أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - من الماغنا كارتا الى قتل الرئيس














المزيد.....

من الماغنا كارتا الى قتل الرئيس


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6223 - 2019 / 5 / 7 - 13:07
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


من الماغنا كارتا الى قتل الرئيس

سليم نزال !


.الذى اعرفه انه عندما تحصل حركات تغيير نرى لها مطالب محدده ,مثل الحد من صلاحيات الرئيس و السلطه التنفيذيه ,او المطالبة بتشريعات معينة تزيد من مساحات الحريه, مثل برلمان منتخب من الشعب او المطالبة بقوانين معينه تستفيد منها فئات مهمشه الخ .
انا عندنا فتبدا المطالب بالشعب يريد ترحيل او قتل الرئيس!و كان الرئيس هو وحدع العقبه الوحيدة امام التقدم .و هذا هراء لانه يتجاهل ان التخلف عمل متراكم منذ قرون و ازاحته تتطلب جهود اجيال . !
.الديموقراطيه الانكليزيه بدات صغيره جدا و ظلت تتطور عبر الزمن و تحسن من ذاتها .عام1215 طالب النبلاء الملك جون بتوقيع الماغنا كارتا, و هى تحد القليل جدا من سلطة الملك ,ثم جاءت فكره البرلمان الذى قسم منه معين من الملك , و الاخر منتخب من الشعب . و اهمية هذا كله ان ادخلت الى البلاد فكره القانون, و ان الملك ايضا يخضع للقانون .ثم استمر التطور و التحسين و لم يتوقف حتى الان .اى ان الصراع كان واضح و محددا و الافكار واضحه, و المطالب واضحه .اما عندنا فالهدف الاصغر يبدا من عند شنق الرئيس !!!!
و حتى فى الحروب الاهلية فى العالم, كان هناك وضوح و كان هناك حرب افكار .هذا ما رايناه فى الحرب الاهليه الامريكيه عام 1860 بين الشمال الصناعى المنفتح و الجنوب الزراعى المحافظ.و كذلك فى اسبانيا ايام الحرب الاهليه عام 1936 صراع بين فكر فرانكو و حزب الفلانج المحافظ, و اليسار المنفتح.افكار ضد افكار,و برامج ضد برامج, و التكتلات تقوم على اساس ذلك . و قوى تحمل افكارا ضد قوى تحمل افكارا اخرى اما عندنا فان اولى المطالب تبدا بطرد او قتل الرئيس. و قد شاهدنا الطريقة المقززة التى قتل فيها القذافى و التى كانت مؤشرا على طبيعة و نهج ( الثورة)؟ا. من يتحدث مثلا عن نقابات حره ,او من يناقش موضوع استقلال القضاء عن السلطه السياسيه, او يتحدث عن قوانين حديثه لللاعلام و سواه من المطال التى تؤدى الى الوصول لمجتمعات تحفظ حقوق الافراد و المجتمع .!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,423,889,984
- حضارات قوية و حضارات متخلفة!
- نقطة التوازن الضرورية!
- بانظار عودة الروح الى الكفاح الفلسطينى !
- عن ما ئة عام فى العزلة
- حين يكتب الشاعر !
- مسرحيةقصيرة بالزجل الشعبى الفلسطينى
- هل توجدعلاقة بين سعادة الافراد و الانظمة السياسية؟
- مراجعات فى التاريخ !
- فى جذور التمزق فى المشرق العربى
- فى موضوع صناعة الكتابة!
- ن نظرية القابليه لللاستعمار الى نظرية الاستحمار الى نظرية ال ...
- لذين يتربون و يعيشون فى بلاد تعتمد الطائفيه هم طائفيون بالضر ...
- كم نحتاج للامل و التفاؤل !
- عن شكسبير!
- دفاعا عن صلاح الدين الايوبى
- خطورة التفكير ( البانالى)
- عن العرب فى اوروبا
- صراع الخير و الشر !
- المواقف القاتلة
- ماساه غياب الموضوعيه فى التفكير العربى


المزيد.....




- إيران تعلن الاستيلاء على سفينة بريطانية في الخليج ومسؤول أمر ...
- شركة ناقلة النفط البريطانية المحتجزة لدى طهران: السفينة في ط ...
- إيران وأمريكا.. صراع الطائرات المسيرة
- الحرس الثوري يقول إنه احتجز ناقلة نفط بريطانية
- الأعراس النوبية: تراث يأبى الاندثار رغم الهجرة وطغيان وسائل ...
- تطبيق إنستغرام يزيل -الإعجابات-...فما القصة؟
- الثانوية العامة: لماذا لن يتمكن طلاب متفوقون في مصر من تحقيق ...
- إيران -تحتجز- ناقلة نفط ترفع العلم البريطاني في مضيق هرمز
- الحرس الثوري يقول إنه احتجز ناقلة نفط بريطانية
- مقتل 4 جنود وإصابة آخرين في هجوم مسلح لتنظيم القاعدة في ابين ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - من الماغنا كارتا الى قتل الرئيس