أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - سليم نزال - حديث المطر!














المزيد.....

حديث المطر!


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6346 - 2019 / 9 / 9 - 17:23
المحور: سيرة ذاتية
    


حديث المطر!

سليم نزال

صحونا اليوم على امطار لا تنقطع . حملت فنجان القهوة و ذهبت الى الحديقة .كان منظر السماء مدلهما ينذر عن مزيد من المطر .اما الشجر فقد اصابه ماء المطر فراحت قطراته تتساقط .و لم يعد يبقى من الورد سوى وردتين اصرتا على الصمود فى الخريف .و يبدو لى ان انها من نوع الورد الذى يملك العزيمة ان يستمر اطول فترة بعد انتهاء الصيف .و فى الشتاء الماضى شاهدت وردة وحيدة ظلت صامدة و كان قد غطاها الثلج .بدا المنظر و كانه يختزل بعض الفرح و بعض الحزن .

مرت جارة مسرعة مع كلبها .و هى تذهب به صباحا و مساء كما كان يفعل والدها الذى توفى قبل بضعة سنوات .و لما كان جنرالا فى الحرب العالمية الثانية كنت ارفع يدى و ادى له التحية العسكرية مزاحا .كان رجلا طيبا و كنت نتبادل احيانا الحديث عن الحياة.

.و عاد الاولاد الى المدارس .و صار المرء يرى عشرات الاولاد و البنات ذاهبون او عائدون الى المدارس.
عدما تبدا المدارس اشعر ان الحياة عادت من جديد قال لى صديق لم اقابله من زمن .و اعتقد انه على حق .مضى الزمن الذى كنا نلتقى فيه الاصدقاء كثيرا كما فى السابق .فالحياة تتغير و
نحن نتغير وفق ايقاع الحياة .

عاد الناس من اجازات الصيف.و صار قسم كبير من الاحاديث يدور حول الاجازة الصيفيه .و الان تدور الاحاديث حول الانتخابات التى ستجرى يوم الاثنين.التقيت فى الباص بامراة اعرف زوجها الناشط فى احد الاحزاب اليسارية .سالتها ان كانت قد انتخبت قالت نعم .قلت مازحا اين حزب؟ قالت هذا امر سرى!

التقيت جارى الايطالى الذى لا بد ان يقول شيئا متى نلتقى على الطريق.اخبرنى عن اجازة الصيف التى قضاها فى قريته فى جنوبى ايطاليا .

كانت حرارة مرعبة و لم اكن اخرج من البيت سوى فى المساء قال الجار.
اعود لاجلس فى الحديقة تحت الشمسية الكبيرة لاتامل المطر و هو ينهمر .المطر يسقط من السماء و يسقط من سطوح البيوت و يسقط من الاشجار !
قلت فى نفسى هذا يوم جميل لكى ارتاح و لا اخرج من البيت .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,523,142,417
- واصل علينا السفر صوت الرواحل شجانى (الجزء الثالث )
- يا لاحزاننا فى هذه الحياة !
- هالك من ليس له ذاكرة !
- عصر القارىء المتفاعل و اشكالية القراءة.!
- عن التقنيات الحديثة!
- واصل علينا السفر صوت الرواحل شجانى !
- لاتحاد الاسيوى !
- خنازير برية و دببة و قصائد على ضوء القمر !
- عن الناس و عن الامكنة !
- لا يوجد نظم ديكتاتوريه فى المنطقه العربيه, و الاصوليه الاسلا ...
- تراجيديا الانسان فى مسرحية مصرع بائع متجول!
- الانظمة الغير ديموقراطيه ليست مسوؤلة عن ولادة ظاهرة الاصوليه ...
- فى حالة انتظار!
- هل قدم الرئيس السورى (المراكشى الاصل ) تاج الدين الحسنى لواء ...
- من لفيف الى وارسو رحلة الالف ميل!
- عن عالم سعيد,عن عالم متصالح مع ذاته !
- محاولة لفهم المسالة الطائفية !
- كبسولة الزمن
- تاملات فى فضاء الكون !
- ملاحظات حول العمل الحزبى !


المزيد.....




- أمير قطر يزور أمير الكويت في مقر إقامته بنيويورك
- سناتور مقرب من ترامب يقول إنه يحاول إعادة تركيا لبرنامج المق ...
- فرنسا تقول إن الحد من التوتر بين أمريكا وإيران على رأس أولوي ...
- نصر الله: النظام السعودي في مراحله الأخيرة
- -رويترز-: السعودية ستقدم أدلة في نيويورك لاتخاذ إجراء منسق ل ...
- ترامب -يتمنى- نشر مضمون محادثته التي أثارت الجدل
- دورة جديدة لسباق سوب بوكس في الأردن
- مبالغ مالية كبيرة تعرض أثناء محاكمة البشير
- -شيء غريب- تسببه السيجارة الإلكترونية
- -الأناضول-: أردوغان وترامب يبحثان العلاقات الثنائية وقضايا إ ...


المزيد.....

- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - سليم نزال - حديث المطر!