أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - حسن ميّ النوراني - الصاعقة الرابعة من سلسلة الصواعق في الرد على الكلب الناعق














المزيد.....

الصاعقة الرابعة من سلسلة الصواعق في الرد على الكلب الناعق


حسن ميّ النوراني

الحوار المتمدن-العدد: 605 - 2003 / 9 / 28 - 06:37
المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات
    



غيرة صاحب "الصواعق في الرد على الكلب الناعق" الدينية تثير إعجابي .. فله تحياتي.. لكنني تربيت على أخلاق الإسلام وعلى منهجه في الحوار. وأفهم أن جوهر الدين الإسلامي هو جوهر أخلاقي وكما حدده النبي الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم) في قوله : "إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق".. ومن مكارم الأخلاق أن نتحاور حوارا جميلا ونافعا..
ثم إني ألفت نظر أخي (أو أختي – فأنا لا أعرف بالضبط من هو أو هي  صاحبة أو صاحب الردود التي تأتيني بالبريد الشخصي) بأن من ينشر أفكاره على الملأ فهو لا يختبئ. وأرجو أن يتكرم صاحب (أو صاحبة) الردود بأن ينشر ما يكتبه على الملأ أيضا.. أفكارنا ملك للناس وخاصة عندما ننشرها؛ وما أنشره من أفكار ليس موضوعا شخصيا؛ لذا، أحب أن يتم الحوار حولها في النور، وأمام الناس جميعا.. هذه مبدأ نوراني، أدعو إليه أخي (أو أختي) صاحب الردود "الصاعقة".. كما أدعوه إلى أن يفتح للنور قلبه وعقله.. ألا إن القرآن الكريم جاء ليخرج الناس من الظلمات إلى النور.. فاخرج أخي.. أو أخرجي أختي إلى النور.. فلنخرج جميعا إلى نور الله الواسع الجميل.. لنبني لنا وطنا من النور.. وأسأل الله الهدى لنا جميعا
وفيما يلي "الصاعقة الرابعة" كما حملها البريد لي:

This message is not flagged. [ Flag Message - Mark as Unread ] 

Date: Sat, 27 Sep 2003 00:50:03 -0700 (PDT)
From:  "monther mn" <[email protected]> | This is spam | Add to Address Book
Subject: الصاعقة الرابعة من سلسلة الصواعق في الرد على الكلب الناعق
To: "Dr.AlNourani" <[email protected]>
      
 


 السلام على من اتبع الهدى ...
قرأت مقالتك
رباعيات الجنس الإسلامية
و لقد أخذتني الدهشة و الذهول مما التهمته عيني من كلمات الفسق و المجون و الكفر... لم أتصور في يوم من الأيام أن يصل الحد بأي جرذ حقير أن يعتلي منبر الفكرو حرية الرأي و يطلق لحبره الأسود المصنوع من فسائد معتقده العنان ليتطاول على الإسلام و رموزه و يصورها تصويرا جنسيا مجردا من كل القيم الاسلامية .

عندما قرأنا لفرويد و تمثيلاته الجنسية و محاولة تصوير و تفسير كافة العلاقات الأسرية و الاجتماعية بالمصلحة الجنسية , عندما قرأنا له فوجأنا برجل مجنون قد شط عقله و انعدمت انسانيته ليصل لدرجة البهيمية -بل حاشا البهائم أن تصل غرائزها و فكرها لفكره-

اليوم يفاجئنا فرويد من جديد باسم رجل ينتسب لأمه يسمي نفسه باسم عربي و ينطق باسم الإسلام و يأتي بما لم يأت به فرويد و لا أظن لسن حاله إلا كما قال الشاعر على لسن حال أحد جنود إبليس :

و كنت جنديا من جنود إبليس فارتقى بي****  الدهر حتى صار إبليس من جندس

أرأيت إن مات أصنع بعده **** صنائع فسق ليس يحسنها بعدي

فأين أنت من إبليس لقد علمته ما لا يعلمه فلا جزاك الله خيرا... لا أدري أي جرأة أصابتك أيها الممسوخ فكريا و أدبيا كي تتطاول على الإسلام.و الله ما أمثالك إلا جرذان قد اطلقوا ليعيثو بالأرض فسادا في غياب الأسود و الكواسر

قد أرسلت لك برسالتين و قد جبنت عن الرد عليها و لا أظن أن أمثالك يصمد في وجه الحق بل يتهاوى كلوح جليد  في بركة ماء و لا أظن قلمك يشمخ في زمن الصحوة الاسلامية بل يتحطم على صخرة الإسلام العتيدة

أنت لست كفئا لي و لا ندا يصلح للوقوف إزائي ... لذا أنصحك أيها الفأر الرعديد أن تختبأ خلف موقعك المشوه و تظل ترسل مقالتك بالخفاء مخافة أن تتخطفك كواسر الإسلام

و الله و أنا أكتب لك تذكرت مهرجا آخر كان يقول أن إبليس قد بلغ الغاية في الجرأة الفكرية عندما رفض السجود لادم و بهذا هو أحق أن يعبد في الأرض. لقد استغربت أيامها من قوله و اتهمته بالخبل و الجنون و الشطوط الفكري و العقائدي و اليوم أنا ألتقي بمهرج آخر ينهج منهجه فلا بارك الله فيكم.و لا تعتقد أن الانسان يعلو فكريا كلما بلغ الغاية في سب الاسلام و إلصاق ما لا يلصق بدين له .

