أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رائد الحواري - الشاعر والمكان سامح أبو هنود



الشاعر والمكان سامح أبو هنود


رائد الحواري

الحوار المتمدن-العدد: 6426 - 2019 / 12 / 2 - 19:51
المحور: الادب والفن
    


أنتم أصدقاء على فيسبوك
‏‏‏مكتب السيد الرئيس.‏ لدى ‏مفوضية الإعلام والثقافة لحركة فتح‏‏ و‏‏ديوان
نتم أصدقاء على فيسبوك
‏‏‏مكتب السيد الرئيس.‏ لدى ‏مفوضية الإعلام والثقافة لحركة فتح‏‏ و‏‏ديوان الرئيس‏ لدى ‏مكتب الرئيس فى رام الله‏‏‏
1:36 م



مساء الخير
جوالك
بدي ارنلك
الرئيس‏ لدى ‏مكتب الرئيس فى رام الله‏‏‏


أنتم أصدقاء على فيسبوك
‏‏‏مكتب السيد الرئيس.‏ لدى ‏مفوضية الإعلام والثقافة لحركة فتح‏‏ و‏‏ديوان الرئيس‏ لدى ‏مكتب الرئيس فى رام الله‏‏‏



مشاريع نهضوية / 8 /
فيما يخص سلسلة / مشاريع نهضوية / فإن الفكرة منها تثبيت دعائم مفهوم "العلم"
[ يقوم المفهوم الخاطئ للعلم على الظن بأن جملة الاختراعات التي بها تطورت البشرية و نالت نصيبها من الرفاهية إنما هي من مفرزات العلم. لكن المفهوم الصحيح للعلم يقوم على أساس إدارك يقيني لوظائف الأشياء الكونية بحسب ما تم إيجادها لأجله - أي ليست التكنولوجيا علما بل هي من المعرفة و إنما العلم يتمثل في إدراك الغاية و الهدف من إيجاد الشيء الكوني - ]
في مكة المكرمة و في زمن التنزيل الكريم كان بعض أفراد المجتمع - دونما تكلف منهم - ينظرون إلى الأمور بموجب منهج علمي بحت، بينما كان البعض الآخر ينظر إلى الأمور وفقا لمقتضيات السياسة و المصلحة الشخصية.
لم يكد النبي الكريم - صلوات الله و سلامه عليه - يعلن عن رسالته، حتى أخذ كل فريق في مكة موقفه من ذاك الحدث، و ذلك وفقا لطريقته في النظر إلى اﻷمور
و كانت المشكلة الأكبر في ذاك الحدث أنه كان يتطلب من الناس القبول بأمور قد غيبت عن حسهم البشري !! و إذن كيف يمكن الوصول إلى حقيقة الرسالة و حقيقة التنزيل الكريم دون معاينة مباشرة للوحي؟!
أما الفريق الأول - و هو الفريق الذي اعتمد المنهج العلمي في النظر إلى اﻷمور - فأخذ يتساءل : كيف يمكن التحقق من حقيقة الدور الذي أنيط به الرسول الكريم - صلوات الله و سلامه عليه - و بمعنى آخر: كيف يمكن التحقق من نبوة النبي ؟
1 - لكن هذا الفريق كان قد نظر إلى سيرة النبي و أحواله في مجتمع مكة، و راح يتساءل في قرارة نفسه: هل ثمة كذبة واحدة في حياته - صلوات الله و سلامه عليه - ؟
هل كان ينتابه في حياته كلها مس من جنون ؟ - صلوات الله و سلامه عليه -
هل كان يتعاطى السحر ؟
هل كان ينظم الشعر ؟
هل كان متهما بتواطؤ مع الجان ؟
و كانت الإجابة عن تلك التساؤلات كلها بالنفي التام؛ و إذن فهل يعقل أن تكون مسألة النبوة اختلاقا من رجل لم يعهده مجتمع مكة إلا رجلا مبرأ من كل نقص و عيب و ثلمة و خدش، فكيف لهذا النبي - صلوات الله و سلامه عليه - أن يضع نفسه في محل اتهام و يدعي لنفسه أمرا لم يكن الله تعالى قد حمله إياه ؟
و ثمة أشياء كثيرة حول هذا الموضوع سأذكرها لكم لاحقا بعونه تعالى و دمتم في أمان الله
- و كتب: يحيى محمد سمونة -





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,649,412,124
- علاقة الكاتب ببطله جربت أن أموت جمعة الفاخري
- مناقشة ديوان على بعد عمرين للشاعر عمار دويكات في دار الفاروق
- مجموعة فتيان الحجارة سعادة أبو عراق
- حسين جبارة -موج أنا- وعالم البحر
- -الأبواب الزرقاء- والحرية كميل أبو حنيش
- رواية اشطيو هاني أبو انعيم
- التوازن عند محمد العياف العموش
- ديوان سلامي لك مطرا آمال عواد رضوان
- سعادة أبو عراق قصيدة هو السيل
- قصيدة هو السيل سعادة أبو عراق
- ديوان أبجديات أولى خليل إبراهيم حسونة
- يسوع في التاريخ جبرائيل فرح
- مناقشة قصة (العبد سعيد) للروائي والقاص الفلسطيني (محمود شاهي ...
- البياض المطلق في قصيدة يوم المولد النبوي غازي المهر
- ديوان هو ما يمر بخاطري خليل إبراهيم حسونة
- الومضة عند اسماعيل حاج محمد
- أيوب التوراتي وفاوست جوته محمود شاهين
- الأنا في ديوان ذاك هو أنا سعادة أبو عراق
- ديوان اشتعال القرنفل في حضرة الياسمين سلطان قدورة
- اللقاء بين مفلح أسعد وكميل أبو حنيش


المزيد.....




- هدية قيمة من الشيخ زايد لأم كلثوم عبارة عن قلادة بـ1888 لؤلؤ ...
- تشغيل رئيس جماعة بالعرائش لـ-مستشار وابنه- يثير غضب السكان
- المدعي العام الإسباني: المغرب بلد رائد في مجال مكافحة الإرها ...
- السلطات العراقية... المحتجون متآمرون بدليل فيلم -جوكر-
- هنية وفلفل يلتقيان وزير الثقافة والشباب والرياضة القطري
- كيفن هارت يضع بصماته على المسرح الصيني في هوليوود
- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- بطاقة ذهبية للاماراتية حمدة المهيري في -شاعر المليون-
- الفنانة إليسا توجه رسالة إلى إيران
- رواية -الشيباني-.. عندما يصبح الحب تحت رحمة الجنرال


المزيد.....

- من حديقة البشر / صلاح الدين محسن
- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رائد الحواري - الشاعر والمكان سامح أبو هنود