أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - تصرف شرير لايمکن تبريره














المزيد.....

تصرف شرير لايمکن تبريره


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6504 - 2020 / 3 / 2 - 16:45
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لم يبق أمام نظام الفاشية الدينية الحاکمة في طهران الشئ الکثير حتى يعلن إفلاسه ويشهد العالم سقوطه المدوي الذي سيستقبله العالم کله بالترحاب، ذلك أن الاحداث والتطورات الاخيرة وبروز المقاومة الايرانية إقليميا ودوليا وقبل ذلك إزدياد دورها وحضورها وتأثيرها الداخلي ولاسيما بعد الانتفاضتين الاخيرتين يضاف الى ذلك الحالة المزرية التي ظهر فيها النظام الايراني خلال مسرحية الانتخابات الاخيرة والتي عکست وجسدت واقع أزمته وتخوفه من المستقبل الذي لم ەعد آمنا له بالمرة وتفاقم عزلته وکراهية ورفض العالم له وخصوصا بعد الدور المشين له في إخفاء مرض کورونا، کل ذلك أکد ومن دون أدنى شك بأن ملالي إيران باتوا يسيرون في طريق لاعودة منه أبدا بسلام.
نظام الملالي وطوال أکثر من 40 عاما، لعب دورا سياسيا ـ أمنيا ـ فکريا سلبيا عدوانيا شريرا بالغ الخطورة في المنطقة وساهم بإيجاد وخلق مشاکل وازمات معقدة في العديد من الدول، وقد کانت هذه المشاکل والازمات الخارجية تساعده في درء الاخطار والتهديدات عنه، لکنه يواجه اليوم مرحلة بالغة الخطورة تتجلى أهم معالمها في بروز دور المقاومة الايرانية بصورة غير مسبوقة وإکتسابها ثقة المجتمع الدولي کقوة وطرف أساسي في المعادلة السياسية الايرانية وکذلك في الازمات والمشاکل التي باتت تتفاقم الواحدة تلو الاخرى وتشکل له ليس صداعا وإنما تهديدا قد ينجم عن أحداث وتطورات ومستجدات يصبح بعدها أثرا بعد عين، ولعل أخطر هذه التهديدات هو تعاظم دور المقاومة الايراني في داخل إيران وتمکنها من أن تصبح الداينمو المحرك للأحداث الى جانب إنها صارت تحظى بدور وحضور دولي غير مسبوق، وهذا مايٶرق الملالي ويجعلهم في حيرة من أمرهم ولاسيما من حيث کيفية مواجهة هذا الخطر.
نظام الملالي وبعد فضيحة فشل مسرحية إنتخاباته الشکلية وإتضاح دوره اللاإنساني والمثير للسخط والغضب بإخفائه وتستره على إنتشار مرض کورونا ومن ثم سعيه لإستغلاله وتوظيفه من أجل تبرير فشله وإخفاقه الذريع في مسرحية الانتخابات، فإنه قد وضع نفسه في موضع ليس بالامکان أبدا الصفح عنه أو السکوت أزاءه ولاسيما بعد أن صار الشعب الايراني يعلم بأن بلاده قد أصبحت البٶرة الثانية لمرض کورونا بعد الصين، وهو مايدل على مدى تمادي هذا النظام في إستهتاره وإستخفافه بسلامة الشعب الايراني وإن إضافة هذا المرض الخطير الى قائمة الامور والمسائل السلبية الاخرى التي عانى ويعاني منها الشعب الايراني بسبب من نظام الدجالين، فإنه يثبت بأنه عدو بحق لشعبه ذلك إن الاعداء فقط هم من يمکنهم فقط أن يقوموا بهکذا تصرف شرير لايمکن تبريره بأي شکل من الاشکال!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,859,567,014
- نظام الملالي يضحي بکل شئ من أجل بقائه وإستمراره
- نظام الفقر والاوبئة والمرض والحرمان
- نظام الفضائح المستمرة
- الاخطر من کورونا فايروس الملالي الدجالين
- ذلك هو المستحيل بعينه
- لابد للملالي من إجتراع کأس السقوط
- الطريق والسبيل الوحيد الباقي لنظام الملالي
- نظام لاينفع معه أي إجراء سوى رفضه وإسقاطه
- الشعب الايراني لم يطالب بإسلام الملالي
- استراتيجية تصدير الارهاب والحرب للملالي تلقت ضربة لايمکن تعو ...
- الشعب الايراني لاينتخب الملالي الجزارين
- نظام الملالي وأکاذيبه التي لاتنتهي
- خلطة الملا خامنئي
- ليست ثورة الملالي أبدا
- إنتخبوا الارهاب والقمع!
- نعم يمکن إسقاط نظام الملالي
- مهزلة الصواريخ الفاشلة لنظام الملالي
- الانتخابات الحقيقية ستکون بعد إسقاط نظام الملالي
- عموم الشعب الإيراني عدو للملالي الحاكمين
- لن يدفع الشعب الايراني ثمن حماقات نظام الملالي


المزيد.....




- أمريكا تشهد أعلى معدل إصابات كورونا في يوم واحد بزيادة أكثر ...
- شاهد قدرات الجيش الروسي على نشر الجسور العائمة
- كيف أثارت محاولة إعادة تسمية محطة مترو -عنصرية- في برلين الس ...
- كورونا.. روسيا تبدأ المرحلة النهائية من اختبارات لقاح مضاد ل ...
- مقتل شاب فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الجيش الإسرائيلي في ال ...
- صحفي تركي يكشف موعد صدور قرار فتح آيا صوفيا كمسجد
- مسلمو الإيغور: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على مسؤولين صيني ...
- رهانات صحية لما بعد جائحة كورونا
- -أنصار الله-: التحالف استهدف 4 محافظات بـ 22 غارة جوية
- -يونسكو- تحذر من عواقب تغيير وضع -آيا صوفيا-


المزيد.....

- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - تصرف شرير لايمکن تبريره