أهنئك يا ملك المهرجين (المفكرين المخبولين) بأنك قد بلغت الغاية في الكفر و الضلال و أسأل الله أن يودعك ضيق نيرانه و و ان يريح الأمة منك و من أمثالك.

لا أظنك سترد علي فهذا نهجك و نهج أمثالك حتى ردودك ردود هزيلة مثل فكرك .

كل أتردد في الرد عليك لأني أرفع شأنك في ردي على أمثالك و أتذكر قول الشاعر :

لو أن كل كلب عوى ألقمته حجرا*** لأصبح الحجر مثقالا بدينار

و لكن أعود لأرى أن من واجب ديني علي أن أرد عسى أن ترتجع و لا أظنك مرتجعا

أتحدى أن تنشره و تنشر ما قبله و ترد عليهم الرد الكافي

"و سيعلم الذين ظلموا أي منقلب سينقلبون"

 

 



#حسن_ميّ_النوراني (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الله = بهجة الحب
- رد -هادئ- على -الرد الصاعق.. على الكلب الناعق
- إلى عقلاء -الحوار المتمدن-.. وإلى أخي منذر م. ن
- يا أم ِّ.. يا أبت
- ستفشل أية هدنة قادمة وإسرائيل ستواصل اغتيال قيادت حماس والجه ...
- سُميّة
- المرأة لا تنجس بالحيض والنفاس
- الله نوراني
- سادية جنود الاحتلال تستهدفهم الأطفال يشكلون 24.78 % من العدد ...
- يا زمن الصَغار سجِّلْ
- جماعة حق البهجة
- وصايا
- نص عامي: الناسْ بـِدْها دَجَلْ
- كُنْ لَنَا نُوْراً يا وَطَنْ
- النورانية
- في: الله والحب والحرية والبهجة
- من الفاعل والفعل إلى اليكونية
- الفلسفة حبٌّ.. حبٌّ.. حبْ
- هاتِنْ.. نزرع الأرضَ بهجهْ
- موسيقى القمر


المزيد.....




- بايدن: الولايات المتحدة -لا تسعى الى نزاع- مع الصين
- لم يتخذ قرارا نهائيا بعد.. بايدن ينوي الترشح لولاية رئاسية ث ...
- بايدن: لم أتخذ قرارا نهائيا بشأن الترشح لولاية رئاسية ثانية ...
- إيران تعلن وصول قائد -فيلق القدس- إلى حلب.. ومسؤول يوضح السب ...
- ارتفاع عدد قتلى الزلازل في تركيا وسوريا إلى أكثر من 15 ألف ش ...
- إيران تعلن وصول قائد -فيلق القدس- إلى حلب.. ومسؤول يوضح السب ...
- ارتفاع عدد قتلى الزلازل في تركيا وسوريا إلى أكثر من 15 ألف ش ...
- المنطاد الصيني: الولايات المتحدة تحذر من -برنامج تجسس يشمل 5 ...
- ملكة الدنمارك قد تخضع هذا الشهر لعملية جراحية بسبب آلام الظه ...
- السعودية.. انطلاق أكبر حدث تقني في مدينة جدة اليوم الخميس


المزيد.....

- فيما السلطة مستمرة بإصدار مراسيم عفو وهمية للتخلص من قضية ال ... / المجلس الوطني للحقيقة والعدالة والمصالحة في سورية
- الخيار الوطني الديمقراطي .... طبيعته التاريخية وحدوده النظري ... / صالح ياسر
- نشرة اخبارية العدد 27 / الحزب الشيوعي العراقي
- مبروك عاشور نصر الورفلي : آملين من السلطات الليبية أن تكون ح ... / أحمد سليمان
- السلطات الليبيه تمارس ارهاب الدوله على مواطنيها / بصدد قضية ... / أحمد سليمان
- صرحت مسؤولة القسم الأوربي في ائتلاف السلم والحرية فيوليتا زل ... / أحمد سليمان
- الدولة العربية لا تتغير..ضحايا العنف ..مناشدة اقليم كوردستان ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- المصير المشترك .. لبنان... معارضاً.. عودة التحالف الفرنسي ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- نحو الوضوح....انسحاب الجيش السوري.. زائر غير منتظر ..دعاة ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- جمعية تارودانت الإجتماعية و الثقافية: محنة تماسينت الصامدة م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - حسن ميّ النوراني - الصاعقة الرابعة من سلسلة الصواعق في الرد على الكلب الناعق