أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يس الضاحي - مئة عام من الخوف.














المزيد.....

مئة عام من الخوف.


يس الضاحي

الحوار المتمدن-العدد: 6404 - 2019 / 11 / 9 - 21:06
المحور: الادب والفن
    


كيف يخاف القتيل ؟ وهو قدمارس الموت حد الشجاعة ، ليس قبل عام او ينيف ، هو اعتاد ذلك منذ صور الصوت فوق طين المدينة
منذ ارتدى النخل ،
اجتز غدة الخوف ،
خوذ رأس المدينة حذر ذئب الجوار
منذ مئة عام او يزيد.
كلما أوصدت المدن آفاقها بالدخان و طلق الرصاص وحشرجة المختبئين خلف النوافذ،
كلما سارت مجوقلة انقلاب لدار الاذاعة عبر حدائقنا
عند العصارى الكسولة والشاي والبسكويت، وصوت لعب الصغار والامهات طار خوف اسود من عباءات المدينة
حام حول دجلة ، أسقطه القانصون،
كان حلما او بعض حلم،
استحال قبور في الشوارع تحت جلد الرصيف ، و اقبية الخاطفين،
مات نبض المدينة، غادرتها المسرات ، الى حيث لا عودة
غير ان صباحا ، بينما يكنس السياسي شواربه مثل كل يوم في الكاميرات، تطايرت أعمدة من صراخ، قلب المدينة ينبض ببطء
صار اسرع ، من حرض الصوت؟
صار اقوى ، من اجل الموت؟لكنها لاتموت ، طينها قد تجلط من سحاب الدخان تحت عند جرف الفرات و"المنحنى"
اي خوف يوقف نهرا
او يحرق خيمة من ضياء النهار،
زاد وقع الخطى،
أفرغت احشائها كل الميادين دفعة واحدة، صاح شيخ كصبي او صبي كشيخ
لايهم ان متنا كلنا دفعة واحده كي نعيش.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,611,119,681
- اكسباير شيعي.
- اخر ايام الصيفية.
- خامة الوقت
- ظهيرة 1984.
- القوادة البغدادية.
- كالعادة..
- جثة غيمة
- النربد الان...
- عودة مسعود
- عودة مسعود.
- تخطيطات بالفحم على شراشف القلق.
- تماهي الحضور، تناص الغياب.
- تماهي الحضور،تناص الغياب.
- :صباح الورد،:صباح الدم.
- جنس مثلج،بالشطة.
- مدرج الى سماء كون ما.
- اسود، ابيض، احمر
- عنصرية الحزن العراقي.
- تارة بنت فارس،يتبع..
- الرفيق (رمل)


المزيد.....




- بالصور... نجوم الفن يتألقون في افتتاح مهرجان القاهرة السينما ...
- فوز المغرب برئاسة منظمة المدن العالمية يصيب سياسي من جنوب إف ...
- أمزازي يمثل المملكة في المنتدى الألماني الإفريقي حول التكوين ...
- الفنان أيوب طارش عبسي يعزي في رحيل المرحوم عبدالقوي عثمان عل ...
- في اليوم العالمي للطفل.. نجوم صغار أبهروا عشاق السينما
- اكتشف الحياة في مهرجان أجيال السينمائي بالدوحة
- فتوى إمام الحرم المكي السابق عن الغناء والموسيقى تثير ضجة
- ندوة الجزيرة للدراسات: العالم العربي يعيش لحظة تحول تاريخية ...
- -رحيل نورس- لعودة عودة.. حكايا سفر دائم
- جدارية للفنان المبدع مراد سبيع تصدم المارة في شوارع باريس


المزيد.....

- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني
- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يس الضاحي - مئة عام من الخوف.