الياس المدني

فلسطيني منذ ميلادي بتاريخ 8/3/1961 في الحياة الحالية. وربما كنت ايضا فلسطيني ان عشت فيما قبل. لكن فلسطينيتي هذه لم تجعل مني متعصب لقضايا بلادي، اذا اعتبر نفسي امميا وانظر الى الامور بموضوعية، كما اشارك في الحياة اليومية لعدد من الدول العربية والاوروبية كوني بولندي الجنسية واقوم بممارسة حقي بالانتخاب والتصويت سواءا في القضايا المحلية او المتعلقة بالاتحاد الاوروبي.
امتهنت الصحافة منذ بداية شبابي حيث وضعت اولى خطواتي في الصحافة الشبابية الفلسطينية لالتحق بعد حرب 1982 بمجلة الحرية بعد تجديد اصدارها من دمشق لاتعرف على عمالقة الصحافة اليسارية العربية الذين اجتمعوا حول مجلة الحرية. فكان لي شرف التعرف والعمل مع الزملاء من الحزب الشيوعي العراقي من الحركة اليسارية الاردنية واللبنانية والسورية والكردية وغيرهم، حيث كانت لي اهم مدرسة للتعرف من خلالها على احوال وظروف النضال الذي تمارسه هذه الحركات.
غير انني وجدت نفسي وبغير ارادتي في بولندا لاتمام دراسة الصحافة التي انهيتها بدرجة ماجستير بدراسة عن "دور الصحافة الفلسطينية في البناء الاجتماعي والسياسي في عهد الاستقلال" ثم اتبعتها بدراسة الدكتوراه بدراسة بعنوان "الرسالة الاعلامية العربية الموجهة الى الاجانب، المشاكل والحلول وبرنامج مقترح لوصول الصوت العربي".  وبطبيعة الحال كانت هذه الدراسة غير مهمة لا لوزارات الاعلام العربية ولا للهيئات العربية المختصة بالحوار مع الحضارات الاخرى فاخذت مكانها مرتاحة على رف مكتبتي.
بعد تخرجي من كلية الصحافة عملت كمعد ومخرج برامج تلفزيونية واخذت استعيد جمال اللغة العربيبة من خلال كتابة القصص القصيرة والخواطر التي اطلق على بعضها صفة الشعر الحديث، اضافة الى المقالات الصحفية والدراسات السياسية والترجمات الى اللغة العربية.
اصدرت باللغة البولندية:
- مجموعة شعرية "صور من وراء المحراب"
- مجموعة قصص قصيرة بعنوان "الاشجار تموت واقفة".
اما باللغة العربية فقد اصدرت مجموعة شعرية بعنوان "اعترافات على شاطئ الليل"، واعد الان لاصدار مجموعة من القصص القصيرة باللغة العربية بعنوان "صخور كنعانية".
اما عن اعمالي التلفزيونية التي تجاوزت 500 ساعة بث فقط حزت على عدد من الجوائز من اهمها:
الجائزة الاولى في مهرجان افلام حماية البيئة - كراكوف بولندا 1997-
 جائزة وزير حماية البيئة للصحفيين - بولندا 1997
 وسام الدولة الفضي لحماة البيئة- بولندا 1997
 جائزة الدولة للصحفيين - بولندا 1998
 جائزة لجنة حماية البيئة في البرلمان الاوروبي 1999
وانا عضو في المنظمات النقابية التالية:
عضو الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين1985
 عضو جمعية الصحفيين البولنديين 1996
 عضو نادي كتاب وصحفي حماة البيئة البولندي 1995
 عضوالاتحاد الاوروبي لصحفي حماية البيئة 1997
منذ العام 1989 اعتبر نفسي مستقل سياسيا، وانا المتحدث الرسمي الوحيد باسمي الشخصي.


عنوان الموقع : http://betelqaseed.jeeran.com/images/index.html



 
 عرض                 
العولمة وتطورات العالم المعاصر 2011 / 6 / 29 3411 المثال البولندي للمعارضة السورية 1
مواضيع وابحاث سياسية 2011 / 5 / 9 3360 الموضة السياسية عند العرب، غروب حقبة التدين - الجزء الثاني 2
مواضيع وابحاث سياسية 2011 / 5 / 6 3357 الموضة السياسية عند العرب، غروب حقبة التدين - الجزء الاول 3
الادب والفن 2011 / 5 / 4 3355 اغنية الى ابطال الثورة السورية 4
القضية الفلسطينية 2005 / 9 / 18 1321 حينما يصبح الكلام من لؤلؤا .... 5
الارهاب, الحرب والسلام 2005 / 8 / 9 1281 نساء عدة والقاتل واحد 6
حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات 2005 / 7 / 16 1257 المرأة السورية والاديان محاضرات السيدة مهاة فرح الخوري 7
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني 2005 / 4 / 13 1166 حماس تدوس الاحلام ايضا 8
قراءات في عالم الكتب و المطبوعات 2005 / 3 / 11 1134 تغطية الشمس بغربال 9
القضية الفلسطينية 2005 / 1 / 11 1075 عرس الديمقراطية الفلسطينية 10
القضية الفلسطينية 2005 / 1 / 9 1073 الخليفة العباسي المعتذر لخلق الله 11
القضية الفلسطينية 2004 / 12 / 16 1049 الخليفة محمود العباسي والالتزامات الاسرامريكية 12
القضية الفلسطينية 2004 / 11 / 26 1029 الرئيس محمود عباس؟؟ 13
القضية الفلسطينية 2004 / 11 / 10 1013 السيدة الاولى ام سهى عرفات 14
القضية الفلسطينية 2004 / 10 / 31 1003 آن للفارس ان يترجل 15
اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي 2004 / 10 / 30 1002 البعث الديمقراطي: متى يحمل الشيوعيون السوريون الشماسي؟ 16
اخر الاخبار, المقالات والبيانات 2004 / 10 / 25 997 نـــــداء من الفالوجة 17
الادب والفن 2004 / 10 / 23 995 تمنع القوافي - الى سعدي يوسف 18
الارهاب, الحرب والسلام 2004 / 10 / 22 994 العراق منكم براء والاديان منكم براء وحضارتكم منكم براء 19
القضية الفلسطينية 2004 / 10 / 21 993 نص مداخلةبعنوان الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني 20