أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - المهم سحق رأس الثعبان














المزيد.....

المهم سحق رأس الثعبان


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6450 - 2019 / 12 / 29 - 16:53
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


من المٶکد إن هناك إجماع بين المحللين والمراقبين السياسيين من أن الظروف والاوضاع التي تمر بنظام الملالي في الفترة الحالية هي الاسوأ منذ قيامه، والذي يبدو واضحا أيضا إن هذا النظام وبسبب العقوبات والعزلة الدولية المفروضة عليه وأوضاعه وظروفه الداخلية والاقليمية لايتمکن من معالجة أوضاعه بالطريقة التي تعيد له عافيته وتجعله کما کان في السابق، ولئن کانت إنتفاضتا الشعب العراقي واللبناني ضد دور ونفوذ نظام الملالي يعتبر تطورا إيجابيا ويخدم أمن وإستقرار المنطقة وقبل ذلك مصلحة الشعبين خصوصا من حيث الاصرار على رفض أذرعه وأذنابه في البلدين، إلا إن ذلك لايضمن نهاية الشر والقضاء على بٶرة التطرف والارهاب، ذلك أن هذه الاذرع مجرد ذيل للثعبان وسحق ذيل الثعبان وإن کان يٶذيه لکنه لايقضي عليه ومن هنا فإن العبرة ورأس الحکمة تأتي من جعل رأس ثعبان التطرف والارهاب في طهران هو الهدف الاساسي.
نظام الملالي وطوال أکثر من 40 عاما، أثبت إنه نظام مارق ولايمکن أن يلتزم أو يمتثل لأية مطالب دولية أو حتى الاتفاقيات الدولية المعقودة معه طالما وجد سبيلا الى خرقها وإنتهاکها خصوصا وإنه يسعى دائما لدرأ الاخطار والتهديدات عن نفسه وهو يجد في إلتزامه وتنفيذه للإتفاقيات الدولية المعقودة معه والتي تحد من شروره وعدوانيته بمثابة إتفاقيات سلبية تسعى من أجل تقويض دوره ونفوذه ولذلك فإنه يجهد من أجل إيجاد الطرق والسبل الکفيلة بخرق وإنتهاك تلك الاتفاقيات ولعل الإتفاقية النووية التي عقدتها مجموعن دول 5+1 معه خير نموذج إذ ثبت إن هذا النظام قد سعى وبطرق مختلفة لإنتهاك بنود الاتفاقية ومواصلة برنامجه النووي سرا، مع ملاحظة إن السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية کانت قد نبهت منذ البداية الى ذلك وحذرت منه ودعت الى ضرورة أن يکون الاتفاق صارما بحيث لايجد النظام منفذا لخرقه، ونفس الشئ بالنسبة لتعهدات هذا النظام للمحافظة على أمن وإستقرار المنطقة فهو وفي الوقت الذي يصافح بيد فإنه يعبث بالاخرى بل وحتى يطعن في الظهر وهذا هو نظام الملالي على حقيقته.
إنتفاضة 15 تشرين الثاني2019، والتي کانت من أهم وأکثر الانتفاضات فاعلية وتأثيرا على النظام، لفتت أنىظار العالم کله الى إن الشعب الايراني برمته يرفض هذا النظام ويريد إسقاطه والذي لفت الانظار أکثر إن النظام وعلى الرغم من کل الممارسات القمعية وإستشهاد 1500 مواطن وإعتقال وجرح الالاف، لايزال يعيش حالة من القلق والتوجس بعد أن رأى عزم وإصرار الشعب على إسقاطه، ولأن العالم کله يعلم جيدا بأن هذا النظام طالما بقي مستمرا فإن التهديد يبقى محدقا بالمنطقة والعالم، فإنه من الضروري جدا أن يتم إيلاء عزم وإصرار الشعب الايراني على تغيير وإسقاط النظام أهمية قصوى والعمل من أجل إيجاد آلية دولية تکفل ذلك لأنه أفضل من کل الطرق والوسائل الاخرى المستخدمة ضده، ذلك إنه يمهد لسحق رأس ثعبان التطرف والارهاب ويمحيه من الوجود.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,722,697,682
- الانتفاضة التي رسمت الطريق لإسقاط نظام الملالي
- لاأمل ولامستقبل للديکتاتورية الدينية في إيران
- نظام الملالي يريد تحريف وتشويه إنتفاضة 15 تشرين الثاني2019
- الملا خامنئي أسوأ المستبدين في هذا العصر
- نظام الملالي نظام الغاية تبرر الوسيلة
- رعب نظام الملالي من ثأر الشعب منهم
- الاطفال الايرانيون لم يسلموا من شر الملالي في الانتفاضة الاخ ...
- مجاهدي خلق أمل الشباب وأجيال المستقبل في إيران
- هل سيکون القرار الاخير ضد نظام الفاشية الدينية؟
- الوحشية المفرطة لنظام الملالي دليل على قوة الانتفاضة وقرب ال ...
- إنتفاضة 15 تشرين الثاني 2019 حفرت قبر نظام الملالي
- مابعد الانتفاضات الثلاثة في العراق ولبنان وإيران
- الهدف هو إسقاط النظام
- عن رأفة الجلاد خامنئي
- سقوط النظام الايراني کفيل بحل الاوضاع السلبية في إيران والمن ...
- نهاية فترة صلاحية نظام الملالي
- الخيارات المتاحة لمواجهة نظام الملالي
- ظاهرة قتل المنتفضين في إيران والعراق
- لاسبيل لمعالجة الاوضاع إلا بسقوط نظام الملالي
- مواجهة النظام الايراني مهمة تعني الجميع


المزيد.....




- -الصحة العالمية- تطالب الحكومات بالاستعداد لمقاومة انتشار في ...
- وفاة بريطاني بفيروس كورونا.. وارتفاع إصابات إسبانيا وألمانيا ...
- الأمير هاري يعود لبريطانيا للمشاركة في تسجيل أغنية مع بون جو ...
- مقتل جنود أتراك في سوريا...-نقطة تحول-؟
- لماذا الزيادة المفاجئة في حالات الإصابة بفيروس كورونا في فرن ...
- فرنسا: الحزب الحاكم يدفع بعشرة من وزرائه لخوض اختبار شعبي في ...
- الكرملين: نبحث احتمال عقد لقاء بين بوتين وأردوغان في موسكو ي ...
- تحديد موعد إطلاق مجموعة جديدة من أقمار شبكة ستارلينك
- السعودية.. الكشف عن ملابسات قتل وإصابة 6 أشخاص في بيشة
- كورونا.. الحجر على نزلاء فندقين في أبوظبي


المزيد.....

- دور المثقّف العربي في التّغيير: المثقّف و الوعي المطابق لحاج ... / كمال بالهادي
- الاحتجاجات التشرينية في العراق: احتضار القديم واستعصاء الجدي ... / فارس كمال نظمي
- الليبرالية و الواقع العربي و إشكالية التحول الديمقراطي في ال ... / رياض طه شمسان
- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - المهم سحق رأس الثعبان