أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مروان صباح - كرامة المقاومة مقتصرة داخل حدود إيران ومباحة خارجها...














المزيد.....

كرامة المقاومة مقتصرة داخل حدود إيران ومباحة خارجها...


مروان صباح

الحوار المتمدن-العدد: 6278 - 2019 / 7 / 2 - 21:12
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


كرامة المقاومة مقتصرة داخل حدود إيران ومباحة خارجها...

مروان صباح / في غياب الثورة أو المقاومة الفعلية تتحول الميليشيا إلى عصابة تُمارس من خلالها وبإسمها البلطجية السياسية والاجتماعية والاقتصادية كما هو حاصل في العراق وسوريا ولبنان واليمن ، لكن مع مرور الوقت ومع تخليها عن المقاومة الميدانية ترتفع أتوماتيكياً الشعارات التى تُذكر الجمهور بمقاومة المقاومة وهذا يفسر تكرار إيران وحزب الله في كل مرة عندما يتحدثون عن امكانية خط المقاومة بمسح إسرائيل إذ ما تجرأت الولايات المتحدة الأمريكية بقصف القوات الإيرانية داخل إيران ، هنا يشير الواقع أو بالأحرى التجربة تشير ، كأن كرامة المقاومة محدود داخل حدود إيران ، لأن الإسرائيلي منذ ثمانية سنوات يستهدف الإيراني في سوريا وهنا أيضاً ليعذرنا القارئ عن إستعارتنا مفردة المسح من القاموس الإيراني بالفعل في كل قصف يقوم الاسرائيلي بمسح كرامة الإيراني في سوريا والآخر معتمد صيغة سرك في بئر كأن لا شيء حدث .

لكن اليوم تطورت ظاهرة مربع المقاوم الصوتية فأصبح التهديد يحمل المدة الزمنية الذي سيمسح الإيراني بها إسرائيل ، وبالتالي قوات الحرس الثوري حسب تصريح قائده ، يتعهد بمسحها خلال نصف ساعة وعندما يتأمل المرء لكل هذا الضجيج المفتعل يظن أو هكذا من المفترض أن يرّجح لدى المراقب اعتقاداً ، إذا كانت إسرائيل تمتلك ترسانة متطورة من البرنامج النووي وبالتالي تمتلك منظومة بحرية وجوية وأرضية محملة بالنووي وقادرة على مسح إيران أو تجمعاتها في كل من لبنان وسوريا والعراق بأقل من نصف ساعة ، لم تدعي الأخيرة يوماً ما قدرتها على ذلك بل تمارس القصف وقتل أفراد وضباط من الحرس الثوري والنخبة من حزب الله دون أن تتفوه بكلمة أو تستعرض عضلاتها ، إذاً هناك في الموضوع ( إنَّ )بل ظاهرة إيران الصوتية ليست عبثية بل مقصودة ومتفق عليها ضمنياً .

إذاً ما هو تفسير كل هذه العنتريات ولماذا تأتي أحياناً وتختبئ اطوراً ، بل هناك سؤالين من المفترض الإجابة عنهما الأول ، نسأل أمين حزب الله حسن نصر الله هل كرامة المقاومين فقط مقتصرة داخل الحدود الإيرانية ، والسؤال الثاني هل يا ترى هناك من يعتقد بأن الكيان الاسرائيلي مسحور أو قد صنع له سحر أو ربط من السحر على سبيل المثال ، إذا ما تم في المستقبل قصفه برشقات صاروخية مكثفة سيبقى مكتوف الأيدي أو سيتردد من استخدام قوتة الأقوى في العالم أو هل هناك من يعتقد بين خط ما يسمى بالمقاومة ، الهدف من الترسانة النووية التى في حوذة الاسرائيليين هي فقط للفنتازية التسليحية ، أي أنها مجرد للعرض وليست للاستخدام ، بل كل هذا الهراء المتواصل هدفه تحويل الدول التى تقع تحت هيمنة الحرس الثوري الإيراني إلى دول تتحكم بها عصابات ، مهمتها ترسيخ ونشر وتظهير الطائفية والانقسامات والكراهية كما هو حاصل في العراق ولبنان وسوريا ، فلبنان اليوم بات حالة مذرية لدرجة أصبح اللبناني لا يستطيع استئجار أو شراء شقة في منطقة تختلف عن اعتقاده أو مذهبه ، وهذا السلوك قد كان أسس له الأسد الاب مبكراً في سوريا ومن ثم توسع في إيران بعد وصول الخميني إلى سدة الحكم ، بالفعل في عهد ولاية الفقيه مارس النظام الملالي إقصاء كبير للمكونات الغير فارسية وبالتالي باتت الهجرة طموح لكل إيراني ومن ثم تمكنت هذه الطغمة من تحويل العراق وسوريا إلى مسرح للطائفية الذي أفرز ورشة كبرى للتطهيري الطائفي والكراهية .

