أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زكرياء لهلالي - صدمة الغموض في الشعر العربي الحديث وأزمة الفهم وهاجس التلقي














المزيد.....

صدمة الغموض في الشعر العربي الحديث وأزمة الفهم وهاجس التلقي


زكرياء لهلالي

الحوار المتمدن-العدد: 3942 - 2012 / 12 / 15 - 02:40
المحور: الادب والفن
    


عتبة الانطلاق....
هم أي القدماء لماذا لا تقول ما يفهم؟
أبو تمام,, ولمذا لا تفهمون ما يقال؟
مسألة الغموض في الشعر العربي الحديث ليست مسألة رغبة في اخفاء واضح أو جذب قارئ بينما هي مسألة ذاتية خاصة بالشاعرة فالشاعر لا يسمى شاعرا حتى يكتب ما يشعر به كما حدد ذلك الأقدمون . فالقصيدة الواحدة تستدعي من الشاعر لا النظام وقت ليس بالقصير , اذ يعبر فيها عما هو غير واضح في الحياة الانسانية وهو يبحث عن الكشف عن أشياء ليست قابلة للكشف كما حدد ذلك الشاعر الفرنسي المعاصر " رينيه شار "" الكشف عن عالم يظل أبدا في حاجة الى الكشف" , أو كما قال علي أحمد سعيد ( أدونيس) " الشعر الجديد من هذه الوجهة هو ميتافيزياء الكيان الانساني " ( زمن الشعر) ص 10.
فمسألة الغرابة ليست مقصودة في الشعر الحديث وانما الدافع الذي جعل مصطلح الغموض أن ينفذ اليه هو غالبا ما يكون المتلقي غير قادر على الفهم واستيعاب أسرار الذات الشاعرة , يقول أدونيس ( اذ أن الغرابة هنا هي الجدة , والغريب لا يمكن فهمه بسهولة , هناك أمثلة على الغرابة وصعوبة الفهم حتى في العلم والفلسفة والتصوير , لم يفهم انشتاين رياضيو عصره واستخف الكثيرون بعالم نيتشه ولم يكن أحد يقيم أي وزن للوحات فان غوخ , هنا على وجه الدقة يكمن معنى التجديد) زمن الشعر ص 19.
فليست الغرابة متعلقة بذات الشاعر بل بذات المتلقي , فكل جديد يترامى في أحضان الجديد , وكل قديم ينام في حضن القديم الدافئ فعقل القارئ المغرم بالقديم المتيم بحيتياته قد لايستسيغ الجديد المتمرد يقول أدونيس " الشعر الجديد يتطلب اذن قارئا جديدا هل أنت كقارئ جديد , تقرأ بمقاييس غيرك التي تقدمها لك الكتابة , أم تقرأ بما في ذلك من توهج وأسئلة ؟ بكلمة , هل أنت حي ؟ ) .
وقد يكون هطذا النعت بالغموض في حق الشعر الحديث هو الاعجاب بالقديم والتمسك بأدياله حتى صار الانسان العربي يتباهى بالنص الشعري القديم ولا نسمح أن يطعن فيها , حتى أن أنصاره فئة عريضة التي لا تكاد تصمت حول التشويش على النص الحديث وقد أشار الى ذلك ميخائيل نعيمة في كتابه الغربال ب" نقيق الضفادع ".
يقول " لا شك ان اليوم الذي نطق به أول بشري بكلمة "نعم" بدلا من هز الرأس أو الكتفين أو اشارة سواهما للايجاب كان أشد الأيام سواد في حياة ضفادع الأدب , اذ فيه سقطت أول قنبلة من معسكر العدو في مستنقعهم فهب في الحال زعيمهم الأكبر ووقف فيهم خطيبا تكاد تتمزق حنجرته من الغيظ " واق واق واق وترجمة هذه الخطبة , أيها الضفادع , ان لغتنا الشريفة لفي خطر كبير , تلك اللغة التي تسلمناها نقية من الاباء وقطعنا على أنفسنا ميثاقا أن نسلمها طاهرة الي الأبناء والأحفاد قد قام اليوم من يدنس طهارتها ويمتهن كرامتها ويشوه بلاغتها ....).
نافل القول , فظاهرة الغموض ليس غموضا بقدر ما هي دعوة الى التفكير والتحليل وفك رموز زمان الحياة وكشف الحجب أمام النفس.







قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فخامة النقد, اديب اسحاق مثالا
- المناهج الأدبية ( المنهج التاريخي نمودجا)
- الديوان وسؤال الذات
- العقل الحذاثي جمال الدين الأفغاني
- قمم النقد العربي الحديث ( الشيخ حسين المرصيفي انمودجا)
- الاستفاقة العرية الصارخة عصر النهضة
- وقفة أولى على مشارف القرأن الفروق اللغوية ( العام - السنة)
- فخامة الابداع وجمالية الامتاع وجوهرة المغرب -القرويين الأستا ...
- العلمانية بين الاتباع والامبالات والضعف وعالم المتغيرات والن ...
- تاريخانية العقل العربي ( الجاهلية) م 2
- فخامة العقل وضخامة الأثر (م 1)
- رسالة الى شاق الطريق الى الالحادية.......التساؤل منهج ثري وا ...
- حقارة التفكير وغباوة التبلييغ
- لغة الضاد بين الرقي والاحتضار
- مسألة الثقافة والأرجوحة العربية
- الفبسفة ضرورة أنطولوجية
- الدين ,,, الحضارة ,,, نحو مصير مجهول


المزيد.....




- الموت يفجع الفنان المصري أحمد خالد صالح
- كاريكاتير -القدس- لليوم السبت
- ملف عمر الراضي.. السلطات المغربية تكذب مغالطات منظمات غير حك ...
- وفاة الفنان السوري كمال بلان في موسكو
- قصر أحمد باي يوثق حياة آخر حكام الشرق في -إيالة الجزائر-
- عرض مسرحية جبرا في بيت لحم
- فيما تؤكد الحكومة أن العلاقة مع المغرب وثيقة..خطط ستة وزراء ...
- القضاء المكسيكي يأمر منصة -نتفليكس- بإزالة مشهد يخرق قانون ا ...
- القضاء المكسيكي يأمر منصة -نتفليكس- بإزالة مشهد يخرق قانون ا ...
- -وحياة جزمة أبويا مش هنسكت-.. ابنة فنان شهير تتوعد رامز جلال ...


المزيد.....

- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زكرياء لهلالي - صدمة الغموض في الشعر العربي الحديث وأزمة الفهم وهاجس التلقي