أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مجدي جورج - الدين والمال وقود نظام الانتخاب الفردى














المزيد.....

الدين والمال وقود نظام الانتخاب الفردى


مجدي جورج

الحوار المتمدن-العدد: 4206 - 2013 / 9 / 5 - 03:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تطالب بعض القوي الثوريه وعلي رأسها حركة تمرد بضرورة إقرار نظام الانتخاب الفردي في الانتخابات البرلمانيه المقبله ظنا واعتقادا منهم انه نظام أكثر تحقيقا للعدالة ، والبرلمان الناتج عنه سيكون الأفضل تمثيلا لكل فئات المجتمع ، وان هذا النظام سيتيح للقوي الثورية تمثيلها بوضوح في البرلمان المقبل.
ولكن واقع الامر يقول غير ذلك فالنظام الفردى له عيوب كثيره جدا ومن اهمها :
1 يعطى للمال دور كبير فى التاثير على الناخبين وشراء الاصوات .
2 يعطى للدين وللطائفيه دور كبير فى اختيارات الناخبين حيث يقوم المرشحين باللعب على وتر الدين من اجل الفوز بالمقعد .
3 يربط النائب بدائرته الصغيره وهذا وان كان يساعد قليلا فى حل مشاكل الدائرة الا انه يمنع النائب من الاهتمام بالقضايا والتشريعات الكليه للوطن ثم ان هذا الدور هو دور نواب المحليات .
وتعالوا بنا الان نلقى نظره سريعه على نتائج الانتخابات الماضيه( سناخذ اول سبعه احزاب التى اتت فى الصدارة من حيث النتائج ) وهى كفيله بتأكيد ما نقوله :
الحزب الثلثين للقائمه (332) الثلث للفردى (166) الاجمالى
الحريه والعداله 115 بنسبة 34.6% 107 بنسبة 64.4% 222 بنسبة 44.5%
النور 90 بنسبة 27.1% 22 بنسبة 13.2% 112بنسبة 22.4%
الوفد 37 بنسبة 11.1% 2 بنسبة 1.2% 39 بنسبة 7.83 %
المصرى الديمقراطى 15 بنسبة 4.5% 0 15 بنسبة 3.01 %
المصريين الاحرار 14 بنسبة 4.2 % 1 بنسبة 0.6 % 15بنسبة 3.01 %
البناء والتنميه 3 بنسبة 0.9 % 10 بنسبة 6.02 % 13 بنسبة 2.61 %
الوسط 10 بنسبة 3.01 % 0 10 بنسبة 2.00 %
من هذه القائمه يتضح الانى :
1 ان الاحزاب ذات المرجعيه الدينيه ممثله فى الحريه والعداله والنور والبناء والتنميه والوسط التى لعبت على وتر الدين والطائفيه حصدت 139 مقعدا من بين 166 خصصت للفردى بنسبة 83.7% بينما حصد المستقلون الذين يلعبون على وتر المال والدين ايضا 16 مقعدا بنسبة تقارب العشرة فى المائه اى ان الدين والمال نجحا فى حصد 94 % من المقاعد بالنظام الفردى . بينما تم تمثيل كل الاحزاب ذات المرجعيه المدنيه بحوالى 6 % تقريبا اى ان نظام الانتخاب الفردى كان فى صالح القوى الدينيه تماما .
2 ان الاحزاب ذات المرجعيه الدينيه التى سبق ذكرها حصدت 218 مقعدا من بين 332 خصصت للقوائم بنسبة 65.6 % ولا مجال هنا للمستقلون بينما نالت الاحزاب ذات المرجعيه المدنيه حصه اكبر. اى ن نظام القائمه منع الى حد ما التاثير السلبى للمال والدين .
3 ان النظام الفردى اذا كان اساء واضر بالاحزاب المدنيه وللثوار الا ان نظام القائمه قد اعاد لهم بصيص من الامل خصوصا ان هناك قوائم لاحزاب مثل تحالف الثورة مستمرة والاصلاح والتنميه والكرامه والتجمع ومصر القومى والحريه( كلها لا تظهر فى هذه القائمه المصغرة) فازت بعدد من المقاعد تتراوح ما بين 3 الى 8 مقاعد .
4 رغم ان النساء كن وقود المعركه الانتخابيه حصوصا للاحزاب ذات المرجعيه الدينيه الا ان السيدات كانت الخاسى الاكبر فى هذه الانتخابات حيث انه فى ظل الانتخاب الفردى لم تفز اى سيده وذلك لاستخدام سلاح الدين ضدها باعتبارها اقل شانا وقدرة من الرجل بينما فازت تقريبا تسعه سيدات منهن اربعه على قوائم الحريه والعداله ( كان مضطرا لتسجيلهم على قوائمه حيث نص القانون على ذلك) وثلاثه على قوائم الوفد واحدة للكتله المصريه واحدة للعريى الناصرى .
5 ان النظام الفردى لم يتح الفرصه لاى قبطى للفوز باى مقعد لان سلاح الطائفيه والحشد ضد الاقباط يمارس بامتياز فى هذا النظام بينما تمكن خمسه اقباط من الفوز بنظام القائمه وهم عماد جاد عن المصرى الديمقراطى بشبرا وايهاب رمزى عن الحريه بالمنيا ومارجريت عازر عن الوفد بشرق القاهره وسامح مكرم عبيد عن المصريين الاحرار بالبحر الاحمر وامين اسكندر عن الكرامه بشبرا .
الخلاصه تقول لنا ان نظام الانتخاب الفردى اضر جدا بكل الاحزاب ذات المرجعيه المدنيه واضر بكل الفئات المهمشه وزادها تهميشا وخصوصا الاقباط .
مجدى جورج
باحث اقتصاد دولى- مقيم بفرنسا
[email protected]




