أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - عماد فواز - تصريحات الفقى رسالة للمعارضة : الرهان على أمريكا لصالحنا














المزيد.....

تصريحات الفقى رسالة للمعارضة : الرهان على أمريكا لصالحنا


عماد فواز

الحوار المتمدن-العدد: 2899 - 2010 / 1 / 26 - 02:14
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان
    


عبارة "شاهد ملك" التى تسائل الأستاذ هيكل عن معناها وهو عليم بها ، تعنى فى الأدبيات الشرطية اعتبار فرد من بين جماعة متهمة شاهدا عليها ، يثبت التهمة ربما فى مقابل تخفيف العقوبة عليه ، فهو المبلغ أو الذى تم تجنيده مدسوسا عليها أو مخترقا لها ، هذا هو المعنى الحرفى ، مع الفارق فى التشبيه طبعا إذا كان المقصود بحجم وقيمة الدكتور مصطفى الفقى ، الذى ينطبق عليه المثل القائل "وشهد شاهد من أهلها" ، فهو الأكثر صوابا وأدبا عند الحديث عن السياسة ، فالرجل كان لفترة مستشار الرئيس للمعلومات ، وهو ابن النظام ولايزال شاغلا لمنصب شديد الحساسية هو رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشعب ،إذن هو مطلع رأى وشاهد ولايزال أدلة شهادته ، وإن حاول البعض تفسيرها أو التخفيف من وقعها داخل الشارع السياسى .

الدكتور الفقى شهد بالحق ولم ينزلق كما يحلو للبعض أن يصف شهادته ، فهو الديبلوماسى المحنك الذى لا يستطيع أيا من كان أن يدفعه لهذا الخطأ ، كما أن الرؤية التى لم يتطرق اليها أحد إلا قليلا ترى أن ما قاله ليس فضيحة للنظام الموالى لأمريكا ، بقدر ما هو استعراض للقوة ، جاء فى صورة خطأ ربما يشغل الرأى العام لبعض الوقت ، وهؤلاء يرونها رسالة واضحة من النظام إلى المعارضة ، التى يراهن بعضها على ضغط أمريكى ربما يأتى على خلفية إعلان الدكتور محمد البرادعى عن نيته الترشح للرئاسة ، بشرط تهيئة المناخ السياسى لتكون فرص المرشحين متكافئة ، وهو ماظهر فى حوارات للنخبة وبعض المحللين السياسيين ، الذين ظنوا أن الرجل لم يتجرأ إلا بعد حصوله على الضوء الأخضر من واشنطن ، لذا خرجت تصريحات الفقى كضربة قاضية تعلن للكافة ، أن واشنطن فى خدمة النظام الذى يرعى مصالحها ، ويأتمر بأمرها بداية من التضييق على المصريين فى كل شيئ ، من لقمة العيش إلى حرية الرأى ، وحصار الفلسطينيين بالجدار العازل ولعب دور الوسيط لخدمة الصالح الذى تراه واشنطن وربيبتها فى الأرض المحتلة !

تصريحات الفقى لم تخرج كذلة لسان ، و كما يراها بعض المحللين متفق عليها ، لبيان قوة النظام ، وليس كدليل على تبعيته لواشنطن ، فالقصة معروفة فصولها تعرض كل يوم على مسرح الأحداث ، داخليا وخارجيا يراها القاصى والدانى ، بداية من إتفاقية الفصل الثانى بعد حرب أكتوبر ، على يد وزير الخارجية الأمريكى آنذاك هنرى كيسنجر، مرورا بزيارة السادات للقدس فى نوفمبر 1977 ، ثم اتفاقية كامب ديفيد والسلام المزعوم مع الكيان الصهيونى ، فمنذ ذلك الوقت اصبحت مصر من وجهة النظر الامريكية قاعدة هامة لسياستها فى الشرق الاوسط وهو ما استتبعه وجود امريكى سياسى واقتصادى فى القاهرة ثم ارتفاع ما يسمى بالمعونة الامريكية الى 800 مليون دولار بعد انقطاعها منذ عام 1967 حتى 1975 اضافة الى المساعدات العسكرية التى يزيد متوسطها السنوى على مليار دولار ، هذا هو الرأى الذى آثر أصحابه الاختباء خلف ما يدعون أنه حقائق واقعة ، وإجابة منطقية على سؤال هيكل باستخدام أداة الاستفهام "لماذا؟ " .






