أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسنين الفتلاوي - السليطي خارج الائتلاف!














المزيد.....

السليطي خارج الائتلاف!


حسنين الفتلاوي

الحوار المتمدن-العدد: 4224 - 2013 / 9 / 23 - 20:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


السليطي خارج الائتلاف!
بقلم: حسنين الفتلاوي
بعد أن حصل السليطي على تأييد ودعم أبناء تيار شهيد المحراب تمكن من الفوز، ولكن بين ليلة وضحاها أمسى الشيخ أحمد السليطي خارج ائتلاف المواطن في البصرة! إن هذا الأمر أثار التعجب لدى الكثير! فهناك من كان يعتبره مثلا يحتذي به، كونه أحد الشخصيات المستقلة البارزة التي أوصى بها تيار شهيد المحراب.
هناك آخرون استغلوا خروج السليطي متخذين من ذلك فرصة تسقيط ثمينة، يشككون من خلالها في منهجية كتلة المواطن، وخاصة بعد إحرازها المقبولية الكبيرة في انتخابات مجالس المحافظات الماضية.
لقد أكد الحكيم في وقت سابق: أنه لن يسمح لعمامة سيد محسن الحكيم- قدس سره- بأن تتعرض للتلاعب من قبل المرشحين، فليس في ائتلاف المواطن من يخلف المواثيق وينقض العهود، ولا يوجد أي مكان للمجاملات.
إن ما حدث مع السليطي لا يقصر على شخصه، بل يشمل الجميع... وهو تأكيد واضح على صدق منهجية تيار شهيد المحراب في الابتعاد عن المصالح الشخصية بحثا عن مصلحة الوطن والمواطن.
ليس من مبادئ ائتلاف كتلة المواطن إقصاء الآخرين بل التكامل معهم ، والأيمان بأنها جزء من كل، مع مختلف الكتل السياسية باختلاف متبنياتها الفكرية، وبالتالي: إن من يخرج عن الكتلة يعتبر من الآخر ولا مانع من التعاطي معه.
كتلة المواطن وباقي التيارات السياسية يطلق عليها مصطلح (العصبة)، والتي هي مجموعة من الأفراد تحكمهم عدة قوانين خاصة بهم يتفقون عليها ليراعي من خلالها كافة المصالح من وجهة نظرهم، ومن يخالف ويخرج عن أطر هذه القوانين يعتبر خارج العصبة، إن مساحة الاختلاف في الرأي داخل هذه الكتلة مكفولة وبشكل واسع جدا... ولكن! ضمن ضوابط تحدد مساحة الاختلاف، فأن كانت دون ضابطة لا يصح عليها مصطلح العصبة، بل مجموعة أفراد مشوشين تجمعهم نقاط تشابه وتفرقهم نقاط اختلاف.
لقد أصبح الشيخ السليطي خارج ائتلاف المواطن، نتيجة استبداده بالرأي والإصرار عليه بتجاوزه الضوابط دون الالتزام في إقناع الآخرين، وعدم المبالاة بمعارضتهم... وصولا إلى مرحلة التصلب، ليقدم مصلحته الشخصية على مصلحة الأغلبية، وهذا الأمر يخالف القواعد المتفق عليها داخل الائتلاف، أذن وببساطة هو خارج كتلة المواطن، وليس غريبا بل ومن البديهي أن يدعي السليطي المظلومية تبريرا لموقفه.
هكذا نتفهم حادثة خروج الشيخ أحمد السليطي عن الائتلاف، وما أشيع عن كتلة الموطن في وسائل الإعلام المأجورة؛ حين ذاك وببساطة ندرك أين هي الحقيقة.






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- (سياسة ملئ البطون!!)
- في أبو غريب والتاجي شاهدين عادلين!!
- الربيع العراقي بات وشيكا!!
- ساسة يصرون على الفشل !!
- جمهورية المالكي !!
- وأنقلب السحر على المالكي!!
- ربيع الأزمات ينتهي!!
- صفقة كلاب سائبة !!


المزيد.....




- -ارتفاع عدد القتلى بغزة إلى 67-.. ووزير خارجية أمريكا يتحدث ...
- تبدو كهلال محاط بالنجوم.. رجل يوثق جمال بحيرة جديدة بدبي بعد ...
- بنس يغرد -نقف مع إسرائيل- ومستشار أردوغان يرد: نقف مع فلسطين ...
- -ارتفاع عدد القتلى بغزة إلى 67-.. ووزير خارجية أمريكا يتحدث ...
- بنس يغرد -نقف مع إسرائيل- ومستشار أردوغان يرد: نقف مع فلسطين ...
- خبيرة تغذية تكشف أطباق اللحم غير الضارة للصحة
- فيديو: لقطات مباشرة عبر تلفزيون إسرائيلي لعملية ضرب وحشية لر ...
- شاهد: دمار كبير في غزة ومدن إسرائيلية وسط استمرار التصعيد
- آخر تطورات التصعيد في إسرائيل وغزة لحظة بلحظة
- عباس: أقول لأمريكا وإسرائيل لقد طفح الكيل ارحلوا عنا


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حسنين الفتلاوي - السليطي خارج الائتلاف!