أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف 8 آذار/مارس يوم المرأة العالمي 2020 - مكانة ودور المرأة في الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي. - نساء الانتفاضة - في الثامن من اذار الرجعية الإسلامية في ذروتها














المزيد.....

في الثامن من اذار الرجعية الإسلامية في ذروتها


نساء الانتفاضة

الحوار المتمدن-العدد: 6511 - 2020 / 3 / 11 - 00:12
المحور: ملف 8 آذار/مارس يوم المرأة العالمي 2020 - مكانة ودور المرأة في الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي.
    


في الثامن من اذار كانت هناك احتفالية في ساحة التحرير لمناسبة عيد المرأة العالمي، كان هناك الكثير من مظاهر الفرح والنشاط والحيوية، هتافات الحرية والمساواة من الطلبة والنساء ومن بساحة التحرير تردد صداها في كل ارجاء الساحة، حتى ان المسيرة لقوتها وفعاليتها استفزت البعض من القوى الإسلامية الرجعية، المتمركزة قواتها في الساحة، وقاموا ببث خطاب كراهية، محمل بذكورية بغيضة وقبيحة.
لم تكن هي المرة الأولى التي تقوم بها القوى الإسلامية المتحكمة بالسلطة بشن هجوم على المرأة، لكن هذه المرة الهجمة جاءت في يوم عيد المرأة العالمي، وثانيا ان الخطاب أذيع من على منصة ساحة التحرير، عندما كانت النساء تتظاهر وتطالب بالمساواة والحرية، وثالثا وهو الأهم ان القوى التي اذاعت البيان كانت تلبس قناع التحرر والمدنية، وتحالفت مع قوى "شيوعيه"، والطريف ان هذه القوى "الشيوعية" فاجأت الجميع برفع رايات بلون اخر "شذري او سمائي" على غير المعتاد عليه، والذي هو اللون الأحمر، وكأن هناك أوامر جاءتهم من هذه القوى الدينية، لأنهم في تحالف معهم "سائرون"، لا نعرف ذلك.
حمل الخطاب الذي الٌقي عند الساعة الواحدة ظهرا، أي بذروة التظاهرة، حمل الكثير من الرسائل للمتظاهرين، وبالأخص النساء صاحبات المناسبة، فكان بمجموع كلماته تهديد مبطّن للنساء بشكل عام وللمتظاهرات بشكل خاص، يقول الخطاب "عجبا ان جعلوا للمرأة يوماً" مع ان الجميع يدرك ان لا أحد "جعل للمرأة يوم" بل هو نضالها وكفاحها المستمر هو من حقق لها هذا اليوم، كيوم العمال "1 أيار"، لكن هذا الخطاب لا يجهل هذه المعلومات، بل انه يريد ان يلغي هذه المناسبة، انها دعوه سياسية بامتياز، فهذه المناسبة تًذُكر ان سلطة الرجل يجب ان يوضع لها نهاية، والخطاب يدرك ذلك جيدا، فهو يقول "أنها رمز الأمومة والحنان ومثابة، للعلم والتقوى وأنموذجاً للعفة والحياء"؛ فهو يعطي الوظائف التي يجب على المرأة ان تتخذها، وقضية "العفة والحياء" رغم انها مفاهيم قروسطية، الا انها أيضا تخفي طابعا سياسيا، فمشاركة المرأة في انتفاضة أكتوبر كانت مثار دهشة لكل القوى الإسلامية الرجعية، ورغم القمع والعنف والخطف وحملات التشهير التي طالتهن، الا انهن بقين صامدات، ولم يتركن الساحات، فبقي صوت "نهاوند" يتردد صداه في الحبوبي "هاي هاي الناصرية"، وبقيت اطياف "زهراء، جنان، وسارة" تحلّق في الساحات، وتلهم المنتفضين، وتعزز من فكرة المساواة.
لقد كان خطاب سلطة الإسلام السياسي هذه المرة في ذروة الرجعية، واتسم بتوصية حدية لاتباعه من ان خروج المرأة أصبح كابوسا يهدد السلطة، ويجب وضع حد له، ف"العفة والحياء" هي تصريح ضمني بقمع المرأة التي تخرج للتظاهر، والمنبر الذي الٌقي منه الخطاب لا يبعد كثيرا عن الواقع المأساوي للمرأة "البتاوين" الذي يشهد التجارة بالنساء، ولا يبعد كثيرا عن نفق السعدون الممتلئ بالصغيرات "دون الثامنة" واللواتي هن مشاريع تجارة رابحة لرؤساء العصابات التي تحميها سلطة الإسلام السياسي؛ ان هذه القوى والعصابات تدرك جيدا انها على اعتاب مرحلة جديدة.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,754,817,874
- لمناسبة عيد المرأة العالمي لتصدح الحناجر بهتاف المساواة
- الطبيعة الذكورية لقوى الاسلام السياسي وراء الهجمة على منظمة ...
- هن ايقونة الانتفاضة
- المرأة جزء لا يتجزأ من الانتفاضة
- منظمة حرية المرأة في مواجهة التحديات
- حل منظمة حرية المرأة هدية عادل عبد المهدي -الابوية- الى نساء ...
- كلنا منظمة حرية المرأة !
- الدور القوي للنساء في الانتفاضة يخيف القوى الرجعية والمتخلفة
- لمناسبة الدعوة للفصل بين الجنسين
- الحكومة تهدد بحلّ منظمة حرية المرأة في العراق
- هجمة اخرى على منظمة حرية المرأة
- القمع ضد النساء عادة متوارثة
- الفتاوى السيئة -ملا مزهر الخوراسانى- نموذجا
- حقوق المرأة في بلد الميليشيات الاسلامية
- نساء الانتفاضة حلمن بالحرية وناضلن من أجلها
- النهضة الحقيقية للمرأة
- انهم يقتلون النساء
- نائبات البرلمان الوجه السيء للمرأة في العراق
- لن تثنينا التهديدات بالحرب والحصار نحن مستمرات في انتفاضتنا
- المرأة والنضال الطبقي


المزيد.....




- استقرار وتيرة إصابات كورونا في المغرب وتسجيل وفاة وحالتي شفا ...
- كورونا.. مليون عاطل عن العمل بإسرائيل
- ستولتنبرغ: سنسرع من تقديم مساعدات للحلفاء في الناتو
- هبوط طائرة عسكرية روسية في نيويورك محملة بالمساعدات الإنساني ...
- عودة المصريين من الكويت تسبب أزمة في مصر.. وتوجيه بيان عاجل ...
- -رويترز-: المخابرات الأمريكية تتتبع خيوط لعبة هجوم إيراني في ...
- بالفيديو.. نوال الكويتية تبكي بسبب كورونا
- الحكي سوري
- الجدات المحتجزات في منازلهن في اسبانيا يرقصن ويزرعن الخضر
- بعد ان قلب تدخل القبائل موازين القوة في صرواح.. القوات الحكو ...


المزيد.....

- المرأة الروسية بلسان قادة الثورة الاشتراكية البلشفية (فلاديم ... / جميلة صابر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف 8 آذار/مارس يوم المرأة العالمي 2020 - مكانة ودور المرأة في الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي. - نساء الانتفاضة - في الثامن من اذار الرجعية الإسلامية في ذروتها