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بعثات ضباط الشرطة المصريين لأمريكا للتدريب على التنصت مستمره ...
- إجراءات مصرية صارمة لمنع تحرش سائقي التاكسي من التحرش بالسائ ...
- الفتيات المصريات يباعون في سوق الدعارة الأردني والأحكام القض ...
- أسعدتموني ولم ترهبوني!
- أسعار تذاكر الهروب من مصر ( أولى وثانية وترسو) حسب حجم السري ...
- المساجد العشوائية منابر لبث الأفكار المتطرفة والهجوم على أصح ...
- البرادعي وموسى ونور وصباحي تحت المراقبة
- 8 آلاف جريمة ثأر سنويا و88 ألف قطعة سلاح تم ضبطها في الوجه ا ...
- المستشفيات المصرية غير مهيئة لعلاج مرض أنفلوانزا الخنازير!
- زعيم خلية -الجهاد- يستغيث بالرئيس مبارك متسائلا.. هل عقوبة ف ...
- 87 ألف سكرتيرة تزوجت من مديرها أما بحثا عن المال أو السلطة
- لعدم وجود نقابة تُدافع عنهم -- كبار المسئولين يغتصبون أراضى ...
- الحكومة المصرية كانت على علم بما سوف يحدث للجمهور المصري في ...
- القانون المصري لا يحمي حقوق المواطنين
- تكليف دعاة المساجد بنشر انجازات الحكومة في مصر
- جمال مبارك يزور السفيرة اaلامريكية ( سرا) لعرض ملف تنظيم الا ...
- حراسة الوزراء في مصر تكلف الدولة 38 مليون جنيه و5 مليون لحرا ...
- الشائعات تهدد مستقبل التلاميذ والطلاب في مصر
- تفاصيل البحث والتحري حول واقعة مقتل هبة فايق...
- منظمات أجنبية تخترق سيادة مصر


المزيد.....




- إعلان حالة الطوارىء في اللد ونتنياهو يوافق على إرسال كتائب ت ...
- إسرائيل.. مواجهات في حيفا وإحراق مطعم في عكا (فيديو)
- شبوة.. هروب سجناء من مركزي بيحان في حادثة هي الثالثة خلال شه ...
- مقتل طفل وإصابة آخر بإنفجار لغم أرضي في مأرب
- أمريكا: نعمل مع الحلفاء لاحتواء التعزيزات الروسية قرب الحدود ...
- الداخلية الكويتية تحذر مرتادي البحر: التزموا بـ -اللباس المح ...
- الجيش الإسرائيلي يرسل كتائب تابعة لحرس الحدود إلى مدينة اللد ...
- النيران تلتهم محطة الكهرباء الإسرائيلية في عسقلان بعد تلقيها ...
- الناطق باسم كتائب القسام: لأهلنا في الداخل المحتل انهضوا يا ...
- إسرائيل تعلن حالة الطوارئ في مدينة اللد على إثر الصدامات بين ...


المزيد.....

- عن أصول الوضع الراهن وآفاق الحراك الثوري في مصر / مجموعة النداء بالتغيير
- قرار رفع أسعار الكهرباء في مصر ( 2 ) ابحث عن الديون وشروط ال ... / إلهامي الميرغني
- قضايا فكرية (3) / الحزب الشيوعي السوداني
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي المصري
- الفلاحون في ثورة 1919 / إلهامي الميرغني
- برنامج الحزب الاشتراكى المصرى يناير 2019 / الحزب الاشتراكى المصري
- القطاع العام في مصر الى اين؟ / إلهامي الميرغني
- أسعار البترول وانعكاساتها علي ميزان المدفوعات والموازنة العا ... / إلهامي الميرغني
- ثروات مصر بين الفقراء والأغنياء / إلهامي الميرغني
- مدخل الي تاريخ الحزب الشيوعي السوداني / الحزب الشيوعي السوداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - عماد فواز - تصريحات الفقى رسالة للمعارضة : الرهان على أمريكا لصالحنا