أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - فتحى غريب أبوغريب - *واجب علينا بل ومن الاصاله فينا أن ندرس ونكشف الاسباب الموضوعيه ,لصناعه البروليتاريا المؤطره..














المزيد.....

*واجب علينا بل ومن الاصاله فينا أن ندرس ونكشف الاسباب الموضوعيه ,لصناعه البروليتاريا المؤطره..


فتحى غريب أبوغريب

الحوار المتمدن-العدد: 3343 - 2011 / 4 / 21 - 08:40
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


**واجب علينا بل ومن الاصاله فينا أن ندرس ونكشف الاسباب الموضوعيه ,لصناعه البروليتاريا المؤطره بسياسه الديمقراطيه الحقيقيه لاالبوقيه فى الشرق الاوسط الجديد القادم..

فكريواكب الثورات الاتيه المتواصله فى المجتمعات العربيه والتى سوف تنتشر لتشمل القاره الافريقيه والاسيويه والاوربيه على السواء حين يزداد إشتعاله وتثبت للشعوب نجاحاتها.

لابد وحتما علينا أن نتعلم من أخطاء الماضى ..ونطور القيم ومفاهيمها للحداثه ومعرفه أن الشيوعيه يجب أن تطالها أيديولوجيه التغيير الى الاصلح..تلك سنه الحياه ..وذلك قانون الطبيعه الفكرى الاسمى فى البقاء للاصلح حتى فى الانظمه السياسه والاجتماعيه والاقتصاديه.

إن مفهوم ديمقراطيه الشعوب ,وإشتراكيه العمال المبدعه الخلاقه ..هى الحل الافضل والناجح لو تم تفجير الوعى بين الطبقات الكادحه بحقوها السياسه قبل الاقتصاديه ..

إن فكر الاقصاء التكويشى الشيوعي القديم المنهار,قد سقط الى الابد ,بسبب جهل مجموعه تدعى أنها حاميه الحقوق العماليه,وشيوعيه الدوله ,لتصبح وتتحول هى وبدون وعى الى رأسماليه القله الحاكمه,فى نظم الشيوعيه الدمويه الفئويه فى حزب واحد مقيت مجرم شكلا وموضوعاً ,يفرض ولا يشارك الجموع ,ولايرحم من يعارضه..يفقر الشعب أكثر ويرهبه..إنها الممارسه الخاظئه التى تمزق ,وتشرذم المجتمعات ولاتوحدها ..

إنما يوحده شكلا ورسماً أعلانياً وإعلامياً , تحت ترهيب التعذيب ,وسياسه تلفيق الخيانه ومعلبات الاتهامات الجاهزه على أرفف السياسيين أصحاب الحظوه والمجاملات والكانتونات السريه,إنهم حولوا الاشتراكيه الى قمعيه الاشتراكيه ,لاديمقراطيها.

ذلك بقبول سياسه تمرير مفهوم المساواه فى الافقار الجمعى ,,والسكوت القمعى,والكذب الاعلامى لشله مكونهم إما منتفع أو خائفُ ذليل..أ و جاهل متلصص وصولى.وعسكر أشبه بالمحتلين يوجهون الايلحه الى صدور شعبهم من أجل عصابات حاكمه..

لكن أكرر تشجيعاً للحقوق التى سلبت من عرق العمال لحساب أثرياء العالم المتحكم فى القوه والسلطه والمال ,بدعوى أنهم الافضل والاميز بين الناس ليتحولوا الى معبد أتوقراطيه الجشع فى مقابل الخنوع الشعبى ...

إستعدوا الان يارفاق .. إذن بقوة مضاعفة للنضال الحاسم الوشيك! فلتوثق قوى البروليتاريا ,والاشتراكيون والديمقراطيون والتكنوقراط التنظيرى بتنظيم صفوفهم !!! لنستخدم الاعلام الذكى المتح فى أيدينا ,ليتواصل السياسيون والمفكرون والكتاب والفلاسفه للحقوق الانسانيه لينفخوا فى الابواق الالكترونيه الكونيه للارض ولتتسع دعواتهم أكثر ! ولتتضاعف جرأة التحريض من أجل المطالب العمالية! وليكسبنا عيد أول مايو القادم عيد عمال العالم أجمع ..بزلزله يتجمع فيها ملايين الثوار القدامى والجدد لنضاعف قوانا من أجل الكرامه والعداله والحريه الانسانيه,,

إنه النضال الاعظم من اجل حرية الشعوب برمتها، من أجل تحرير كل العمال المفقورين من نير الرأسماليه الامبرياليه ,التى تتوشح الان أرديه الغيبيات.والعولمه المخادعه , وتروج لها على المستوى الاقليمى والعالمى..

أن الانسان ليس قدره ولا مكتوب عليه مصيره دون إرادته..!! ولابد أن يقاوم من يدعى عليه بألخنوع ..وقبول قدره فى الفقر والجوع والتسول من الاوفر حظاً منه .

*الفساد والفقر هو وليد قيصرى.. لنظام سياسى مجرم ديكتاتورى فاسد .

لقد مارس زمن الديكتاتوريات قمه الفساد الاجتماعى والسياسى والاقتصادى بل والدينى حتى تحول الفساد والخوف والمعتقل والاخفاء القصرى والملاحقات الملفقه القضائيه ..الزعيم وإبن زعيم..والملك وبنوه وبناته وحاشيه ملك ..وكل رئيس فى زماننا ,الى مشروع شرعى لنشر الفساد.

