أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - الحزب الاشتراكي المصري - الانقلاب العسكري في السودان.. لن يمر والنصر لشعب السودان البطل














المزيد.....

الانقلاب العسكري في السودان.. لن يمر والنصر لشعب السودان البطل


الحزب الاشتراكي المصري

الحوار المتمدن-العدد: 6199 - 2019 / 4 / 12 - 08:11
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان
    


الحزب الاشتراكي المصري

الانقلاب العسكري في السودان.. لن يمر والنصر لشعب السودان البطل

بعد ملحمة بطولية عظيمة، وصمود شعبي كبير استمر لأكثر من أربعة أشهر متواصلة، استطاعت جماهير السودان الواعية الصامدة، أن توجّه ضربة قاصمة لطغمة "عمر البشير" ونظامه الاستبدادي الفاسد، وأن تطيح برأس السلطة التي تاجرت بالدنيا والدين، وتحالفت مع جماعة "الإخوان" الإجرامية، وآوت توابعها من الإرهابيين، ونهبت ثروات البلاد، ولعبت على كل الحبال، وطاردت الأحرار، واعتقلت المخلصين والثوّار، وأحالت حياة أهل السودان الطيبين إلى جحيم. وها هي الأنباء تتوالى عن وضع "عمر البشير" وكبار معاونيه وزبانيته تحت الإقامة الجبريّة، الذين عاثوا في الأرض فساداً، وأذاقوا الشعب السوداني الأمرين!

لكن رغم كل التضحيات التي قدّمها الشعب السوداني، فإن الحُكم، لم يتوقف عن محاولاته المستميتة للتحايل على إرادة الشعب، وللحفاظ على السلطة، وحماية مصالحها، ولإبقاء تحالفاتها الطبقية الحاكمة، حتى لو تمت التضحيّة بـ"عمر البشير" والعديد من رجاله ومعاونيه، وهو ما يتبدى من بيان قيادة الجيش، الذى أعلن عن "تشكيل مجلس عسكري انتقالي بالسودان من 13 عضواً، يتألف من سبعة 7 أعضاء من الجيش وعضوين لكل من الأمن والشرطة والدعم السريع"، تحت زعم العمل على "تهيئة المناخ لانتقال سلمي للسلطة، وإجراء انتخابات نهاية الفترة الانتقالية لعامين، وذلك بعد تعطيل العمل بدستور 2005 وحل مؤسسة الرئاسة والبرلمان، وحل المجلس الوطني ومجالس الولايات، وإجراء انتخابات في نهاية الفترة الانتقالية"، وهو ما يعنى انقلاب عسكري مكشوف، يسعى لإجهاض الثورة السودانيّة، ويُصادر على كل آمال الجماهير، ويُبدد فرص تحقيق التغييرات الجذريّة التي طالب بها الشعب السوداني وقواه الحيّة.

لكن القوى الثوريّة السودانيّة المُجَرِّبة والمناضلة، تعي أبعاد هذه المناورات الخبيثة، الأمر الذى حدا بـ"تجمع المهنيين السودانيين"، المُشارك بقوّة في قيادة التحركات الثوريّة السودانيّة، إلى توجيه نداء لجماهير الشعب السوداني، يُعلن فيه أن "مطالب الثورة الباسلة": "هي تنحي "البشير" ونظامه، وتسليم السلطة لحكومة مدنية انتقالية تُعَبِّرُ عن مُكونات الثورة وتُنَفِّذُ بنود "إعلان الحريّة والتغيير" كاملةً غير منقوصة"، ويناشد فيه الشعب السوداني البطل: "في هذه اللحظات المفصلية من تاريخنا، بالاحتشاد في ميدان الاعتصام أمام مباني "القيادة العامة لقوات الشعب المسلحة" بالعاصمة، والخروج إلى الشوارع في مُدن البلاد وقُراها، مُستعصمين بها حتى تنفيذ مطالب "إعلان الحريّة والتغيير" كاملةً. إن محصلةَ نضالكم الباسل ليست قابلة للمساومة ولا للالتفاف حولها، وسلاحكم هو الشوارع التي لا تخون. فلنتواجد في الشوارع الآن حتى نقطع الطريق امام أي حلول جزئيّة أو زائفة".

