أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سامي حرك - التنمية الثقافية للآثار, إقتصاد المليارات!














المزيد.....

التنمية الثقافية للآثار, إقتصاد المليارات!


سامي حرك

الحوار المتمدن-العدد: 4273 - 2013 / 11 / 12 - 11:32
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


التنمية الثقافية للآثار, إقتصاد المليارات!

أخطار عديدة تواجه الثروة الأثرية المصرية, من كل مراحل التاريخ المصري, القديم, والبطلمي والروماني والمسيحي والإسلامي, الفاطمي والمملوكي والعلوي, فالأثر, أي أثر يتكون من مواد قابلة للتلف والكسر والفقد وكافة صور الفناء, خاصة مع سوء الإستخدام والتلوث والإدارة الضعيفة كما هو حاصل في الفترة الحالية!
قبل الإنفلات الأمني وبعده, عوائد إستثمار الآثار المصرية هزيلة, ولا تتناسب مع قيمتها الفعلية وأثرها المباشر, سواء في تاريخ العلم أو العلاقات بين شعوب العالم!
والحل في التنمية الثقافية للأثر, حيث أن كل أثر من آثار مصر له قيمة علمية وثقافية, وليس مطلوبًا إلا تنمية تلك القيمة الثقافية!
الكعبة المُشرفة, هي مجرد بناء مكعب من الحجر الجيري البسيط, بباب واحد, والذي يعطيها كل هذه الأهمية, هو ما تم من تنمية تلك القيمة الثقافية في نفوس ملايين البشر عبر مئات القرون, فتحولت الغرفة المكعبة المسمطة إلى كائن حي, بحضور طاغٍ موجه لإقتصاد الحج والعمرة والزيارة بالمليارات!
والمطلوب هو تنمية القيمة العلمية والثقافية لكل أثر في مصر, وعدم الإكتفاء بالعرض المتحفي العقيم, فالمتاحف مهمة ولكنها لا تمثل إلا أبسط وأقل عناصر الإستثمار الأثري, فعوائدها المادية تكاد لا تغطي إلا القليل من تكاليف العرض والتخزين والصيانة المرتفعة, في المقابل فإن برامج التنمية الثقافية للآثار تكاد لا تكلف شئ, وهي بطبيعتها لا تحتاج إلى إستثمارات ضخمة, بل يمكن تنفيذها من خلال الموارد المتاحة بالفعل, إذا توافرت الإرادة وصدق العزم على سلوك طريق التنمية الثقافية لللآثار.
لدينا في مصر صندوق للتنمية الثقافية تابع لوزارة الثقافة, يديره بيروقراطيون لا يرون من التنمية الثقافية سوى إصلاح مسرح أو ترميم كنيسة, بينما التنمية الثقافية هي خلق وبعث لروح الأثر!
التنمية الثقافية, هي مولود جديد حي, كائن جميل يتفاعل مع الحاضر والمستقبل, نستخرجه من الجماد الحجري الصامت!
حققت أعياد رأس السنة الصينية, مليارات, من التنمية الثقافية لذلك الحدث الذي قد لا يهم إلا سكان القارة الصينية, فماذا حققت أعياد رأس السنة المصرية؟ التي بالتأكيد تهم العالم بأثره, حيث هي تاريخ أول وأدق تنظيم للوقت في الوجود, وإذا وصلت رسالة تلك المناسبة الدولية جيدًا ربما يعيد العالم العمل به كما طالب بعض الرسميين الغربيين, وذلك طبعًا يتطلب الإعتراف الرسمي به من الدولة المصرية أولاً, فقد بادرت إحدى إدارات وزارة الثقافة لإصدار أجندة للتقويم المصري, ثم لم تكررها ثانية!
أزعم أن عوائد مهرجان يقام خلال الخمسة أيام الأخيرة من السنة المصرية مع رأس السنة, يمكن أن تصل إلى ضعف عوائد قناة السويس, على الأقل, إذا ما أديرت ووظفت الإمكانيات المتاحة بالفعل جيدًا!
أسبانيا تحقق كل سنة ملايين اليوروهات من حدث ثقافي بسيط "طوماطينا", بينما لدينا عشرات الأحداث عميقة الأثر في مسيرة الحضارة وتاريخ العالم, وليس المطلوب إلا إستثمار ذلك بالتنمية الثقافية!
لا تصلح وزارة الآثار, ولا السياحة ولا الثقافة لإدارة التنمية الثقافية للآثار المصرية, بكل صراحة نحتاج إلى هيئة قومية للتنمية الثقافية, تتعامل مع كل هذه الوزارات وغيرها, لاااكن, يجب أن تكون مستقلة الإدارة واضحة الهدف من تكوينها, حتى لا تتوه أو تبهت تلك الوظيفة مع تعدد الإختصاصات, فإن حدث ذلك تكون هي الخطوة الأولى نحو رخاء إقتصادي وسكينة إجتماعية وصيانة وإزهار للثروة الأثرية تحققها المليارات المتوقعة من التنمية الثقافية للآثار!






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أرباب أم آلهة؟
- قُل: قبطي مسيحي, ولا تقُل: قبطي مصري
- هنحتفل فين السنة دي؟
- ذكرى توحيد القُطرين
- ليلة توت 6251


المزيد.....




- بعد مطاردة استمرت 3 ساعات.. القبض على خاطف قاد بسرعة جنونية ...
- شاهد..أنثى فرس النهر تستمتع بالطعم الحلو لقطرات المطر المتسا ...
- بالصور | العثور على مئات الجثث مدفونة على طول ضفتي نهر الغان ...
- -الفضائيون- ينخرون مؤسسات العراق... موظفون وهميون يستنزفون ا ...
- الأمن النيابية تعد -تسريب- تنقلات ضباط الاستخبارات أمراً خطي ...
- نائب يتهم الأحزاب الحاكمة بخداع متظاهري تشرين من خلال اختزال ...
- خبير: أمريكا وإسرائيل تريدان -إشعال النار- في آسيا
- أسطول البحر الأسود الروسي يبدأ بمراقبة السفينة البريطانية ال ...
- قوات الحكومة اليمنية: قتيل و5 جرحى مدنيين في قصف نفذته طائرة ...
- 5 فوائد مذهلة تدفعك لإضافة العنب إلى نظامك الغذائي


المزيد.....

- صفحات مضيئة من انتفاضة أربيل في 6 آذار 1991 - 1-9 النص الكام ... / دلشاد خدر
- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - سامي حرك - التنمية الثقافية للآثار, إقتصاد المليارات!