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,244,577,311
- الجاني والمجني عليه في الاعتداء علي اقباط صفط اللبن بالمنيا
- البقاء لله في جماعة الاخوان
- رسالة الي الرئيس الفرنسي
- الاكاذيب التى تردد فى الاعتداءات على اقباط بنى احمد بالمنيا
- هايدر وحماس ومرسي والديمقراطية الغربيه
- حول قدرة جيشنا علي فض اعتصامات الاخوان
- الإعلان الدستوري المؤقت ماله وماعليه
- الثورة المصريه وردود الأفعال الدوليه
- ثورتنا المصريه وتحطيم الأرقام القياسيه
- قوم يا مصري مصر دايما بتناديك
- سحل وقتل الشيعه المصريين في دوله الاخوان
- المساعدات الأمريكية للمعارضه السوريه التوقيت والمغزي
- هل يكون عناد اردوغان مقدمة للربيع التركي ؟
- ذبح جندي بريطاني بالسواطير بقلب لندن
- الاختطاف والأسلمة ، دورنا ومسؤليتنا
- رنا فتاة الواسطي المختفية والاعتداء علي الاقباط وإرادة الدول ...
- نحن لسنا في حالة عداء مع الإسلام ولا مع المسلمين
- مانديلا ومرسي الابارتهيد والأخونة
- دولة الاخوان المزعومة ودولتهم الموؤدة
- استشهاد عزت حكيم ورد فعلنا الباهت


المزيد.....




- بحث جديد يكشف: إنسان نياندرتال كان يصدر أصواتاً مثل البشر
- أعواد القطن تسبب العديد من المخاطر؟ إليكم الطريقة الصحيحة لإ ...
- استمرار المظاهرات المناوئة للانقلاب العسكري في بورما بعد مدا ...
- البابا يلتقي مسيحيي شمال العراق المدمر على يد تنظيم داعش
- سويسرا تصوت على مبادرة لحظر البرقع
- البابا يلتقي مسيحيي شمال العراق المدمر على يد تنظيم داعش
- سويسرا تصوت على مبادرة لحظر البرقع
- وزير النقل: العراق مستعد للعمل بنظام النقل العابر مع إيران
- دراسة تكشف سر كون دهون البطن الأكثر مقاومة لفقدان الوزن في ن ...
- سلاح الجو الإيراني يعلن استعداد قواته للدفاع عن أجواء البلاد ...


المزيد.....

- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مجدي جورج - الدين والمال وقود نظام الانتخاب الفردى