنيع سيارات كهربائية تحت علامتها التجارية الخ ...
- تقرير استخباراتي أمريكي: ولي العهد السعودي -أجاز- عملية لـ-خ ...
- وزير الخارجية الأمريكي: الولايات المتحدة تريد تغييرا وليس -ق ...
- مصرف لبنان المركزي يدخل دائرة الخطر الشديد
- خبيرة تغذية تحدد فوائد وأضرار بعض الفاكهة على الصحة
- فنزويلا: الضربة الأمريكية على سوريا -عودة إلى حرب لا نهاية ل ...
- عرضت نصف مليون دولار مكافأة .. ليدي غاغا تستعيد كلبيها المسر ...
- سويسرا: مؤسسة طبية تعلن وفاة ما لا يقل عن 16 شخصا بعد تلقيهم ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمّد نجيب قاسمي - - دويلات دينيّة - فاشلة حول - دولة يهوديّة - ناجحة .