أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - إدريس نعسان - الوفد الكوردي المستقل بضمانة كيري و لافروف














المزيد.....

الوفد الكوردي المستقل بضمانة كيري و لافروف


إدريس نعسان

الحوار المتمدن-العدد: 4226 - 2013 / 9 / 25 - 03:39
المحور: القضية الكردية
    


كانت هنالك توجهات مسبقة لدى بعض الأطراف الكوردية السورية إلى حضور مؤتمر جنيف2 بصفة وفد كردي مستقل بموجب ضمانات ربما مُنحت لهم عبر هيئة التنسيق الوطنية، و قد تأكدت صدقية هذه الضمانات من خلال تصريح كلاً من "كيري و لافروف" اللذين أكدا على ضرورة تمثيل الكورد السوريين بوفد مستقل في المؤتمر المزمع عقده في جنيف.

لكن ما هي مبررات الاطراف التي تصر على المشاركة عبر الائتلاف الوطني السوري؟ ما هي المكاسب التي سيجنيها المكون الكوردي جراء ذلك؟ هل سيتحقق الصالح السوري العام إذا أنخرط قسم من الكورد في الائتلاف و سار القسم الآخر بمفرده إلى المؤتمر؟

هنا يكمن مربط الفرس! و هنا يجب أن توضع النقاط على الحروف! إذا كانت الحجج تفند عدم قبول الأطراف الدولية الكورد ككتلة مستقلة، فقد ثبت بطلانها بعد التصريحات الأخيرة! و إذا كانت الخشية الكوردية من ردات أفعال الشارع السوري، فأعتقد أن الشارع السوري الحقيقي يبحث عن خيمة سياسية توقف هطول القذائف على رأسه و تلجم الموت المسعور عن النهش في جسده! أما إذا كانت المصالح الشخصية و الأجندات الحزبية، فأعتقد و بوضوح الشمس أننا آيلون إلى لوزان جديد إذا بقينا بهذه العقلية و احتفظنا بحالتنا التشرذمية، و سيتمكن الآخرون من إخراجنا من مولد سوريا بلا حمص و بلا عدس حتى، و بعدها لن يبقى لنا سوى لعنات الأحفاد و شتائمهم على ضياعنا لفرصة قلما يجود التاريخ بمثيلاتها.

أتمنى على عقلاء القوم من ساسته و مثقفيه الأرتكان إلى لغة الصالح الكوردي العام و تأجيل حيثيات المصالح الحزبية و الشخصية إلى مرحلة لاحقة،سنرتب فيها بيتنا الداخلي بعد أن نضمن اساسياتنا القومية في وطن يستعد لأرتداء حلته الجديدة، و أتمنى أن نحطاط للتهديدات الجسيمة و المخيفة التي تحدق بنا من كل حدب و صوب و ألا ينطبق علينا مثل حمار "عزيز نيسين" الذي سمع عواء الذئاب فلم يعر لها اهتماماً معللاً نفسه بأنها بعيدة، منصرفاً إلى ألتهام الحشيش و عندما دنت الذئاب منه ولم يبقى للفرار سبيل فطر الندم قلبه، لكن هيهات للندم أن يعيد إليه حياته مجدداً!

فالوحدة الكوردية مصدر قوة و مبعث تأثير في رسم القرار السياسي السوري، أما أنقسامهم بين معسكرين متناقضين تقزيم للقضية و تناثر للثقل الكوردي و لن يجني الكورد منه إلا الغبار، و هو خدمة مجانية لمن لا يريدون وحدة الصف الكوردي سواءاً داخل أسوار الوطن أو في الجوار المتربص، و الحل الأمثل يكمن في تفعيل الهيئة الكوردية العليا بعلاتها و التموضع فيها لتشكل سفينة الامان نحو البر العالمي الآمن الذي لا بد أن يسمع الصوت الكوردي المخنوق منذ أمد بعيد بقوة هذه المرة ليسهم في ترسيم خارطة حقوقه في سوريا الجديدة و يمنحها ضمانات تكفل إحياءها في الدستور و مؤسسات الدولة الحديثة، و إلا لن نجني إلا مزيد من الصراع الأخوي و ربما يترجم إلى صراع حامي برائحة البارود و الدم و ستتمزق القضية بين الأقدام المتعاركة لتنتهي الثورة السورية بإخراج كوردي - كوردي.



#إدريس_نعسان (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الإعلام الكوردي السوري تطور كمي و ضعف مهني
- المتعارضون يُمزقون المعارضة و ينهكون الثورة!
- على اعتاب الحل نحوج رؤية ثورية واضحة
- اللقاء الأخير
- هل يأتلف جميع الكورد في الائتلاف السوري؟
- هل تصدق الضربة الأمريكية بعد الغوطتين؟
- أطفال الغوطة يسقطون الأقنعة المزيفة!
- الكورد بين استحقاقات القضية و اللعبة الدولية
- أزمة المياه و الحرب الخفية في الشرق الأوسط
- المعضلة السورية و أفق الحل


المزيد.....




- بن غفير: يجب تنفيذ عقوبة الإعدام على الإرهابيين الفلسطينيين ...
- المركز يستقبل وفداً رسمياً من هيئة شؤون الأسرى والمحررين
- اعتقال 6 ارهابيين في السليمانية
- فيديو: نشطاء العفو الدولية يتظاهرون في مدريد ضد السلطات المغ ...
- إحاطة السيدة جينين هينيس-بلاسخارت المقدمة إلى مجلس الأمن الت ...
- عراقي يحصل على جائزة الخارجية الأميركية للمدافعين عن حقوق ا ...
- -بلاسخارت- تشيد بجهود الحكومة العراقية بمكافحة الفساد
- طهران تطالب الأمم المتحدة بمحاسبة تل أبيب على جرائمها بحق إي ...
- البحرين/الحكم على عدد من المعتقلين بأحكام تصل إلى المؤبد  
- الأمم المتحدة تدعو لمنح جميع الرياضيين الروس حق المشاركة في ...


المزيد.....

- سعید بارودو. حیاتي الحزبیة / ابو داستان
- العنصرية في النظرية والممارسة أو حملات مذابح الأنفال في كردس ... / كاظم حبيب
- *الحياة الحزبية السرية في كوردستان – سوريا * *1898- 2008 * / حواس محمود
- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - إدريس نعسان - الوفد الكوردي المستقل بضمانة كيري و لافروف