أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - جواد بشارة - مونوبولي MONOPOLY















المزيد.....

مونوبولي MONOPOLY


جواد بشارة

الحوار المتمدن-العدد: 226 - 2002 / 8 / 21 - 04:44
المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات
    


إسم الكتاب : مونوبولي MONOPOLY

 

المؤلف : ميشيل كولون Michel COLLON

منشورات : إيبو EPO

عرض : د. جواد بشارة Dr/ Jawad Bashara

 

العنوان الثانوي للكتاب له دلالة عميقة وهو " حلف شمال الأطلسي في غزوه للعالم " إذ يتناول الكتاب إسترتيجيات " الناتو " حلف شمال الأطلسي ، ومخططاته العسكرية والسياسية للسيطرة على العالم وقيادته وفق مصالحه الحيوية . وبالتالي يأخذ الكتاب أمثلة من واقع الحياة السياسية والعسكرية على الكرة الأرضية عانت من تدخل  حلف شمال الأطلسي في مجريات أمورها ومصيرها ليبّين نوايا هذا الحلف العسكري  ـ الإستراتيجي وكيف يحدد حلفائه وأعدائه ومن ثم كيف يتهيأ للتعامل معهم ومواجهتهم مستغلاً كافة السبل الشرعية وغير الشرعية لتحقيق مآربه ، وأهمها وسائل الإعلام التي يتحكم بها عن بعد وعن قرب ، بصورة مباشرة وغير مباشرة لفرض وجهة نظره ومعاييره بغية تحقيق عملية غسل دماغ جماعية للرأي العام العالمي ، وبالتالي الحكم علينا بالإطلاع بصورة متأخرة على حقائق الأمور ومن زاوية واحدة فقط .

يتألف الكتاب من 240 صفحة من القطع الكبير وينقسم إلى خمسة فصول رئيسية . الفصل الأول يعالج  اختبار وسائل الإعلام ومقدار مصداقيتها في نقل وتغطية أحداث الكوسوفو بشل خاص  وما يجري من حوادث ساخنة في العالم بشكل عام . ويتناول بالتفصيل المباديء الأربعة لدعاية الحرب  وما قالته وسائل الإعلام التابعة للحلف عن مجزرة راكاك وتشويه الحقائق والأكاذيب المقصودة لتمرير الأخبار ، وكيفية تحضير واشنطن لحربها ، ومن الذي  كان مطلعاً  فقط على نصوص رامبوييه ، وكل ما يتعلق  بالمذبحة Le génocide  التي أرتكبت هناك  ، والتنقية العرقية أو التطهير الإثني  والمدافن الجماعية .

الفصل الثاني يركز على قضية الصرب والألبان وما هو خفي في مسألة " المشكلة العرقية " وإلغاء الحكم الذاتي لمناطق الاتحاد اليوغسلافي السابق ودور القوى العظمى في ذلك ، والتكتيك العسكري للمعسكرين المتناحرين ، واسباب الهجرة الجماعية لللاجئين ، وتوقعات المستقبل بالنسبة للكوسوفو .

الفصل  الثالث أحاط بموضوع حساس ومهم يتعلق  بأهداف الحلف الأطلسي القادمة . وفيه يتم إلقاء الضوء على إعداد جيش خاص بالحلف الأطلسي لفرض العولمة بالقوة إذا استدعى الأمر ذلك ، وكذلك تحديد أهداف الحلف القادمة بدقة وهي : العراق ، والجزائر ، والكونغو ، وموسكو .ثم يتوسع في توقعات التشخيص الاستراتيجي ليتحدث عن  " القوقاز " حيث  ستدور رحى حرب البترول القادمة .وبعد ذلك يتساءل مالذي يخفيه الحلف  من حقائق في الشيشان والجرائم الرؤوسية هناك ، ونوايا التوسع على صعيد الكوكب ، والتوتر مع الصين الشعبية كبداية وتحذير لتغيير في الاستراتيجية الأطلسية نحو هذا البلد العملاق ، ويحلل أسباب زيادة ميزانية الدفاع الأميركية بنسبة 70 % ، وأخيراً ولادة الجيش الأوروبي الموحد أو " Euro Armée " .

الفصل الرابع يحلل  حروب حلف شمال الأطلسي وهل هي " نظيفة " ويكذبها من خلال صور العنف والدمار والمعاناة التي تسببها تلك الحروب  ، ويدحض نظرية " الانحراف والتجاوز في الممارسات والخروج عن الحدود المسموحة " ومقاومة الشعوب المعتدى عليها ،و كيف تتقاسم الشركات الدولية المصالح في الكوسوفو ، و " إمكانيات إستئناف أو عدم إستئناف الحوار ؟ ".

