أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عائشة اجميعان - أكملوا الاعتذار بالرحيل ........ لا أسف عليكم














المزيد.....

أكملوا الاعتذار بالرحيل ........ لا أسف عليكم


عائشة اجميعان

الحوار المتمدن-العدد: 6146 - 2019 / 2 / 15 - 19:47
المحور: القضية الفلسطينية
    


بعد فشل محادثات إعادة التوحد (المسماة زوراً بالمصالحة), في روسيا, امتلك بعض القادة (الشجاعة) لقولها أخيراً, فقد اعترفوا وقالوا: نحن فشلنا.
جيد ان يعترف المخطئ بخطئه, ولكن:
ماذا بعد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هل ستبقون على ما أنتم عليه, ونظل نحن ننظر ونتحسر على ما فات , وما ليس
بآت غداً, فنحدد تاريخ ما قبل الاعتراف وما بعد الاعتراف, ونقول قادتنا شجعان, ثم تمضي الحياة مرة اخري, وننتظر ثلاثة عشر عاما اخري, ونعيد الكرة مرات ومرات , وعدونا يتلمظ ويسن استنانه, ويتمنى بقاء الحال بل ومزيد منه, حتى يلتهم ما تبقى من الارض, ويثبت الاقدام, ويفترس المحيط الذي كان هادراً, والخليج الذي أضحي ملكية امريكية وحديقة اسرائيلية, ثم ماذا ؟؟؟
قال اينشتين :
" من الجنون ان تجري التجربة مرات عديدة, بنفس الطريقة وتتوقع نتيجة مختلفة "
وقال قدماؤنا : "اللى بيجرب المجرب عقله مخرب"
انتم : استعذبتم الجنون , بعقولكم الخربة , وبهذا لا تصلحون لقيادة شركة, ناهيك ان تقودوا شعب وتديروا قضية كقضية شعب فلسطين..
وفي النهاية:
ارحلوا ...........
فلا أسف عليكم, صاحبتكم لعنات الدماء المهدرة, وأنات الجرحى والمعوقين, وآهات الثكالي التي تتجدد يوميا ومع كل فشل لكم, وزيع أبصار القابعين خلف أسوار معتقلات العدو, والباستيلات (الوطنية), والذين تمنوا الموت قبل ان تباع تضحياتهم في سوق النخاسة السياسية, وبؤس الآباء الذين, انشغلوا عن مستقبل أولادهم, فأوقفوا حياتهم على تلبية الأمور الحياتية, جراء ما صنعتموه من أزمات مفتعلة.
ارحلوا فقد ضيعتم, حاضرً الشعب ومستقبل جيله الراهن وأجياله الآتية, ومارستم الدياثة فأحللتم الوطن مسوغاً لعدونا.
ماذا تنتظرون, فقد كفرنا بكم, وبقيادتكم وبسياستكم وحنكتكم, من اكبركم الى احقركم.
لم تاتي العدالة بعد, لكن سنة الله لاتتغير
"..... فَانتَظِرُوا إِنِّي مَعَكُم مِّنَ الْمُنتَظِرِينَ" صدق الله العظيم





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,218,846
- بعد انسحاب السلطة, حماس تدير معبر رفح
- تتمة وعد بلفور .. بعد مائة عام
- إقرعوا الأجراس.. شباب غزة إلى أين؟
- الشعب الفلسطيني .. الثمن والمقابل!!
- اخوان الشيطان
- الفيدرالية .. الحل القادم
- الشعب الفلسطيني .. السكون المستهجن (3/3)
- الشعب الفلسطيني .. السكون المستهجن (2/3)
- الشعب الفلسطيني .. السكون المستهجن (1/3)
- السياسة الفلسطينية الداخلية, واستقلالية القرار الوطني
- وكلاء الاحتلال الاسرائيلي
- عزيزي بوشناق .. نأسف !!!
- القاموس السياسي الفلسطيني .. عناوين ومعاني
- معادلات, صناعة استعمارية ,, استخدام وطني
- غزة .. بين صفعة القرن وجريمة القرن
- فلسطين والصهاينة العرب
- الشعب الفلسطيني .. بين قطع الارزاق والتهديد بقطع الاعناق
- قرارات سياسية, لا بديل عنها فلسطينيا
- زَوَالُ اسرائيل عَامَّ 2022
- أضاعوني وأيَّ وطن أضاعوا ...


المزيد.....




- إليزابيث وارن تدعو النواب الأمريكيين إلى بدء إجراءات -عزل- ت ...
- سيناتورة أمريكية تدعو لبدء إجراءات إقصاء ترامب
- ماهي الأسباب الحقيقية وراء تفاقم أزمة الوقود في سوريا؟
- الحكم على أمريكي وزوجته بالسجن مدى الحياة لتعذيبهما أبنائهما ...
- فرنسا تحذر من أعمال شغب أثناء احتجاجات "السترات الصفراء ...
- ماهي الأسباب الحقيقية وراء تفاقم أزمة الوقود في سوريا؟
- الحكم على أمريكي وزوجته بالسجن مدى الحياة لتعذيبهما أبنائهما ...
- كيف أشار تقرير مولر إلى ولي عهد أبو ظبي؟
- ناشط مدني تونسي: شعب القرم قرر مصيره وهذا من حقه
- نائب رئيس الوزراء الروسي يلتقي الأسد في دمشق


المزيد.....

- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - عائشة اجميعان - أكملوا الاعتذار بالرحيل ........ لا أسف عليكم