أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ابراهيم خليل العلاف - محمود عطار باشي ..من رجالات التربية والتعليم في العراق 1917-1999














المزيد.....

محمود عطار باشي ..من رجالات التربية والتعليم في العراق 1917-1999


ابراهيم خليل العلاف

الحوار المتمدن-العدد: 2379 - 2008 / 8 / 20 - 10:21
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


مركز الدراسات الاقليمية –جامعة الموصل

حين كتبت تلميذتي النجيبة بيداء سالم صالح رسالتها للماجستير الموسومة : (( التعليم في الموصل 1958 – 1968 )) كان بودي ان يكون الاستاذ محمود عبدالله عطار باشي ، واحدا من ابرز القيادات التعليمية والتربوية التي لابد ان نوثق لنشاطها في الموصل عبر سنوات طويلة من الخدمة .. الا ان عدم توفر المعلومات عنه ، وصعوبة الوصول الى وثائق خدمته سواء في المديرية العامة للتربية في محافظة نينوى ، او في مديرية التقاعد العامة حال دون ان نستطيع الوقوف عند مجهودات هذا الرجل الكريم رحمه الله ولغرض تاكيد مانقول ان استاذنا الراحل الدكتور عمر الطالب لم يكتب عنه في موسوعته ( موسوعة اعلام الموصل في القرن العشرين ) سوى ( 10) كلمات فقط ( اقل من سطر واحد ) وللاسف الشديد فان العناية بالتوثيق ، والاوراق الخاصة للرواد وللبارزين وللاعلام لاتزال محدودة ان لم نقل معدومة ، ولعل وراء ذلك عدم عناية الاشخاص انفسهم بتراثهم وتاريخهم ، وانصرافهم نحو العمل كثيرا مايجعلهم غير قادرين على جمع مواد هذا التراث وهذا التاريخ تمهيدا لوضعه بين ايدي المؤرخين ، فاللوم ينبغي ان لاينصب على المؤرخين والباحثين ، فثمة قاعدة تقول ( ان لا تاريخ بلا وثائق ) والتاريخ ( عبارة عن حوار متصل بين المؤرخ ووقائعه ) فالمؤرخ لايستطيع ان يفعل شيئا في ظل غياب الوقائع والمصادر والمعطيات ، والوقائع نفسها تظل غير ذات اهمية اذا لم تجد من المؤرخ عناية بها .. المهم ان اهتمامنا بالكتابة عن رواد التربية والتعليم في الموصل لايزال قائماً وسعينا للحصول على المصادر مستمر ، وقد تيسرت لنا ، ونحن نفكر بالكتابة عن الاستاذ محمود عطار باشي بعض المعلومات المتيسرة التي لاتسمن ولاتغني من جوع ، ولكن ما لايدرك كله لايترك بعضه فالرجل من اسرة معروفة بالنشاط التجاري ولها سمعة طيبة في الموصل وعمه ( ابراهيم عطار باشي ) وهو من رجالات الحركة القومية العربية والوطنية الموصلية اشهر من نار على علم وقد كتبنا عنه في بعض الصحف ، وكذلك في كتابنا الذي اصدرناه مؤخرا بعنوان ( شخصيات موصلية ) لقد اهتم ابراهيم عطار باشي بابن اخيه محمود عندما توفي والده ، وهو لما يزل طفلا صغيرا ، ورعاه وادخله المدرسة في بغداد ، واكمل الابتدائية والمتوسطة والاعدادية هناك .. كما تيسرت له فرصة الانضمام الى البعثة العلمية العراقية الى الجامعة الاميركية في بيروت ، ومن هناك التحق بجامعة مونتانا بالولايات المتحدة الاميركية وقد تخصص في الكيمياء ، وحصل على شهادة البكالوريوس سنة 1943.
عاد الى وطنه ابان سنوات الحرب العالمية الثانية ، وقد لاقى في طريقه الى العراق الكثير من الصعوبات ، ولكنه على اية حال وصل بيروت وبعدها دمشق وحلب فالموصل ، وقد عين مدرسا في ( المتوسطة الغربية ) ثم معاونا وقد تشرفت بمعرفته عندما كان مديرا للمتوسطة المركزية مقابل جامع نبي الله شيت ، وكانت المدرسة في عهده مثالا للمتوسطة التربوية المتميزة اذ ضمت خيرة الاساتذة ، كما حظيت بطلبة متميزين شاء القدر ان يقوموا بدور بارز في بناء وطنهم وامتهم في شتى مجالات الحياة .
لقد كان المرحوم محمود عطار باشي واسع الصدر ، حليماً ، هادئاً ، محباً لزملائه وطلبته ، كان يحرص على تفقد الصفوف اثناء القاء المحاضرات ، ولم يكن يألوا جهدا في توجيه الأساتذة والتأكيد عليهم بترصين موادهم الدراسية وبذل الجهود الحثيثة من اجل نقل معارفهم الى طلبتهم بكل الوسائل التربوية المتاحة . وكثيرا ما كنت أرى الأساتذة ، وقد كنت طالبا في هذه المدرسة اوائل الستينات من القرن الماضي ومن زملائي قيس الوتار وزكريا الحبال ونبيل الجلبي ونبيل عبد الجبار، يكنون لمديرهم محمود عطار باشي كل التقدير والاحترام .. واتذكر من هؤلاء الأساتذة غانم يونس ، وسالم الحمداني ، وعبد الله النعيمي ،وعز الدين السردار ، وعبد الحميد الحيالي ، وعامر داؤد نادر ، وقد عرفوا جميعا بتميزهم في حقول تخصصاتهم فضلا عن توجهاتهم العروبية والإسلامية ..
أصبح الأستاذ محمود عطار باشي مفتشا ( مشرفاً ) تربويا اختصاصا لمادة الكيمياء لسنوات عديدة ، وقد كان يؤكد في زياراته للمدارس على أهمية العناية بالمختبرات .. لذلك شهد له الجميع بالاخلاص في العمل ، والالتزام بالمبادئ الاخلاقية والوطنية والقومية والدينية .. كان رحمه الله صاحب ذوق رفيع وعنايته بالزهور وزراعتها بانواعها النادرة معروفة ، حتى انه كان يشارك في كثير من ( معارض الزهور ) التي اقيمت في الموصل خاصة ابان تنظيم مهرجانات الربيع في السبعينات من القرن الماضي وقد حصل على جوائز عديدة .. وفي سنة 1973 احال نفسه على التقاعد لينصرف لهوايته ولتعبده ولاهتمامه باسرته وقد توفي رحمه الله سنة 1999 .. دعوة مخلصة لكل من تتلمذ على يديه ، او زامله ، او عرفه ان يعمل على تزويدنا بما لديه من ماثر وانتاجات ومجهودات هذا الرجل التربوي الكبير ، وقمين بنا ان نجعله ونجعل امثاله قدوة لابنائنا واحفادنا وبذلك نكون قد قدمنا لوطنا مايفيده ..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,240,326,884
- مع كتاب (تأريخ الطباعة والصحافة في كركوك لعطا ترزي باشي )
- مع الدكتور محمد صديق الجليلي وقصة اللقاء الاول !!
- الدكتور حسين علي محفوظ .. مدرسة في التأصيل والوحدة
- موقع الدكتور جلال الخياط في حركة الثقافة العراقية المعاصرة
- الدكتور محمد صالح القزاز 1928-1979 والتوثيق للفترة المتأخرة ...
- الدكتور عبد الاله أحمد والتأريخ لحركة الادب القصصي في العراق
- العراق والولايات المتحدة الاميركية .. أي مستقبل ؟
- الدكتور سهيل ادريس والمزاوجة بين الهوية والمعاصرة
- الاستاذ الدكتور عبد المنعم رشاد ومكانته العلمية
- أكرم فاضل الصيدلي والمشهد الثقافي العربي
- علاء الدين السجادي 1907-1984 ودوره في خدمة الادب والثقافة ال ...
- البرلمانيون العرب وقضايا التنمية الاقتصادية والمشاركة السياس ...
- الاستاذ الدكتور عادل محمد البكري ..سيرة رائد ومبدع عراقي
- مير بصري 1911-2005 واسهاماته في خدمة حركة الثقافة العراقية ا ...
- التأريخ وسيلة لتقوية فكرة المواطنة في العراق المعاصر
- حامد علي البازي 1920-1995 وجهوده في توثيق تأريخ البصرة الحدي ...
- اسهامات المؤلفين العراقيين المعاصرين في دراسة الصلات بين الع ...
- تحية الى استاذي الدكتور عمر محمد الطالب
- عبد الباسط يونس والنهضة الصحفية المعاصرة في الموصل
- الدكتور محمد الهاشمي 1910- 1996 والتأريخ لحركة الفكر العربي ...


