أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - طرقات على حوافر القلب














المزيد.....

طرقات على حوافر القلب


روني علي

الحوار المتمدن-العدد: 6201 - 2019 / 4 / 15 - 01:27
المحور: الادب والفن
    


.

كم سيطول عمر الخوف
وأنا على حافة المشوار
انتظر الخوف
من كل حركة تذكرني .. بك
الكل يدفع بعدواه
إلى طريقي
الحانوتي .. يخاف على بضاعته من الكساد
وأنا .. أخاف من البضاعة نفسها
السائق .. يخاف من الطرقات الوعرة على عربته
وأنا .. أخاف من السائق نفسه
المرأة .. تخاف من زوجها وهي تحاورني
عن إله تعشقه
وأنا .. أخاف منها ومن زوجها والإله
الثائر .. يخاف على طلقاته في التصويب
خشية من الخطأ
وأنا .. أخاف من الثائر والتصويب ذاته
كم سيطول زمن الخوف
وأنا في رجفتي .. لم أخاف يوما
لكني مصاب بعدوى الخوف

عمر الخوف .. يمتد
كشريط حريري
يتلفظه دودة ..
لم تقيس المسافة بيني وبينها
وهي ..
تستدعي أشباحاً إلى غرفتي
كلما .. ضغطت على زناد الاشتياق
كم سيطول عمري ..!!
وكل الكوابيس تبتلع رسائل الهيام من يدي
في المساء .. يهاجمني قشريرة الخوف
من قصصها
وأحسب أن الصباح لن يشرق نافذتي
في الصباح .. أنساق مع هلوساتي
فاختال في مشيتي
لأطرق أبوابا ليست طريق الوصول إليها
هي امرأة ..
قذفتها فوهة المدفع إلى الجحيم
فتمسكني من رسغي
لأحارب الظلام في ظلمتي

كم سيطول هذا الطرق المخيف
في صدري
مع كل طرقة على الباب
يتلعثم قلبي
ينتفض في غبائه
كل ظنه
أن زوجاً يسدد لكمات الغيرة
على وجه زوجة .. قبلها ذات مرة
وهو يزحف بأنشودة الخصوبة
إلى تخوم قوس قزح .. يرسم هالات عينيها
لم يدرك إلا متأخرا
أنها أصوات مضاجعة .. وقهقهات
تفرخ حميمية عناق الزوجين
في سفر الالتحام
ذات مرة .. أقسم بحبه
ألا يتدحرج إلى غزل النساء
فالنساء .. أوطان
وكل القلوب اكتوت بنيران حروب
دارت رحاها في مسعى التأويل والتفسير
بين فوز بحب الوطن .. واغتصاب للوطن
هو الخوف ..
وأنا .. مدمن على صراط الركوع

١٤/٤/٢٠١٩





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,324,854,445
- غزل من أوحال الخريف
- وشم على السراب
- السماء تمطر غولا ........
- كوابيس أحلام مختنقة
- نزف القصائد
- جرعات من نبيذ مغشوش
- حفلة على الرصيف
- كتابة على الحيطان
- ضحايا الحق العام
- من أوراق الخريف 62
- لعنات الحب
- نعيق من صحراء الندم
- زوابع منسية
- لوحات متآكلة
- محاكمة علنية
- عزف على وتر نشاز
- قيلولة العشاق
- عناق مطارد من الأضواء
- منشرة غسيل الحب
- سحابة تمطر في اليباب


المزيد.....




- الممثل الكوميدي فولوديمير زيلينسكي يحقق فوزا كاسحا في الانتخ ...
- أوكرانيا: الممثل زيلينسكي رئيسا للبلاد وفق استطلاع للرأي وبو ...
- الشاعر والإمبراطور.. لقاء استثنائي بين غوته ونابليون غيّر حي ...
- وفاة الشاعر والمترجم بشير السباعي عن عمر ناهز 75 عاما
- جامعة المنوفية تحقق مراكز متقدمة في الفنون التشكيلية بمسابقة ...
- العدل و الاحسان تسطو على مسيرة الرباط الباهتة و العلم الوطني ...
- بالصور: احتفالات المصريين بأحد الشعانين
- الخرق العثماني.. شاهد حي من -سكة حديد الحجاز-
- نجوم الأوبرا الروس يغنون -آفي ماريا- تضامنا مع كارثة نوتردام ...
- العالم العربي يفقد فارس الترجمة والشعر بشير السباعي


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - روني علي - طرقات على حوافر القلب