أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ابراهيم خليل العلاف - دار المعلمين العالية (العراقية ) 1923-1958 وذكريات مظفر بشير فيها















المزيد.....

دار المعلمين العالية (العراقية ) 1923-1958 وذكريات مظفر بشير فيها


ابراهيم خليل العلاف

الحوار المتمدن-العدد: 2464 - 2008 / 11 / 13 - 03:54
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


مركز الدراسات الاقليمية –جامعة الموصل
بعد كتابتي لمقال (( ذكريات الأستاذ نزار المختار حول دار المعلمين العالية )) وصلت الأخ الأستاذ احمد سامي الجلبي رئيس تحرير جريدة فتى العراق الذي نشر فيها المقال ، رسالة رقيقة من ( الدرمعي ) الأسبق الأستاذ مظفر بشير ، وقد أطلعني على الرسالة فإذا هي تحيات وأشواق وذكريات ، وهل من المعقول ان ينسى او يتناسى المرء الشباب وذكرياته ورفاقه .
ومما تضمنته الرسالة معلومات ووثائق قيمة بعثها اليّ حول ذكرياته في دار المعلمين العالية قال ان الدافع لكتابتها (( مقالك حول الاخ الزميل الاقدم الاستاذ نزار المختار الذي نسي اسمي بين الداخلين الى دار المعلمين العالية 1949 – 1950 )).
المهم انني وجدت فيما ارسله صديقنا الفاضل الأستاذ مظفر بشير يوم 7 ايلول 2008 معلومات جديدة ،ويقينا انني ساستفاد منها في ترصين دراستي عن دار المعلمين العالية والتي نشرت جزءا منها عبر موقعي على الشبكة العالمية للمعلومات .. ذكريات الاستاذ مظفر بشير تفيد بان القبول في دار المعلمين العالية لم يكن يومئذ سهلا ، بل كان دخولها أشق من دخول الكلية الطبية وخاصة بالنسبة لطلبة المحافظات ومنهم طلبة الموصل وكان طلاب دار المعلمين العالية (( هم النخبة المختارة من طلبة العراق بكل ألويته كما كانت تسمى انذاك )) وحسنا فعل الاستاذ مظفر بشير عندما أرسل لي وثيقة تاريخية هي عبارة عن مطوية ( فولدر ) تتعلق بحفلة توزيع الشهادات على خريجي الدار للسنة الدراسية 1952 – 1953 وصورته وهو يتسلم الشهادة من الملك فيصل الثاني ملك العراق (1953-1958 ) وصورة اخرى لطلبة صفه المنتهي المتخرجين من قسم اللغة العربية (الاداب ) كما كان يسمى .
يقول الاستاذ مظفر بشير، ان كلية التربية – ابن رشد بجامعة بغداد اقامت يوم 6 كانون الاول سنة 1992 احتفالا احيت فيه تراث دار المعلمين العالية وقد حضر الاحتفال وكله (( شوق ولهفة )) ، وأعد قصيدة بهذه المناسبة لكنه لم يلقها انذاك بل القاها في حفل اقامه ( نادي الجمهورية الثقافي ) ببغداد وهناك التقى زميله الشاعر عبد الرزاق عبد الواحد الذي احتضنه ورحب به قائلا له : (( اهلا بك وبدار المعلمين العالية ، فقد كانت عزيزة على كل ابنائها وخريجيها )) .
ويتحدث الاستاذ مظفر بشير في رسالته عن انه حضر في أول سنة دخل فيها الدار حفلة خطابية وكان ممن اعتلى منصة الخطابة في تلك الحفلة فتاة في العشرين من عمرها نحيفة ترتدي ثوباً اسودا والقت قصيدة نالت اعجاب الحضور جاء فيها :
يهنيك يا ذئب الفلا
فانا هنا وحدي !!
وكانت الفتاة هي الشاعرة المبدعة لميعة عباس عمارة وقد حصلت على الجائزة الاولى (( وقد علمت سبب لباسها ثوب الحداد اذ فقدت اباها في تلكم الايام )) .كما القى الشاعر الدكتور محمد مهدي البصير قصيدة غزل لم (( يبق في ذهني منها الا قوله : انما يقرر أمر الصلح من اعلن الحربا )) (( وقد درسنا البصير سنوات عدة وكان يحسن الظن بي خاصة اذا سال عن بحور الشعر فيقول احيانا من أي بحر هذا البيت ؟ فيرفع أيديهم البعض القليل منا وكان هو لا يرانا فيقول سكرتيره انه لابد ان يكون فلان وفلان ممن رفعوا ايديهم ويذكر اسمي ضمنهم )) .
(( اما ذكرياتي عن بقية اساتذتي في الدار فهي ممتعة لذيذة حزينة احيانا ، فمنهم اساتذة كبار مثقفي عراقنا في تلك الايام وكان على رأسهم الاستاذ الدكتور احمد عبد الستار الجواري والاستاذ الدكتور مصطفى جواد والاستاذ الدكتور سليم النعيمي والاستاذ الكبير كمال ابراهيم وهو زوج اخت الاستاذ المرحوم محمد بهجت الاثري ، ومن اساتذتنا الكرام الدكتور عبد الرزاق محي الدين الاديب الشاعر الوطني القومي المعروف والاستاذ الدكتور نوري جعفر الذي درسنا فلسفة التربية والاستاذ الدكتور احمد حقي الحلي الذي درسنا طرق التدريس . كما درسنا اللغة الفرنسية الاستاذ الموصلي والصحفي المعروف يونان عبو اليونان . اما الاستاذ الدكتور محمد الهاشمي فقد درسنا التاريخ الاسلامي وكانت مدرسة اللغة الالمانية مدرسة المانية الجنسية هي زوجة الاستاذ الدكتور جابر عمر وكانت تسمى ( هيفاء جابر عمر وقد عرب اسمها زوجها ) كما درسنا علم النفس الاستاذ القدير الدكتور عبد العزيز البسام .. وقد تاخرت في ذكرياتي عن أستاذي الجليل جميل سعيد استاذ البلاغة الذي كتب لنا فيها الكثير وكان يضرب الامثال احيانا من الشعر الشعبي فاذكر انه قرأ بيتاً من الدارمي وارجو المعذرة ان حرفته :
شدعي عليك يكون يالصحت بأسمه
فز فزة العصفور كلبي شيلزمه

اما عميد الدار فكان الدكتور عبد الحميد كاظم ويعاونه الدكتور جابر الشكري للشؤون العلمية والدكتور احمد عبد الستار الجواري لشؤون الطلبة .. وفيما بعد تولى عمادة الدار وكالة الاستاذ تحسين ابراهيم وصورته موجودة مع طلبة صفنا المشار اليها اعلاه ويورد الاستاذ مظفر بشير اسماء من ظهروا في الصورة وهم في الصف الاول من اليمين ايفلين داؤد نقاش ( من الموصل ) وزكية صادق وهي كربلائية والاستاذ الدكتور عبد الهادي محبوبة زوج الشاعرة نازك الملائكة والدكتور سليم النعيمي والاستاذ تحسين ابراهيم والدكتور صفاء خلوصي والزميلة ابتهاج عطا امين والزميلة زينة احمد مختار .
وفي الصف الثاني خليل اسماعيل العاني وعمران الموسوي وطارق الموصلي وفاطمة قاسم عبد العال وبهيجة باثر الحسني وزهرة رؤوف هاشم وعبد المحسن خلوصي الناصري وصاحب احمد ومحمد عباس السعدي وموسى ابراهيم الكرباي .
وفي الصف الثالث عبد الحسين ابراهيم ووداد جمال عرب وخلف رشيد وكاظم عبد الكريم الكاتب ويونس احمد عبد الكريم السامرائي ومظفر بشير وكمال عبد المجيد .
ولم يحضر من الزملاء في الصورة ابراهيم كيطان الشبوط وغانم سعدالله حمودات وكاظم نعمة التميمي ومحمود عبد الوهاب وناهدة اسعد القاسم وبهذا اكتمل عدد طلبة صفنا المنتهي ، يقول مظفر بشير ، ليبلغ 26 طالبا وكان تسلسل الاستاذ مظفر بشير ضمن خريجي قسم الاداب بدار المعلمين العالية للسنة 1952 – 1953 ( 21 ) من بين ( 26 ) وقد ورد الى جانب اسمه في منهاج احتفال توزيع الشهادات مساء يوم 10 حزيران 1953 انه متخرج بمرتبة الشرف .
تحياتنا للاستاذ مظفر بشير وبارك الله بجهوده ودعاءنا له بالتوفيق وبالصحة وبالاستمرار في رفد جريدتنا بالمزيد من ذكرياته الجميلة عن تلك الايام عسى ان نجد فيها بعض السلوى التي تعيننا في مواجهة ايامنا هذه .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,244,308,036
- الدكتور خضر جاسم الدوري 1938-1995 وألتاريخ الاقتصادي والاجتم ...
- وقفة مع استاذي الدكتور حسين أمين
- الاستاذ الدكتور ياسين عبد الكريم وموقعه في المدرسة التأريخية ...
- محمود عطار باشي ..من رجالات التربية والتعليم في العراق 1917- ...
- مع كتاب (تأريخ الطباعة والصحافة في كركوك لعطا ترزي باشي )
- مع الدكتور محمد صديق الجليلي وقصة اللقاء الاول !!
- الدكتور حسين علي محفوظ .. مدرسة في التأصيل والوحدة
- موقع الدكتور جلال الخياط في حركة الثقافة العراقية المعاصرة
- الدكتور محمد صالح القزاز 1928-1979 والتوثيق للفترة المتأخرة ...
- الدكتور عبد الاله أحمد والتأريخ لحركة الادب القصصي في العراق
- العراق والولايات المتحدة الاميركية .. أي مستقبل ؟
- الدكتور سهيل ادريس والمزاوجة بين الهوية والمعاصرة
- الاستاذ الدكتور عبد المنعم رشاد ومكانته العلمية
- أكرم فاضل الصيدلي والمشهد الثقافي العربي
- علاء الدين السجادي 1907-1984 ودوره في خدمة الادب والثقافة ال ...
- البرلمانيون العرب وقضايا التنمية الاقتصادية والمشاركة السياس ...
- الاستاذ الدكتور عادل محمد البكري ..سيرة رائد ومبدع عراقي
- مير بصري 1911-2005 واسهاماته في خدمة حركة الثقافة العراقية ا ...
- التأريخ وسيلة لتقوية فكرة المواطنة في العراق المعاصر
- حامد علي البازي 1920-1995 وجهوده في توثيق تأريخ البصرة الحدي ...


المزيد.....




- قد تكون سلفا مباشرا للبشر.. تقنية متطورة لمسح أحفورة -ذات ال ...
- تفاجأ بوقوف موكب السيسي عنده.. شاهد ردة فعل بائع فاكهة مصري ...
- أنفاق كهفية في تركيا..نظرة على مدن كابادوكيا الجوفية
- ثورة في عالم البناء..نوافذ من الخشب الشفاف بدلاً من الزجاج
- تفاجأ بوقوف موكب السيسي عنده.. شاهد ردة فعل بائع فاكهة مصري ...
- روسيا تتفوق على الولايات المتحدة الأمريكية في سوق الغاز الأو ...
- تركيا تعثر على شريك جديد في المتوسط
- الشرطة السويدية تفض مظاهرة ضد قيود كورونا في ستوكهولم
- تدريبات عسكرية سنوية قصيرة بين كوريا الجنوبية والولايات المت ...
- تداول فيديو انقاذ معلمة في السعودية لطالبة من لص رأته خلال ح ...


المزيد.....

- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ابراهيم خليل العلاف - دار المعلمين العالية (العراقية ) 1923-1958 وذكريات مظفر بشير فيها