أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - ماجد الشمري - مقطع من سفر التعذيب/انقلاب شباط الاسود














المزيد.....

مقطع من سفر التعذيب/انقلاب شباط الاسود


ماجد الشمري

الحوار المتمدن-العدد: 4000 - 2013 / 2 / 11 - 14:44
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


"اجلالا وتقديسا لحرية وكرامة الانسان،وشجبا بل رفضا بالمطلق لكل مايقيد ويعيق ويمنع ويحد من حقوقه وتفكبره واحلامه ورغباته،ويقهر ويقمع ويحاصر جسده وعقله وروحه......الى ارواح شهداء عاشوا احياءا في وجدان الناس الخيرين وقلوبهم..ولكي لاننسى التاريخ،وارثنا النضالي ضد الظلم والتعسف،وحتى لانفقد الذاكرة!!..فالكثير ممن نزعوا الاقنعة ولبسوا جلودا اخرى!نسوا او تناسوا؟!لافرق !وطمست ذاكرتهم وذكرياتهم بوحل الانهيار والتنكر،وغاصوا بمستنقع الحضيض والتسفل.....التاريخ الذي حفر عميقا على صفحة الذاكرة بأزميل الدم دم الشهداء.علامات وصور لاتمحى ولن تمحى،لنفوس طاهرة وحرة ونبيلة وحالمة بغد اسعد لابناء شعبنا المحرومين..واستشهدت بأيادي فاشيو العراق والخارج القذرة.اعداء النور والحرية والنبل والحلم والغد...الى شهداء وطني وشعبي(نوستاليجيتنا)هم ولهم وعليهم..ماغابوا ولن يغيبوا عن العقل والضمير..المجد للشهداء والعار للقتلة الاوغاد...........



يوم وليس ككل يوم
وليل وليس كمثله
وشهر.واي شهر
شهر صوم
شهر
شر من الف شهر
تنزل الدم فيه
وصلبت الروح
بأمر هادس
وابليس كر
عذاب هي حتى مطلع الفجر
وليس ثمة في الافق فجر

يلتهمون اشلاء الضحايا بلذة
ويشربون العبيط بفخر
سماعون للافتراء والكذب
مناعون للخير
يجودون بالحقد والشر
يصومون بالقتل نهارا
ويفطرون دما زكيا حر
ضحايا وجلادون
في حلبة التاريخ
منذ البدء
يتصارعون
يلعبون
على شرفات الواقع
يتشرنقون
للثبات..للمقاومة
ورفضا للاذعان والمساومة
يصمدون
ويقتلون
في العراق كانوا
في اندنوسيا
في التشيلي
في الارجنتين
في كل العالم
تعذبوا وعانوا
ينتزع النور من عيونهم
والاسرار من شفاههم
والصلابة من ارواحهم
نجوم
شموع
انطفأت في سديم الآلام
وكان كاووس الدماء
شظايا عظام واشلاء
وسواقي حمراء
تصب في حقول جرداء
ارشيف قتل ملعون
من ارض وسماء
يرشح بلونين
الاحمر والاسود
وكان بلاء وابتلاء
طوفان ارهاب ورعب
يغمر ارض السواد
ودورة الزمن السادي
تلف البلاد
تلاشى بقسوة الالم والعذاب
العهد والوعد
وذبلت وماتت
زنابق الغد
نحرت احلام
وباتت كوابيس
الضحك جف
والدموع فاضت
والاشواق انزوت منكمشة
ترعى رتابة المألوف
آمال كبار
تقزمت وباتت
رغيف مهان
ووحوش البراري
امست
رموز لجحافل ضالة
ماينفع الناس ذهب جفاء
اما الزبد فمكث في الارض
ولازال
تضاريس وطني جماجم
وعظام
وضمائر متخشبة مثقوبة
ولئام
ومهرجوا الحريات
وحقوق الضفادع
ودمى التضامن
خرساء..عمياء
عن العراق
الحياة والورد مات
وانسدت الافاق
عراق عراق
اين انتم
يارفاق..يارفاق
الامميون في سباتهم الكهفي
بل رقادهم الالفي
سادرون
شمس سوداء
قمر احمر
كسوف في خسوف
يختلطان
بهالة من ظلمة قانية
ودوي سيمفونية التعذيب يصدح
بنشيد بنات آوى وضباع
والافق اكفهر وضاع
ضاع
لاعودة الى ماقبل
لاوراء الان
لانسيان
قدما الى امام
لتغير الزمان..............



*انه نص نشرته قبل عام واعيد نشره الان بمناسبة ذكرى الانقلاب الفاشي وهو اول نص لي نشر في الحوار المتمدن في12/2/2012

وعلى الاخاء نلتقي....






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,245,283,032





- تبون يعزي زعيم البوليساريو
- المناضلة الفلسطينية والأسيرة في سجون الاحتلال الصهيوني خالدة ...
- من وحي الاحداث 399 بعض قنوات التطبيع: الحكومة، البرلمان والا ...
- العدد 399 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً
- مُشاحنات أحزاب النظام في البرلمان: ماذا وراء جعجعة السجال حو ...
- صوت الانتفاضة العدد 327
- أولى جلسات نظر تدابير د.حازم حسني بعد إخلاء سبيله وإلزامه عد ...
- الدعاية الجزائرية تواصل الترويج لهجمات البوليساريو الوهمية ض ...
- ‏تحية الحركة التقدمية الكويتية للنساء بمناسبة يوم المرأة الع ...
- الغول لـ-القدس-: نسعى لتشكيل قطب يساري ديمقراطي وسنحول الانت ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - 10 - قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم