أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - آيه المنشداوي - حق سز














المزيد.....

حق سز


آيه المنشداوي

الحوار المتمدن-العدد: 6634 - 2020 / 8 / 2 - 10:13
المحور: حقوق الانسان
    


من اكثر المسبات شهرة وعلنية في حياة العراقي هي كل ما يرتبط بكلمة "سز " وهي كلمة اصلها عثماني بمعنى: " لا يوجد او بدون" اكتسبها العراقييون ابان فترة الاحتلال العثماني خلال الفترةما بين ١٥٣٤و ١٩٢٠ ، وغالبا ما تأتي سز لاحقة للاخلاق والادب تعبيرا عن غيابهما لدى فرد او مجموعة افراد معينين لكن العراق كدولة كما هي الحياة يتغير وفقا لقواعدها، فاليوم أصبح المواطن العراقي "حق سز " فلا هو مالك لحقه بالتكلم ولا الاعتراض ولا اي حق من حقوقه المسجلة بالدستور فاليوم الحق يعتمد على الشهرة !
فان لم تكن العقدة مسجلة على الجدار الإجتماعي في التطبيقات الالكترونية فإن حق الفرد يبات مسلوبا .... وكأن المحاسب الاول (اي الضمير) للانسان ميت.
تقع المسؤولية كاملةلتعنيف اليوم وكل يوم على عاتق الجميع فما بين راضخ ومسبب وبين شاهد جبان وربما تكونت هذه الخصال جراء الدكتاتورية المزمنة التي عاشها ويعيشها العراق حتى يومنا هذا ... لكنه ليس بالمبرر لان يعامل انسان حرم من والده وتحارب امه وهو لإيجاد قوت يومهم بعد ان تخلى عنهم الوطن او ربما يفترض القول بعد ان خان الوطن حاكميه !(فالشعب هو الوطن ) لحلاقة اجبارية للشعر ولسب وقذف بالالفاظ المسيئة لشرفه وشرف والدته .
الشرف الذي تميز العراقي بحرارة دمه تجاهه واشتهر عربيا لغليان دمه امام هكذا امور ، لشيء مؤسف بالفعل ان يكون اول ما نتعلمه تجاه الوطن هو حقوق المواطنة التي تشمل حق السكن الذي لم نحظ به الا بالايجار وحق الحياة الكريمة التي لم نرى فيها من الكرامة الا القليل من القليل وحرية التعبير المسلوبة والتي نحاسب على النطق بما يخل بالانسان والعيش بكرامة (ولنسلط الضوء قليلا على الاخيرة التي لم نجد لها اثر في بعض دوائرنا ولم يطبقها فئة كبيرة من شريحة من يفترض انهم لخدمة الوطن بشعبه .....) ويكون هو اخر ما نراه هذا ان حالفنا الحظ وابصرنا نوره في تعاملاتنا .

فلمن سُنَّ القانون الم يكن لخدمة الانسان !
فإن كان القانون فوق الجميع فالانسان فوق القانون كله ..... لذا كل القوانين والرتب باطلة اذا ما عارضت الانسانية.... كل ما ذكر هو احد اهم اسباب الاف الحالات للاضطرابات النفسية التي يعاني منها الشعب والتي تؤثر سلبا على تقدم ورقي المجتمع والوطن معا والتي اذا ما عولجت ستؤدي الى كوارث جمة .
لذا فلنرتقي بانسانيتنا وبتعاملاتنا اذا ما اردنا للبشرية ان تدوم .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,890,206,250
- تغذية بنيوية
- نهضة ناهض
- لعبة البوكر
- العراق ورداؤه الاحمر
- خمار الزيف
- الظلام المنير
- من الجلاد ؟
- بناء وسط سقوط
- جوع أم وجع ؟
- حتمية انقلاب المليشيات على الدولة
- وصول العراق الى مرسى الخطر
- تخلف العقل السياسي العراقي ، وغياب النخبة


المزيد.....




- بريطانيا تضغط على فرنسا لوقف تدفق المهاجرين إلى أراضيها
- مدن إسبانية ترحب بالمهاجرين: نحن بحاجة لأناس هنا
- العراق... تفكيك خلية إرهابية في نينوى واعتقال جميع عناصرها
- الرئيس اللبناني يتلقى برقيات تضامن من الأمم المتحدة وتعزية م ...
- الأمم المتحدة ترسل 50 ألف طن قمح إلى لبنان
- بريطانيا تضغط على فرنسا لوقف تدفق المهاجرين إلى أراضيها
- المفوضية السامية لحقوق الإنسان تعرب عن قلقها بخصوص قيود الإن ...
- القضاء الإيراني يعلن اعتقال 5 بتهمة التخابر لصالح إسرائيل ود ...
- تمديد الاعتقال الإداري للنائب الأسير محمد أبو طير للمرة الثا ...
- مفوضية اللاجئين: حصيلة قتلى انفجار بيروت تشمل عشرات اللاجئين ...


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - آيه المنشداوي - حق سز