أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جواد كاظم غلوم - إليها معلمتي ... وهل غيرها أنهكتْني ؟؟














المزيد.....

إليها معلمتي ... وهل غيرها أنهكتْني ؟؟


جواد كاظم غلوم

الحوار المتمدن-العدد: 6139 - 2019 / 2 / 8 - 23:46
المحور: الادب والفن
    


إليها معلمتي .... وهل غيرها أنهكتْني


معلمتي لا تحبّ اللقاءَ
اذا ما استطاب وجازَ حدودهْ
بليتُ بوجدٍ عسير المنالِ
وفاتنةٍ في هواها عنيدةْ
فلا تشتهي غير طول العذاب
ومشيتها للغرام وئيدة
عجزتُ وهُنْتُ وهُدّت قواي
أمِنْ مسعفٍ في مساعٍ حميدة ؟
هو الحبّ حربٌ ولا تنطفي
وتضعف فيها العقول الرشيدة
تعلّمت منك جمال الرويّ
وأرشدتِني دائما ان أزيدَه
حبيبة قلبي وعقلي معا
قريضي تهاوى فصرتِ عموده
تحبّ الكتاب وما يحتوي
وتعشق في الصبح ما في الجريدة
ترعرتِ فيّ غراما بكى
نَـمَوتِ جنينا وكنتِ الوليدة
فإن خفتَ اللحنُ في مسمعي
يظلّ الفؤادُ يغنّي نشيده
أحبك بحرا من الملغزات
طروحات فكرٍ ورؤيا سديدة
وأكره فيكِ الصدود العسير
ولاءاتك المكثرات العتيدة
فإني المشوق بلا مطمعٍ
بلا أملٍ ارتجي ان أعيده
وحتى متى قد يغيب الرحيق
وينأى بعيدا لينسى وروده
أشيري إليّ تعالَ ، اقتربْ
فان المسافات ليست بعيدة
هنا ملتقاكَ بحضنٍ خلا
فلمْلمْ شتاتي فإني شريدة
فأنت تراني بعقلٍ سويّ
ولكنْ بقربك أبدو بليدة
وإن بعدَ الطير عن سربهِ
فتوقعهُ في فخاخ المكيدة
وان باعدتنا دروب الحياة
فقد نلتقي لحظةً في قصيدة
أريدك قرباً ووقع خطىً
إذا كان حلما فلا ، لن أريده

جواد غلوم
jawadghalom@yahoo.com





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,221,685,634
- على مائدة عشاء مهلِك
- كتابة التأريخ .. تزييف الحقائق وتشويهها وانقلابها
- غزوات ٌ وغاراتٌ بريّة أم فتوحات ؟؟
- أما من مزيد
- دكاكين وعيادات تجميل أم تقتيل ؟!
- عتابٌ الى أبي الطيّب المتنبي
- متى تلامس مؤشراتُ الرفاهية العراقَ المحزون ؟؟
- حديث وسط خضم الفوضى
- ماراثون الى الوراء
- قصيدة بعنوان / اسمك القصيدة
- وحشية الذئاب البشرية وإنسانية الذئاب البرية
- نومٌ وخدَرٌ شجاعٌ
- نوماً آبِداً وخدَراً خالداً
- اهزوجات رخيصة بائسة جعلت الفقراء أثرياء
- قصيدة - زبانية الحروب -
- صيد الأفيال ثم تطييرها في الأعالي
- المعوقون في أرض السواد والحداد
- بعض الجرعات مستساغة لإرواء النفس بالسعادة
- عندما يأخذ الموت منّا أحبابَنا
- يا فرحة ما تمّت


المزيد.....




- قاض فرنسي يرفض حجب فيلم عن القس برينات
- إعلام السيسي يهلل للتعديلات الدستورية.. وريشة فنان سوري تفضح ...
- معرض أبوظبي الدولي للكتاب يختار الشاعرة الراحلة -فتاة العرب- ...
- 550 ألفاً زائر للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء
- بعد أيام على -أسوأ تفجير منذ عقود- قتلى بمعارك جديدة في كشمي ...
- جدار ترامب المثير.. كيف تكرر أميركا خطأ الإمبراطوريات العظمى ...
- فنانة سعودية في كليب لتامر حسني يحقق 5 ملايين مشاهدة
- -رسائل ماريا السبع- للغماز.. رومانسيّة العقل الباطن
- جائزة الشيخ حمد للترجمة تعتمد الروسية لغة ثانية في دورتها لع ...
- علاقة حب عن بعد: قد نقترب كلما ابتعدنا


المزيد.....

- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ليلة مومس / تامة / منير الكلداني
- رواية ليتنى لم أكن داياڨ-;-ورا / إيمى الأشقر
- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد
- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جواد كاظم غلوم - إليها معلمتي ... وهل غيرها أنهكتْني ؟؟