أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عادل سعيد - شعراء














المزيد.....

شعراء


عادل سعيد

الحوار المتمدن-العدد: 3979 - 2013 / 1 / 21 - 17:06
المحور: الادب والفن
    


-1-

غَزالةُ البَرِّ التي
خَلَبَتْ لُبَّ شاعرٍ قبلَ قليل
اخترقَ قَلبَها
سهمُ خَليفةٍ
في رحلةِ صيْد
- 2-
مِن قَلب الشاعرِ الذي
تدلّى للتوّ
مِن حَبلِ مِشنقة
طارَت قصيدتان
الأولى حَطّت في قلبِ حَبيبَتِهِ
و الثانيةُ مازالتْ طائرةً
في سماءِ المدينةِ
تمطرُ
نجوماً
و اصابعَ اتهام

- 3-
في مُنتصفِ النّصِّ تماما .. كان
ناهضاً بينَ كلْمتينِ تَتلفّتانِ
و حَرفِ انكسارٍ
يَتوجّسُ مِن آهةٍ طريةٍ
حَطّت للتَوِّ
بينَ فاصلةٍ قلقةٍ
و عَلامةِ عشقٍ
قد تضيعُ في زقاقِ السؤال
وهو في النصِّ
يضعُ قدَماً مُرتبكةً في الفراغِ الموحِشِ
بينَ هَجرينِ
و يَركُلُ ارَقاً تخثَّرت جثّتُهُ
في البَياض الآسنِ بين وَجَعين
يفكُّ اشتباكَ حَرفينِ في الطريقِ الى اسمِها
يُريقُ ما تبقّى من روحِهِ
في ساقيةِ دِموعٍ تَتَلوّى بينَ الكلِمات
في النَصِّ
سَفحِ النصِّ المُتشبِّثِ
بعُشبِ حُروفٍ جَفّت
بجدائلَ حُلمٍ تتداعى حِجارتُهُ
او كلمةٍ ناتئةٍ من تَوقٍ جَرّحَه الهذَيان الأبديّ
نحو القمّة
القِمّةِ التي في اعلاها ....
كانت تَنتظر
تلبَسُ قميصَ عِشقِهِ و ملامحَهِ
تترصّدُ قلبَهُ المحمولَ بما تبقّى من اصابعِهِ المُدَماّة
و هو على سفحِ النّصّ المُنهارِ
و حينَ اختَرَقَ رُمحُها القلب
خَرَّ سَريعاً
فوقَ غُبارِ الكلماتِ القتيلةِ
و الحروفِ المُدماةِ
فوقَ بياضِ الورقةِ
البَياَض الّذي لَفَّ الشاعِر
الشاعرَ الذي
خرَّ صريعاً
قبلَ اَن يكتبَ حرفاً
من قصيدتِه.......... الأخيرة

* شاعر عراقي مقيم في النرويج
عادل سعيد







قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- العائد الذي لم يجد
- بقعتا ضوء
- الشاعر الكواز
- آلهة
- دلشاد مريواني
- تقاطيع
- احلام
- جرأة
- ما دار في المدينة
- هبوط
- نظرة
- توق الأسئلة
- تسلية
- محال
- استحالات
- قطرة ضوء
- فرات
- سؤال
- صهيل
- قصيدتان


المزيد.....




- أمسية عن المسرح الأنصاري
- السعودية تدعم صناع السينما المحليين بتخفض أسعار تذاكر الأفل ...
- جوائز بافتا: المخرجة البريطانية-الفلسطينية فرح النابلسي تقطف ...
- رواية -الرجل الذى صلب المسيح- للكاتب الفرنسي إيريك إيمانويل ...
- المجموعة القصصية -خيط العنكبوت وقصص أخرى-
- ذكرى ميلاد الشاعر المصري الكبير الراحل عبد الرحمن الأبنودي
- وتستمر المسيرة بمناسبة ذكرى مرور 100 عام على تأسيس الدولة ال ...
- الفنان السوري ياسر العظمة يعتذر من متابعيه: -السنونو- خارج ر ...
- -سنونو- ياسر العظمة لن يغرد في رمضان
- رغم إقرار دستوريته .. العدالة والتنمية يواصل انتقاد القاسم ا ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عادل سعيد - شعراء