الفصل الخامس والأخير هو بمثابة خاتمة لهذا الكتاب المهم وعنوانه " ضرورة تشكيل جبهة عالمية للسلام " من خلال عرض عام لما يجري في مختلف مناطق العالم من توترات ونزاعات مسلحة وظهور أصوات منددة ومعارضة للحرب وداعية للسلام . دون أن ينسى التنافس العسكري بين الولايات المتحدة وأوروبا  والدور الخاص والمتميز لبريطانيا في هذه المنافسة لأنها داخل الاتحاد الأوروبي وفي نفس الوقت منحازة للإستراتيجية الأميركية ، خاصة في قضية العراق .

وقد ناقش المؤلف باستفاضة ودراية تامة نظريات بريجينسكي المستشار الأسبق للأمن القومي في الولايات المتحدة الأميركية في عهد جيمي كارتر والتي استلهمها حلف شمال الأطلسي في وضع مخططاته واستراتيجياته وخاصة تحديد الأهداف من خلال نظرية الـ " Eurasie " التي قسم فيها بريجينسكي العالم إلى مناطق سلام وحرب  تبعاً لحساسيتها ودرجة خطورتها على حلف شمال الأطلسي بعد انتهاء الحرب الباردة وإنهيار الإتحاد السوفيتي .

إنه كتاب عميق وفيه الكثير من التفاصيل والإحصاءات والمراجع والاستشهادات الثبوتية .

 



#جواد_بشارة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الإسلام السياسي وإشكاليات الديموقراطية السياسية المعاصرة : ن ...
- البعد الأيديولوجي لنشوء الإسلام السياسي: رؤية غربية
- بغداد المنفى والحنين
- هل يحق للمثقف الفرنسي نقد السياسة الاسرائيلية دون ان يتهم بم ...
- إشلون الأميركية وإشلون الفرنسية صراع المخابرات عبر الأقمار ا ...
- الإسلام في فضاء علماني
- العراق وآفاق الحل العسكري الأميركي
- المرأة التي أهانت الإسلام
- الإسلام والغرب : مواجهة أم تفاهم ؟ صدام الإسلام والحداثة
- حقوق الانسان بين مفهومها النظري وتطبيقاتها العملية - القفز ع ...


المزيد.....




- إسرائيل ولبنان: محادثات غاز المتوسط بين الطرفين على حافة الخ ...
- مصر تسترد تابوتا فرعونيا من الولايات المتحدة
- وسائل إعلام: تضرر محتمل لكابل كهربائي بين السويد وبولندا جرا ...
- بوتين يوقع مرسومين بشأن الاعتراف بـ-استقلال-منطقتي خيرسون وز ...
- مسيرات عارمة جابت فرنسا تطالب بزيادة الأجور وعدم رفع سن لتقا ...
- برلين تعلن تخصيص 200 مليار يورو لدعم أسعار الطاقة وتخفيف الأ ...
- الجيش الإيراني ينشر لقطات لإطلاق صواريخ على أهداف في إقليم ك ...
- روسيا تحذر.. دعم الغرب لكييف لن يعيد دونباس
- رئيس دونيتسك يعلن تقدم القوات الروسية على محور أوغليدار ويعد ...
- وزير الدفاع التركي يعلن عن تنفيذ قصف على بعد 140 كيلومترا دا ...


المزيد.....

- فيما السلطة مستمرة بإصدار مراسيم عفو وهمية للتخلص من قضية ال ... / المجلس الوطني للحقيقة والعدالة والمصالحة في سورية
- الخيار الوطني الديمقراطي .... طبيعته التاريخية وحدوده النظري ... / صالح ياسر
- نشرة اخبارية العدد 27 / الحزب الشيوعي العراقي
- مبروك عاشور نصر الورفلي : آملين من السلطات الليبية أن تكون ح ... / أحمد سليمان
- السلطات الليبيه تمارس ارهاب الدوله على مواطنيها / بصدد قضية ... / أحمد سليمان
- صرحت مسؤولة القسم الأوربي في ائتلاف السلم والحرية فيوليتا زل ... / أحمد سليمان
- الدولة العربية لا تتغير..ضحايا العنف ..مناشدة اقليم كوردستان ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- المصير المشترك .. لبنان... معارضاً.. عودة التحالف الفرنسي ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- نحو الوضوح....انسحاب الجيش السوري.. زائر غير منتظر ..دعاة ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- جمعية تارودانت الإجتماعية و الثقافية: محنة تماسينت الصامدة م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - جواد بشارة - مونوبولي MONOPOLY