أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - هل الموجة الثانية للثورة السورية الراهنة (كلهم يعني كلهم) ستجعل من قانون قيصر الأمريكي (مشنقة وليس ربطة عنق لإبن أسد القاتل ؟؟؟؟ ) ...














المزيد.....

هل الموجة الثانية للثورة السورية الراهنة (كلهم يعني كلهم) ستجعل من قانون قيصر الأمريكي (مشنقة وليس ربطة عنق لإبن أسد القاتل ؟؟؟؟ ) ...


عبد الرزاق عيد

الحوار المتمدن-العدد: 6606 - 2020 / 6 / 30 - 18:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أذكر منذ بداية الثورة كتبنا زاوية قصيرة جدا فحواها الإجابة على سؤال طرحه الأخوان المسلمون على مواقع الفيسبوك حول الثورة السورية إن كنا نستطيع أن نسميها (جهادا أم نضالا؟؟؟؟ )، فكا ن جوابنا أن الجهاد مضمخ برائحة الحروب الدينية التي تعني انها معركة بين (الكفر والإيمان)، بينما ثورتنا السورية المباركة هي معركة (الحرية ضد الاستبداد والاستعباد)، وخروجها من المساجد لا يعني أنها للدعوة للصلاة والعبادة بل لأن المسجدهو برلماننا الوطني عبر التاريخ الذي يمثل كلية الشعب الذي شارك في الثورة بما فيها أبناؤنا الثائرون من أجل الحرية من كل الطوائف السورية حتى ولو كانوا غير مصلين كما يصفهم البوطي (لعنه الله) بأنهم ينتعلون "المساجد" ليس للعبادة بل للفتنة....

وهذا أول درس تعلمه شعبنا اليوم في ثورته الثانية أن لا يعطي هذه الذريعة الطائفية للطغمة الرعاعية الأسدية الوثنية لوصف معركة شعبنا وتضحياته بنصف سكانه بين القتل والتشريد من اجل الحرية والكرامة ، وليس من أجل هداية الرعاع الأسدين وحثالاتهم من الشبيحة الوثنيين رغم ادعاءاتهم العلمانية حيث هذه الوثنية اللاوطنية تنطلق اليوم على ألسنة الكثيرين ممن كنا نثق بوقوفهم مع ثورة شعبهم، حيث يساوون اليوم بين وحشية الطغمة الأسدية والرد العنفي المشروع من قبل الشعب وهو يرفع سكين الجلاد عن رقبته، وهذاما يعبرعنها شاعرهم العلوي الأكبر (بدوي الجبل) الذي كنا ننظر إليه كثروة ابداعية سورية هي الأهم في الشعر الكلاسيكي، إذ تظر طائفيته للاوطنية من خلال الدعوة الطائفية لتأليه علي بن أبي طالب عبر تأليه إرادته وذلك في خطابه ببانياس، وهو يدعو لرفض خروج الاستعمار الفرنسي من سوريا، وذاك ما يعتبره إرادة علي بن أبي طالب، بينما الدعوة لخروج الاستعمار الفرنسي من سوريا هي تعبير عن إرادة معاوية بن ابي سفيان، حيث ستكتمل دائرة الابداع الطائفي بالمبدع الأهم الثاني (أدونيس) الذي قدس (ولاية الفقيه) بوصفها تتخطى النبوة وبوصف ثورة الخميني على أنها ذروة التاريخ، وهو الذي طالما ردد رأيه بالثورة السورية ضد الطغمة الرعاعية الأسدية بأها ثورة دينية تخرج من المساجد ....