انها زعامات معسكره إحتلاليه ,جاءت بمشروعيه القوه لابمشروعيه الانتخاب والانتقاء للاصلح , لنحكم رغم إراده شعبه ,وتحوط نفسها لحمايه سلطانها ,وقصور يبنى ,لهم ولطبقه المنتفعين بالسلوك الشائن,إنها القوه المنظمه العصابيه فى حمايه الثروات المنهوبه من عرق الشعوب وقوتهم,وإحتكار ثروه الاوطان الطبيعيه والانسانيه ليحولوها, الى كنوز تختفى فى بنوك العماله والغدر والخيانه فى أوروبا الظالمه وامريكا الطاغيه ..أو فى الصين التى حولت شعبها الى عبيد تحتضر من سرقه عرقهم مقابل اوانات لاتكفى طعامهم لترغمهم على الخنوع الاستذلالى على سلالم الاغبياء ,الذين طبقوا شيوعيهم هم وحدهم ,لنجد الاوتوشيوعيه ..

إن ممارسه الحزب الشيوعى الواحد لايصلح أن يقيم مجتمع الرخاء للشعوب ,بل يجب أن ينافسه حزب آخر من نفس الفصيل أو يقترب ,ولكنه يحمل فكر الاشتراكيه ويجدد ويطور,مايناسب حركه التجديد والخلق والابداع بين الافراد وبحمايه المجموع ..

لن يجدى نظام شيوعى يحمل بين طياته فكر الاقصاء والقتل والترهيب السياسى للمخالفين له ..لنأخذ من روسيا العبره والموعظه ,وهى تندفع أكثر نتيجه طبيعيه لفشل مشروع الشيوعيه الدمويهه الاقصائيه فى فئه الحزب الاوحد الشيوعى الذى تحول الى سرطان ينخر جسد المجتمع حتى أسقطه الى الابد فى جراح طبقه المتصارعين من أجل السلطه والمال ..

هذه روسيا الان التى تستعيد قيصرها بخداع أو دون درايه من شعبها ..تعود متسلله من جديد باسم الخريه والرسماليه والعولمه والسوق المفتوحه للخاصه لا للعامه أنها بروجواريه الزمن الحاضر وثيوقراطيه ميتافيزيقا الاغبياء ..

يارفاق يجب أن نتوقف بجديه وإحتراف فكرى لدراسه أسباب السقوط للاتحاد السوفيتى الذى إنهار بعوامل الافساد فيه رغم تحمله بفكر الماركسيه اللينينه ,ولابد لنا ان نبتعد عن الهروب من الحقائق ,وأن نتوجه بقدر الفكر فينا بعيداً عن لعبه المؤامرات والتخوين المسرحى ,والاشاره بكل الاصابع للرأسماليه الاوربيه والامريكيه كعامل من عوامل السقوط ,إنه الفكر الذى لايرقى لان يصدقه غلاماً يدرس مدخل وفكر الاقتصاد الاشتراكى الحر الوليد الشرعى للمجمع الشيوعى ..






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- *الليل ضيف ثقيل وليس بصاحبٍ ..
- ما مصير الثوره والثوار .. إن لم نسرع دون إبطاء فى محاكمه الن ...
- سأقتلكم يا ثوار المغرب العربي..إن أشتقتم للحريه ..واليسار فى ...
- قولى ...إن كنت حبيبتى؟
- لك وحدك أكتب أشعارى ...وأغنى موالى
- .نريد حريه بكل معانيها الانسانيه ..وعداله إجتماعيه لانقص فيه ...
- **ضمينى بحنان ..إليك ضمينى**
- هل حل المجلس الاعلى العسكرى.. محل الطاغيه الديكتاتور مبارك؟. ...
- **ضاعت الثوره ياولدى...وتكفينا فى مثواها الاغانى ..
- *أنا لاأحب.. السلطه ..يارعاع ..لكن سلطونى الف عام عليكم..
- *قم...وقد سيدى يامختار ليبيا من بين قبرك.. فالحاكم المجنون ي ...
- *مصر تعلن الان لاغداً,لن نقبل بغير قطع دابر الفاسدين جمله..و ...
- ** قتلتنى رصاصات نفس البندقيه..
- **يابشارالخداع والاستبداد وقهر الحريات والفساد ليس الزمان زم ...
- ** ياشهيد الثوره بلدنا حزنانا عليك**
- متغرب ..وياما ناس فيك من طينك لكن متغربين ...
- صبراً ثوار ليبيا فأن التحرير والنصرقادم ..
- *هل روعَك هزيان..الغدر فى بلدى ياكبدى؟
- إلان وليس غداً ...إصنع أيها العربى فوق الارض ثوره..
- **هيا ياشمس الشرق إنزعى عنك قيود الخوف ..لا تتراجعى.**


المزيد.....




- ? ? النبي المسلّح: تروتسكي إبّان ثورة أكتوبر ج 12(67)
- جلسة مجلس الأمن تكشف رصد المنتظم الدولي أكاذيب البوليساريو
- المحرر السياسي لطريق الشعب: ملة الفساد واحدة !
- كرة القدم بين المتعة والأرباح.. السوبر الأوروبي مثالًا
- تفكيك اليمين واستخدام اليسار الاسرائيلي 
- مواجهات بين الشرطة الاسرائيلية وشبان فلسطينيين في القدس
- القطاع العمالي: لا بديل عن النضال العمالي الشعبي الوحدوي لمو ...
- جلسة مجلس الأمن لم تحمل جديداً .. وخيبة أمل تُصيب البوليساري ...
- التيار الوطني الحر يدين الاعتداء على -المتظاهرين السلميين-
- الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي تتضامن مع المعتقلين وتدعو للم ...


المزيد.....

- الماركسية والتحالفات - قراءة تاريخية / مصطفى الدروبي
- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - فتحى غريب أبوغريب - *واجب علينا بل ومن الاصاله فينا أن ندرس ونكشف الاسباب الموضوعيه ,لصناعه البروليتاريا المؤطره..