أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر حسين سويري - لا هلا ولا مرحبا من عطلينا














المزيد.....

لا هلا ولا مرحبا من عطلينا


حيدر حسين سويري

الحوار المتمدن-العدد: 6506 - 2020 / 3 / 5 - 22:22
المحور: الادب والفن
    


كُلنا يُحب العطلة، على ان تأتي في وقتها الصحيح، فالعطلة تعني التخلص من الروتين المرتبط بأوقات العمل، العطلة تعني ان نتفرغ لعائلتنا وامورنا الخاصة، والعطلة تعني ان نخرج في فسح وزيارات عامة وخاصة ولقاء الأحبة والأصدقاء...
لكن العطلة الربيعية هذا العام صارت مملة فلا نعرف نهايتها، وكل ذلك تخوفاً من الإصابة بمرض كورونا الجديد، الذي ظهر لنا بشكل مفاجئ في الصين، لينتشر بعدها الى الدول الأخرى، وها نحن قابعين في بيوتنا لا نخرج، الا لأسباب معينة وقضاء حاجات ضرورية، بالرغم من قلة الإصابات في بلدنا، وبعد الصين عنا، لكن الاعلام المسيس المغرض قد جعل من هذا المرض قنبلة نووية، أرعبت الشعب والحكومة؛ الحكومة؟! أي حكومة!؟ وهل لدينا حكومة؟ المهم لم أجد لي تسلية غير الشعر، فكتبتُ على غير المعتاد شعراً يذم العطلة، وأتمنى ان لا يفهمها من سياتي بعدنا من الأجيال، على أني أكره العطلة، هذا ان وجدت من يقرأها، فهذا الجيل بعيد كل البعد عن القراءة مع اسفنا الشديد...
القصيدة:
لا هلا ولا مرحبا من عطلينا
شلون يوم اسود صفه ومظلم علينا
...................................
رجلي ثكَلت والدمع من عيني سال
روحي وي كَلبي اشتهت ذاك الخيال
البيه صورة كل جميل وكل جمال
ابخت كلمن سوى عطله وفركَنا وفاركَينا
لا هلا ولا مرحبا من عطلينا
......................................
بس وعد أبقى اداوم كل صباح
لو ابوس الباب وارجع هم سماح
يا حزن فركَه الاحبهم بعد ميفيد النياح
ولو يفيد النوح جا ما قصرينا
لا هلا ولا مرحبا من عطلينا
...............................
راح اداوم والغي هالعطله التعيسه
اني متأكد السواها دسيسه
بجاه كل مسجد وجامع وي كنيسه
يموت حسره ولا نجيه ولا يجينا
.................................................................................................
كاتب وأديب وإعلامي/عضو المركز العراقي لحرية الإعلام البريد




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,759,859,105
- إِحْدَى الْأُمَمِ
- فساد برلمان وشعب غمان
- قصة قصيرة
- شَهِدَ بِالْحَقِّ!
- كان يتبعُ هدفهُ فقط!
- أحلام متظاهر زنكَلاديشي
- قصيدة - مضطهد-
- تخبطات الإدارة الزنكَلاديشية (دبابيس من حبر36)
- قصيدة ورطة ... شعر شعبي
- مأوى الثُعبان والزمن الجميل
- أحزاب إسلامية زنكَلاديشية!
- العَلم الزنكَلاديشي
- لا تربية ولا تعليم راح نعيش عَ التنجيم
- صحافة(كلك)!
- إغتل وزيراً ولا تدفع ضابطاً! (دبابيس من حبر32)
- المعارضة الزنكَلاديشية
- الأجرب لا يُجرب
- الصبّات العامة والصبّات الخاصة
- مفارقات زنكَلاديشية
- التسيير والتخيير وحيرة الحمير


المزيد.....




- شاهد: ضباط يعزفون الموسيقى للطاقم الطبي ومرضى كورونا في مستش ...
- شاهد|4 دقائق من المتعة والتحدي.. 250 من صانعي الأفلام بالعال ...
- بث مباشر حصري للقمّة الثقافية في أبوظبي عبر اليوتيوب
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأربعاء
- حفل ظهور النار المقدسة يقام في 18 أبريل من دون حجاج
- فتاة تشعل الإنترنت بمقطع كوميدي لسمير غانم من -المتزوجون-
- صدوركتاب العالم العربي قضايا معاصرة للباحث السوري حواس محمود
- كورونا : تأثير كبير على المغاربة المقيمين بإسبانيا
- لجنة المالية تصادق على مشروع مرسوم قانون رفع سقف التمويلات ا ...
- السياسة والدين في المغرب.. كتاب جديد يناقش جدلية السلطان وال ...


المزيد.....

- مأساة يغود الجزء الأول : القبيلة، الدولة والثورة / امال الحسين
- البحث المسرحي بين دراماتورجيا الكتابة والنقد المقارن / أبو الحسن سلام
- رواية الملكة ودمعة الجب كاملة / بلال مقبل الهيتي
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- الأسلوبية في السينما الغربية / جواد بشارة
- مقالات في الرواية والقصة / محمود شاهين
- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل
- أناشيد القهر والحداد / Aissa HADDAD
- ماتريوشكا / علي مراد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر حسين سويري - لا هلا ولا مرحبا من عطلينا