و"الحزب الاشتراكي المصري"، إذ يُحيى الشعب السوداني البطل، ليثق أنه لن يُخدع مهما حاولت القوى المُضادة للثورة القفز فوق مطالبه المشروعة، وأنه سيضع كل خبرات الشعب المصري، ونتائج انتفاضاته الثورية التي استطاعت قوى النظام القديم إجهاضها والتحايل عليها، أمام ناظريه، وهو يجتاز هذه المرحلة الحاسمة من معركته المُظَفَّرة.

القاهرة في: 11 أبريل 2019





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,681,496,456
- الرؤية الاقتصادية للحزب الاشتراكى المصرى
- إسرائيل وأمريكا تغتصبان الجولان المحتل
- -التعديلات الدستورية- المقترحة تضر بالمسار الديمقراطى، وتعيد ...
- بيان مشترك من الحزبين الشيوعي والاشتراكي
- برنامج الحزب الاشتراكى المصرى يناير 2019
- قانون -القومية-: شرعنة الكيان الصهيونى كدولة اغتصاب وفصل عنص ...
- إفقار الشعب وبيع ثرواتنا وقمع حرياتنا
- العار للعدو الصهيوني والنصر لفلسطين
- العودة إلى أساليب -البلطجة- القديمة يقود العمل السياسى فى مص ...
- مجزرة صهيونية جديدة ضد الشعب الفلسطينى
- فاجعة جديدة للسكك الحديدية المصرية
- نرفض حبس الشباب فى قضية رأى
- نطالب بالإفراج عن الأستاذ خالد على والشباب المحبوس
- يدين الإرهاب ويدعم وحدة الوطن
- فى العيد السادس لثورة -25 يناير- حيّة إلى الأبد!
- احترام الدستور والقانون يجمع كلمة الوطن، ويضمن النصر على الإ ...
- لا للنزول يوم 11/11
- سابقة خطيرة وهجمة جديدة على الحريات المتراجعة فى مصر
- تحية لكفاح عمال مصر
- دفاعاً عن المصالح العليا للوطن


المزيد.....




- موسك: تصنيع ناسا لصاروخ SLS قرار كارثي
- نانسي عجرم تدافع عن زوجها بصورتها مع ابنتيها مرفقة بتعليق: - ...
- إردوغان يحذّر من أن سقوط الحكومة "الشرعية" في ليبي ...
- بوينغ تكتشف خللاً جديداً في برنامج طائرات 737 ماكس
- إردوغان يحذّر من أن سقوط الحكومة "الشرعية" في ليبي ...
- إحصائية هائلة لضحايا التظاهرات في ذي قار.. -مهلة الناصرية- ف ...
- طائرة نووية حلقت فوق قاعدة اميركية بالعراق اثناء قصفها بالصو ...
- خلف: حوارات مع واشنطن لمراجعة العلاقات الأمنية
- كشف بند سري في عقد ميسي يسمح له بالرحيل عن برشلونة
- قاتل يعترف بذبحه فتاة على الهواء مباشرة... فيديو


المزيد.....

- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي المصري
- الفلاحون في ثورة 1919 / إلهامي الميرغني
- برنامج الحزب الاشتراكى المصرى يناير 2019 / الحزب الاشتراكى المصري
- القطاع العام في مصر الى اين؟ / إلهامي الميرغني
- أسعار البترول وانعكاساتها علي ميزان المدفوعات والموازنة العا ... / إلهامي الميرغني
- ثروات مصر بين الفقراء والأغنياء / إلهامي الميرغني
- مدخل الي تاريخ الحزب الشيوعي السوداني / الحزب الشيوعي السوداني
- السودان : 61 عاما من التخلف والتدهور / تاج السر عثمان
- عودة صندوق الدين والمندوب السامي إلي مصر / إلهامي الميرغني
- الناصرية فى الثورة المضادة / عادل العمرى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في مصر والسودان - الحزب الاشتراكي المصري - الانقلاب العسكري في السودان.. لن يمر والنصر لشعب السودان البطل