أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - مروان هائل عبدالمولى - عالم الصداقة














المزيد.....

عالم الصداقة


مروان هائل عبدالمولى

الحوار المتمدن-العدد: 6503 - 2020 / 3 / 1 - 14:07
المحور: المجتمع المدني
    


كل شيء في حياتنا يأتي ويذهب ، العمل و المال وكثير من الأشياء وتبقى الناس معنا وليس جميعها , بل تلك الناس العزيزة علينا وفي بعض الاحيان هم أقرب من الأقارب ، إنهم الأصدقاء الحقيقيون .
الصداقة الحقيقية تعني الثقة والتسامح والتفاهم والاحترام المتبادل والقدرة على الالتقاء والمساعدة ، هي أكثر بكثير من مجرد التواصل اللطيف ، إذ تكمن قيمة الصداقة من حقيقة أنه يمكن للجميع الاعتماد على الصداقة في أي موقف كان سهل او صعب والتحمل والمساواة والتفاهم وقبول بعضنا البعض مع كل الصفات الإيجابية وأوجه القصور.
عندما يكون الناس أصدقاء ، فإن كل منهم دون تردد يعيش لحظات الفرح والسعادة والمواقف الصعبة والمشاكل والنكسات بنفس المستوى و في الصداقة الجميع يلعب دورًا مهمًا في حياة الشخص الأخر، و لهذا السبب يثق الأصدقاء ببعضهم البعض و في خططهم وأحلامهم وأفكارهم وأسرارهم وأحيانًا حتى في حياتهم، و كلما زادت الثقة والاحترام بين الاصدقاء ، كلما كانت صداقتهم أقوى وأقوى ، فالصديق الحقيقي يجعلك تفهم وتشعر أنك لست وحدك ، ويمنحك القوة ويكون الشخص المساند لك في جميع ظروف الحياة .
الصداقة هي اختبار و تتطلب جهداً ورعاية وحماية و في الواقع لن توجد أبدًا بدون مشاركتنا المباشرة وهذا شيء عظيم ، ولهذا يجب احترامها من قبل أي شخص يريد أن يكون له صديق أو أصدقاء و يعتبر نفسه صديقًا حقيقيًا ، لذلك تذكر دائمًا أصدقائك ، أينما كنت وأينما كانوا، ابقَ على اتصال معهم ، واجعلهم يعرفون أنهم مهمون بالنسبة لك والأهم من ذلك كن مستعدًا لتكون قريبًا منهم في أي ظرف متوقع وغير متوقع.
كل صديق حقيقي هو عالم كامل بالنسبة لنا ، عالم لم يولد إلا بفضل لقائنا مع هذا الشخص.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,819,517,183
- هل وضع الصحة في عدن كارثي ام هي حرب غير تقليدية ؟
- احيانا حرية الصحافة في عدن تمر عبر النيابة العامة
- الحل السياسي في اليمن مرتبط بدستور متفق عليه
- وصفة هندسة الدولة في ايادي غير يمنية ، من السبب في ذلك ؟
- اين موقع الخارجية اليمنية من الدبلوماسية ( الرقمية ) ؟
- المعاهدات الدولية بين السلبية والايجابية
- الاعتراف بالدول الجديدة بين القانون الدولي و العامل السياسي
- اليمن .. جبهات حرب اخوانية سرية و ايرانية علنية في مواجهة ال ...
- عامل القوة في العلاقات الدولية
- الوجه الأخر للبيان السعودي
- السيناريو القادم لاستعادة الدولة الجنوبية
- الزواج الجماعي حل أم مشكله ؟
- شهادة الدكتوراه في اليمن يحملها الفاشل والفاسد والمجتهد
- ميناء عدن : هل هناك ضوء في نهاية النفق ؟
- ترامب سوف يصنف الجماعة إرهابية وأوروبا ستلحقه
- أن تكوني امرأة في اليمن
- مشاورات السويد ( اليمنية ) لا تعزز الانتماء لوطن الوحدة والح ...
- تدفق الأسلحة الزائدة والمال الوفير أصاب الدبلوماسية اليمنية ...
- اليمن.. صراع الجغرافيا والسياسة على الطريقة الروسية
- معركة التحالف الحقيقية في أروقة الأمم المتحدة وليس اليمن


المزيد.....




- اعتقال لاعب المنتخب المغربي في بلجيكا
- نائب عراقي.. اين حقوق الانسان يا بومبيو؟
- الأمم المتحدة تطالب بـ 2.4 مليار دولار لدعم اليمن والحوثيون ...
- الأمم المتحدة تطالب بـ 2.4 مليار دولار لدعم اليمن والحوثيون ...
- اعتقال حمامة بـ-تهمة التجسس- يثير ضجة بين بلدين... وصاحبها ي ...
- حرية التعبير -حق مقدس-.. تفاصيل قرار ترامب الخاص بشركات التو ...
- الأمم المتحدة تحتاج إلى 2.4 مليار دولار لليمن وتحذر من إفلاس ...
- الرئيس الموريتاني يدعو في اجتماع افتراضي للأمم المتحدة لإلغا ...
- فى واقعه تمييز عنصرى بالولايات المتحدة الامريكيه المنظمه تتض ...
- نقل عشرات اللاجئين في باريس إلى مراكز إيواء تحميهم من جائحة ...


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - مروان هائل عبدالمولى - عالم الصداقة