أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - الفيس بوك و اخواته اقوى من قنبلة نووية!














المزيد.....

الفيس بوك و اخواته اقوى من قنبلة نووية!


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6184 - 2019 / 3 / 26 - 07:58
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



انا شبه متاكد ان الارهاب الاسلاموى فى الشرق الاوسط ما كان يمكن ان ينتشر لولا الانترنت .تم استخدام النت لاجل نشر ايديولوجيه التطرف و الكراهية الى حد كبير .و كان بامكان شركة يو تيوب ان توقف بث اشرطة اجرام داعش المقززة لكنها لم تفعل .لكنها اوقفت الكثير من الفيدوهات التى تظهر الجنود الاسرائليين يعذبون اطفالا فلسطينيين .
كما استعملت داعش النت لتنظيم الارهابيين و هنا فى النروج مثلا نظموا فتاتين صوماليتين من خلال مواقع الانترنت ثم توجهت الفتاتين الى سوريا عبر الحدود التركية و انضمتا لللارهابيين هناك .

بات الانترنت ساحة للمتطرفين الاسلامويين و المتطرفين من اليمين الغربى لاجل استعمالها للتحريض على الكراهية و القتل .

اعتقد انه ان بدات الحرب العالمية الثالثة فانها ستنطلق من الفيس بوك و خلافه من تلك المواقع . لقد صار المكان ساحة لكل المتطرفين و الجهله لكى ينشروا فكرهم .و لذا نصيحتى لللاهالى ان يراقبوا نوعيه المواقع التى يزورها اولادهم .

بريفك الذى ارتكب مجزة الاطفال فى النروج اشترى كل المواد الاوليه لصناعة المتفجرات من خلال الانترنت .معنى هذا ان النت اصبح اداة لقتل البشر و صار من الضرورى المطالبة بالمزيد من الرقابه الدولية على الانترنت لانه ان استمر الوضع هكذا اكاد اجزم اننا سندخل فى نزاعات دمويه مرعبة من الصعب معرفة الى اين تؤدى بالعالم .جريمة قتل المسلمين فى نيوزيلاند مؤخرا و جريمة قتل المسيحيين فى كينيا كلها مؤشرات على نوع العالم المجنون الذى نعيش فيه . صار العالم مسرحا لجنون التطرف الاخذ فى الازدياد .و بات من الضرورى ان تتوحد الجهود الخيره لاجل التصدى له .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,287,264
- عن الولايات المتحدة الامريكية!
- لمطلوب من اوروبا ان تظل اوروبا و ان تبتعد عن الولايات المتحد ...
- ! الحضارة الانسانيه فى ازمة حقيقية !
- حراك حضارى !
- فى فكر الحداثة
- هذا هو واقع الحال فى اوروبا !
- علبة كبريت فى يد طفل!
- حديث مع صديق
- حول القوة الاخلاقية للشعب الفلسطينى
- لا بد من تكوين جيش الامل!
- فلسفه فى الفلسفه!
- لم يات الربيع بعد لكن لاحت تباشيره!
- الاسلاموفوبيا و اخطار المرحلة
- لفلسطينيون و فشل النموذج
- فصائل السلام* الفلسطينيه صفحات مغموره من التاريخ الفلسطينى!
- لا يوجد حل عسكرى فى الصراعات الاهلية!
- لكن من يسمع ؟
- المزيج الخطر !
- حول كتاب المنفى!
- الربيع على الابواب !


المزيد.....




- شرطة سريلانكا تبحث عن 140 مشبوها مرتبطين بـ-داعش-
- شاهد: برج خليفة يتزين بألوان علم سريلانكا تكريما لضحايا التف ...
- فاينانشال تايمز: حلفاء الخليج يهددون العودة للحكم المدني في ...
- شاهد: برج خليفة يتزين بألوان علم سريلانكا تكريما لضحايا التف ...
- بوتين: التعاون بين روسيا والصين وصل لمستوى عال وغير مسبوق
- تزامنا مع احتفال ذكرى تحرير سيناء... مصر تتخذ قرارا بشأن الم ...
- 4 حيل لتحسين إشارة هاتفك الخلوي عندما لا يمكنك الاتصال بالشب ...
- 7 ثوان من -سبايدرمان- تعالج رهاب العناكب!
- رئيس سريلانكا: الشرطة تبحث عن 140 مشبوها مرتبطين بـ-داعش-
- انخفاض حصيلة ضحايا اعتداءات الفصح في سريلانكا من 359 إلى 253 ...


المزيد.....

- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - الفيس بوك و اخواته اقوى من قنبلة نووية!