المزيد.....




- إيطاليا تمنع تصدير ربع مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا إلى أس ...
- إيطاليا تمنع تصدير ربع مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا إلى أس ...
- د. سعيد ذياب: يؤتى بالوزراء لتعبئة الشواغر والحكومة لا تولي ...
- روسيا تطور دروعا جديدة للمركبات العسكرية
- القوات الجوية السعودية والأمريكية -تتأهبان لردع أي هجوم محتم ...
- إيلون ماسك يخسر 6.2 مليار دولار بسبب تراجع أسهم -تسلا-
- غانتس: حدثنا خططنا العسكرية لضرب منشآت إيران النووية
- إتلاف 1400 قطعة سلاح مصادرة من المنظمات الإرهابية في إسبانيا ...
- تقرير: لقاح -كوفاكسين- الهندي يثبت فعاليته بنسبة 81%
- خلال كمين صباحي.. وفاة رجل بعد نهش وجهه من طرف7 كلاب بيتبول! ...


المزيد.....

- تشكُّل العربية وحركات الإعراب / محمد علي عبد الجليل
- (ما لا تقوله كتب الاقتصاد) تحرير: د.غادة موسى، أستاذ العلوم ... / محمد عادل زكى
- حقيقة بنات النبى محمد / هشام حتاته
- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ابراهيم خليل العلاف - محمود عطار باشي ..من رجالات التربية والتعليم في العراق 1917-1999