اخيراً نقول للرئيس الحريري الله يكون في عونك على هذا الحمل الملقاة على عاتقك ، لأن التعامل مع المجتمع اللبناني بحاجة في المقام الأول إلى طبيب ماهر في علم النفس لكي يستطيع معالجة ما تراكم منذ الصغر من تربويات وهويات أثقلت تفكير وعقل من يعيش داخل لبنان ، لهذا لا بد للحريري امتلاك بوتقة اقتصادية كبرى تستطيع صهر جميع الهويات الضيقة التى أمسكت بأبناء المجتمع اللبناني ، لصالح الوطنية اللبنانية والدولة المدنية . والسلام
كاتب عربي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,519,020,827
- هناك فرصة متاحة للمملكة السعودية للانتقال من دولة نفطية إلى ...
- شرط نجاح النهوض عدم استفزاز المارد النائم ....
- الديمقراطية التركية تجلت وتمكنت من الشعب التركي ..
- المنطقة العربية من روليت إلى أخر ..
- رسالتي إلى الشيخ القرضاوي ...
- بين سيدة الارض وخلفية السيدة
- وقف الإهدار والفساد والمحاسبة مطلب شعبي ...
- بين الأصيل والطارئ ...
- طبيعة الساروت تأبى الاستعباد ...
- إلى الرئيس ابو مازن مرة أخرى ...
- قادة عبروا الحدود والعصور وأخرين أخفقوا تجاوز عتبات بيوتها . ...
- الخفي يقدر على ما لم تقدر عليه مؤسسة اخرى...
- جدران الخوف أدى إلى فشل المفاوضات السودانية ...
- بين الدق والتدقيق يضيع الاوطان ...
- دليلنا فقط النظر إلى الملكة رانيا ...
- إهانات يقابلها كذيات ..
- الحرب مستمرة والسحق وارد ...
- نصيحتي للأمير محمد بن سلمان ولي العهد ..
- رسالتي إلى الإمبراطور العالم ورئيس الولايات المتحدة الأمريكي ...
- مغامرات حمقاء


المزيد.....




- ألا يجب أن تقود السعودية الرد على إيران بعد هجوم أرامكو؟ نائ ...
- القرني عن -تورط إيران بتفجير أرامكو-: كيدهم منذ اغتيال عمر ب ...
- سلطات لوهانسك تتهم القوات الاوكرانية بقصف أراضيها خلال الـ 2 ...
- مقتل 7 أشخاص وإصابة 85 في انفجار قرب مقر المخابرات الأفغانية ...
- الناتو يفقد -تفوقه- على روسيا
- صاروخ روسي يفوق مداه أي صاروخ منافس
- بومبيو: ندعم حق السعودية في الدفاع عن نفسها ولن نتساهل مع إي ...
- ترامب يوضح -الخيار النهائي- ضد إيران
- رد فعل سريع.. أمسكه قبل سقوطه بلحظة من الجسر
- غوتيريش يعلن توصل الأطراف السورية إلى اتفاق لتشكيل اللجنة ال ...


المزيد.....

- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - مروان صباح - كرامة المقاومة مقتصرة داخل حدود إيران ومباحة خارجها...