أمريكا اليوم تتخذ أهم موقف يمكن أن ينعكس إيجابيا على ثورة شعبنا المتزامنة مع هذا القانون (قيصر) بأن نثبت من خلال هذا المد الثاني لثورتنا التي بدأت منذ أيام في السويدا، وتتواصل اليوم في مشق وحوران بانتظار اشتعالها المنتظر والمتوقع في كل أنحاء سوريا ل ولبنان والعراق وفق قانون الثورات عبر التاريخ، إنها فرصتنا لكي نثبت نهائيا أن ثورتنا هي من أجل الحرية والكرامة وااسيادة الوطنية وليس لاستبدالها بسيادات أخرى، أي هي ليست هي معركة (كفر وإيمان بين فسطاطين )، بل هي معركة من أجل فسطاط واحد كونيا هوفسطاط (الحرية)، وهذا مايستدعي مسؤولية وطنية وأخلاقية عليا من قبل القوى الإسلامية أن تقطع جذريا مع كل خطاب شعبوي شعاري لفظي يحورهدفنا نحو الحرية بأهداف غيبية ، علمها عند الله وحده التي لا يجوز عقديا الاعتداء عليها بشريا عبرالتمسح بها والتقرب منهأ وتمثيلها باسم (الله والمقدسات الدينية) والتي هي ملك مشترك ومتساوي للأمة بوصفها إرثا أبويا بغض النظرعن عقائد افراها إن كانت تؤمن بأفكار الأب أم تتخطاها وتتجاوزها رفضا أو قبولا ، وإلا فإ ننا سنصنع مستقبل الكارثة لنا ولأبنائنا وأحفادنا عبر مواصلة طريق انقراضنا الراهن أمام عدو داخلي من الطراز الرعاعي الأسدي او الطراز الغربي الذي لا يغير منا ولا يحسدنا أبدا لا على طراز عيشتنا ولا على هويتنا القومية و لا الدينية أبدا.....أبدأ




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,857,833,602
- استمرار هيمنة الخطاب العروبي البعثي _المتأسلم السياسي الأخوا ...
- هل يمكن تجاهل دور الاسلام السياسي في اخفاق مشروع الربيع العر ...
- العقل العربي بين الإرجاء(المرجئة ) والاعتزال (المعتزلة) للخر ...
- زيارة وزيرالخارجية الأمريكي فورد لبيت آل رامي مخلوف ....ورمي ...
- وباء كورونا ..هل يستفيد العقل السياسوي الاسلاموي من عبرته ال ...
- ويسألونك عن بعض خنازير حظيرة الروث الأمني الأسدي الذي يطفو ع ...
- ويسألك وفد الأوربيين عن لقب (المفتي العلماني) في سوريا!!!!!
- إيران بين دولة الوهم الايديولوجي الالهي وحكومة تصريف الأعمال ...
- حول بداهات العقل في رفض بداهات الوهم .....
- قوى الثوررة السورية بين الأممية الشيوعية والأممية الإسلامية ...
- رحل المناضل الكبير شجرة الحور الوطنية الحلبية عبد المجيد منج ...
- ترخيص الوطنية السورية والمواطنة والكرامة والضمير السوري من ق ...
- المرأة (السلقلق) وهي التي تحيض من دبرها، وهي صفة اطلقها الإم ...
- دورات احتضار الفكر الغيبي............. لكن إلى ما دون الموت ...
- قام الدب ليرقص قتل سبعة أنفس ....
- لاسلاموية التركية الأردوغانية ..تسييس أم تبئيس طائفي للاسلام ...
- عبد الرزاق عيد 6 min · أين المشكلة مع الشيخ متولي شعراوي ... ...
- مع الشيخ الشعراوي في استلهاماته القلبية الشفوية في صناعة الك ...
- قناة أورينت تعزز موقعها كقناة معبرة عن الضمير الشعبي الوطني ...
- العقل الإسلامي لا يزال (يحتضر) من خلال نموذج عودته مصريا إلى ...


المزيد.....




- التحرش حديث الساعة في مصر.. وانتقادات لتبرير حدوثه بسبب ملاب ...
- تبون يوجه الحكومة بترشيد الإنفاق وزيادة الإيرادات
- روسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع قرار لنقل مساعدات لسور ...
- محمية طيور جارحة في زيمبابوي تصارع للبقاء
- البرازيل تسجل ارتفاعا كبيرا في إصابات ووفيات كورونا خلال 24 ...
- الري المصرية تشير إلى استمرار الخلافات بشأن سد النهضة
- -رويترز-: إصابات كورونا في الولايات المتحدة تتجاوز الـ3 ملاي ...
- أوروبا تسجل وفيات أكثر خلال 2020 بسبب كورونا
- فرنسا تزيل القيود المفروضة على تبرع المثليين الجنسيين بالدم ...
- أوروبا تسجل وفيات أكثر خلال 2020 بسبب كورونا


المزيد.....

- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير
- سيرة البشر / محمد سعيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الرزاق عيد - هل الموجة الثانية للثورة السورية الراهنة (كلهم يعني كلهم) ستجعل من قانون قيصر الأمريكي (مشنقة وليس ربطة عنق لإبن أسد القاتل ؟؟؟؟ ) ...