أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرحيم الرزقي - الساحة الشبح ..














المزيد.....

الساحة الشبح ..


عبد الرحيم الرزقي

الحوار المتمدن-العدد: 6524 - 2020 / 3 / 27 - 21:14
المحور: الادب والفن
    


مضى على تركي لها ردح ..يفوق العقد بنيف ..استحليتها أموالا وصعت بين يدي ,,ورغم أني كنت أخر المصفقين ,,فقد مضيت مضيت إلى نحو مفات الصمت بقليل أنخت الرحال والركاب إلى مكان ألفيت فيه الصمت عاهلا وقل بالمكشوف الندمان وانتهت المغامرات الموسخة المليئة بمهرجانات التحرر وحل محلها الصمت فصمت عني المكان ,,
صمت عني الأهل والأقربون
,,, هاتف فريد ظل يهاجم صمتي ,, تتعقبه ذكرياتي الحبلى بالردائف هاتف ينتاب صمامات أذني طرقا وعزفا ولغوا وألوانا
لغط هنا وهناك طبول ومزامير وموسيقى وقتية تمتزج بالسباب والأسئلة هدير حافلات تنقل الناس إلى مناطق البهجة غير البعيدة .
هذا اللغط لاينفك يحضر معه أسئلته الفريدة ولكأنها تلومني
هذا الزمن يعود بي إلى كيانها الذي فيه كبرت وأراني أستهلكه من جديد
إنها لاتموت تلك الذكريات ,,
صوبت فقط ؟ومضطرا لرغبة كل الورثة كان ما أصعبه من يوم ظلت تراقبني وتمسح أحاسيس بنبرات الغضب عني غضب فرويدي فيه من الأسئلة شعور بالذنب ,
,,,لكن الأمر لم يكن شعورا بالذنب .. بل كانت متلازمة ..وانت داخل الصمت .ز في قاع الصمت .. يأتيك لغطها .. وضجيجها .. وهيلمان جثمها .. وبركها عليك لتنبعث الأسئلة .

الأذن مني لوحدها يتضخم مكبر صوتها على مهرجاناتها , وقلت له لائذا بما ينتابني , هدأ من روعي ,,, أما هو فيحدث له نفس الأمر ,
فقلت له إن الأمر لايقتصر على متلازمات الأذن بل هو يأخذني ويسافر بي بين ضلوعها وأرى الأشياء الأخرى ولكأنها تنصاع أمامي وتمخضني لوما وتقصيرا وتسوق في ذلك مالا يخطر لك على البالب ,
يجيبني بأن الأمر فقط لايعدو أنه ذكريات ,,
,, الذكريات التي تجيئني حبلى بالفرح والمرح الذي ينتهي حالما تفارقني الذكريات التي تعري عنفواني حتى أراه مفارقا يبتعد عني الذكريات الأخرى التي تسبني من الذي حال دونك وفرنسا حتى تعيش سعيدا محترما ؟جاوبته للفور أنني أحب زوجتي الأولى ,
ما كان منها سوى انطلقت وأحست بأنني من النوء عنها بعيد وسأل آخر لم تترك همزة * كهته ؟,, ماجاوبته ,,
والآخر الذي ذهبت لزيارته في الهولندا قال إنها جيدة وتصلح ,
قلت له ,, وماذا بعد ؟ ,
,,وقالت الفتيات أخواتي ,, لكان معنا كثير من المال ,, قلت المال والبنون زينة الحياة الدنيا
قالت الأخرى ,, وقالت الأخرى ,, وقالوا ,, قلت دعوني ,,,
سأمر على صباحيات محبوبتي لأرى مايممكنني أن أفعل ,,
قالت النساء ومن محبوبتك ؟ ,,قلت : "جامع لفنا " ,,
مررت لأراها ,,ورقاص العاشرة ينبهني ,, فوجدت الفوكيد " * واقفين ,, ماهذا ؟ ..
ووجدت كثيرا من الماساجات أمام أعين البوليس ووجت بوليسا طيبا يهمه أبناء الشعب ..
رأيت هذا ,, توقفت أذني عن الهمس .. لم أكن أحب هذا الهدوء .. ولم أكن أحب هذه الرشوة التي يخرجها كهل ظل كامانيا * طوال ثلاثين سنة
قالت الجميلة حبي : إنهم لايستحيون .. ثم أردفت : ينعكس ذلك على وجوههم ., وملابسهم .. وكل شيء يتعلق بهم .
...مضت مالكة قلبي وتركتني .. لاهثا .. لاهفا .. أحبها .. وتهجرني .. أقترب وتماحكني .. فتنظر إلي نظرة العسكري الذي يتفحص مؤونته .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,856,455,189
- كؤوس المختلف ..
- قصة عن طائر طبيبت
- جليز ..
- عزلة ..
- الجراب --
- الجالوقة --قصة .
- أوركسترا .. قصة
- كلب العيد .. إلى المرحوم رشيد بوخير .
- سؤال المحال .. قصة قصيرة
- زهرا ..
- صيحة داخل القلب .. مجموعة قصص قصيرة


المزيد.....




- الكشف عن آخر تسجيل صوتي للفنانة رجاء الجداوي من داخل مستشفى ...
- بريطانيا تكرم المغني والمؤلف الشهير إلتون جون بعملة تذكارية ...
- رواية -العمى- للأديب البرتغالي الشهير جوزيه ساراماغو
- ديوان -مثنوى- للعلامة الصوفى مولانا جلال الدين الرومي
- نشر آخر تسجيل صوتي للفنانة الراحلة رجاء الجداوي لحظة اشتداد ...
- في رسالة مؤلمة… الفنان محمد صلاح يعلن إصابته بكورونا
- مصر.. إصابة الفنان محمد صلاح بفيروس كورونا وعزله
- رحيل رجاء الجداوي آخر هوانم السينما المصرية
- اقــــرأ: الدليل الكامل إلى السينما الإيطالية
- كاريكاتير العدد 4715


المزيد.....

- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- الوجه الآخر لي / ميساء البشيتي
- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم
- رواية ( الولي الطالح بوتشمعيث) / الحسان عشاق
- سارين - محمد إقبال بلّو / محمد إقبال بلّو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الرحيم الرزقي - الساحة الشبح ..