أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عدنان سلمان النصيري - وَحيّ النَحسْ بخُرافة الغراب !!














المزيد.....

وَحيّ النَحسْ بخُرافة الغراب !!


عدنان سلمان النصيري

الحوار المتمدن-العدد: 6282 - 2019 / 7 / 6 - 00:48
المحور: الادب والفن
    


بهجيرِ هذا اليوم الثالث عشر نعقَ الغراب بوقتَ قيلولتي إستيقظ طائر شؤمي يُسابقني القفز إلى عشِ رأسي تلبسني بضجيجِ اعتراك هواجس العناكب مع الهنّات لتتلقفني دوامات تعتصرني فتلاً بنسف المكان تحتَ قدميَّ انتزعتُ من فوقي كلَّ أغطية السقوف تحتَ وبلِ الرعد والعصف لم أهادن التأمل باستقراء الأشياء وأنا ارتدي عوينات جدتي لأعود مطئطئ الفكر مثل كل المرات فبدى القوس هنيهة من فوق شرفتهِ لا يقزَح متجهمٌ بكلحةِ لونهِ الثامن الاسود يعاني من إكتئاب يعلن الحداد بسرب مهاجر من الغربان أومأ بيدهِ الكرستالية يودعُ المطرَ وبالاخرى يستدرجُ الشمسَ من مناخلِ الغيمات المهلهلة ليطبق عليها في فخ الأديميّن بارتشافِ ضمأ النهار وباجتياح عتمةَ الغيمة لزرقة البحيرة ستُصلّي الاسماك بمحاريبِ القاع بصلاة الكسوف وتترقب طائر الغاق يلوذُ بخيبةِ الانقضاض لا يدري اي من السمكتيّن سيصطاد لم يَحضى بواحدةٍ سيندبُ حظه باللعناتِ والنفخِ بالعقد وكل الضفادع ستُرتهن لطلاسم الدعاء وتؤدي الطقوس الصوفية من فوقَ أرخبيل الطحالب العائمة وترتدي التمائم مادامت تُمْني النفْس الطيران بأجنحةِ التوّق نحو السماء وتستنجد بآلهةِ النور أن تغدقها أطيافَ الضوّء لتسكُبها بأتـونِ الحوّض قبلَ أن يُسْدَل المساء.
حلَّ الرابع عشر إنكشفَ بسعدهِ يومٍ جديد ومرّت من بعده الايام تَتْـرى بالهنا طَوّعتُ نفسي ألتفاؤلَ بارقامِ الشؤم في كلِّ التقاويم التي رسمتها لي جدتي لأتحاشى إيحاء شر النحسْ وأُغَني دائماً بفرح.









كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,476,266,831
- ارهاصات ترسمها نفثات دخان !! (قصيدة السرد)
- كابوس أميّة الفيسبوك !!
- ثمالة العصافير !!
- ألاحرار ووسم العبيد!! (قصيدة سرد)
- طگ بطگ..وبالقلم العريض !!
- عصمةُ النَطْحِ لذي القرنيّن !!
- توقف.. حتى إشعار آخر !!
- يا مُسافحة ألحب!!
- خيال نرجسي!!..(قصيدة سرديه)
- لحن الامل !!
- سيدي ألقاضي في مأزق !!
- خريف مُبْكِر!!
- تراجيديا ساخره!!
- فقاعة النزوة !!
- علي ويّاك علي .. نُصه إلَك و نُصه إلي !!
- عقول ممزقه.. ببراثن الجهل و الغطرسه!!
- الاحساس بالدونيه ..الدافع الاول للتبجيل والتقديس!!
- تنبؤات فأره.. فرقة (حسب الله) ستستلم مقر الجامعه العربيه !!
- العبيد لا يمنحون الحريه للبنان !!
- المطالبه بفتح أخطر ملف .. باعادة سلاح الدوله المستلب من جحور ...


المزيد.....




- استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية بعد حادث تدافع مأساوي أثناء ...
- استقالة وزيرة الثقافة الجزائرية بعد وفاة 5 أشخاص في حادث تدا ...
- فيديو: اكتشاف بقايا حوتيْ عنبر في بيرو يسهم في معرفة أسرار ح ...
- فيديو: اكتشاف بقايا حوتيْ عنبر في بيرو يسهم في معرفة أسرار ح ...
- بالصور.. هيفاء وهبي بإطلالة مثيرة في مصر
- فيلم هندي أحداثه حقيقية بطله -الطيار الذي أسرته باكستان-
- -فيلم أكشن- فريد من نوعه في طريق عام بالأردن!
- عامل سلا ينصب ممثلي السلطة الجدد ويوصيهم بالنزول للميدان
- ضحايا حفل -سولكينغ- يفضحون -فساد الثقافة- في الجزائر وتورط م ...
- سكارليت جوهانسون أعلى الممثلات أجرا بمبلغ خيالي!


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عدنان سلمان النصيري - وَحيّ النَحسْ بخُرافة الغراب !!